رئيس التحرير: عادل صبري 02:19 مساءً | الأحد 18 نوفمبر 2018 م | 09 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

بلومبرج: تغريدات ترامب تضر بأسعار النفط

بلومبرج: تغريدات ترامب تضر بأسعار النفط

صحافة أجنبية

الرئيس الأمريكي دونالد ترامب

بلومبرج: تغريدات ترامب تضر بأسعار النفط

بسيوني الوكيل 04 يوليو 2018 13:24

"تغريدات ترامب تضر أسعار النفط أكثر مما تفيد".. تحت هذا العنوان نشرت وكالة "بلومبرج" الأمريكية تقريرا حول الآثار "السلبية" للتغريدات التي يكتبها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بشأن سوق النفط.

 

وقالت الوكالة في التقرير الذي نشرته على موقعها الإلكتروني اليوم:" على الأكثر ترجيحا، إن تغريدات ترامب بشأن منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) وأسعار النفط، تصيب السوق بقلق وتضع ضغطا تصاعديا على الأسعار بدلا من استقرارها".

 

وكتب كلا من إيميلي أشفورد المحللة في مجال الطاقة وبول هورسنيل رئيس أبحاث السلع لدى بنك "ستاندرد تشارترد" البريطاني في مذكرة الثلاثاء إن: تدخلات ترامب بتغريدات تصيب السوق بعدم استقرار ويبدو أنها تدفع بالأسعار للارتفاع.

 

ومع ارتفاع أسعار النفط قبل انتخابات التجديد النصفي بالولايات المتحدة المقررة في نوفمبر المقبل، كتب ترامب تغريدات عن إحباطه 3 مرات دون جدوى.  وانتقد في اثنين من تغريداته في يونيو الماضي أسعار أوبك لكونها مرتفعة جدا.

 

وفي أحدث تغريدة له في 30 يونيو، ادعى ترامب أنه اتفق مع العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز على زيادة إنتاج النفط 2 مليون برميل يوميا، ولكن البيت الأبيض تراجع عما ورد فيها.  

ووفقا لمذكرة "ستاندرد تشارترد" فإن هذه التغريدات تدل على أن العجز في العرض سوف يتطلب بدء تفعيل جميع القدرات الإنتاجية الاحتياطية المتبقية في العالم.

 

وكتب محللون أن تغريدة ترامب الأخيرة جعلت السياسة الأمريكية تبدو كما لو أنها معتمدة على الاحتياطي السعودي لسد فجوات العرض العالمية.

 

وفي حال أُخذت تغريدات ترامب على أنها سياسة، فهذا يعني أن الولايات المتحدة تفترض أن زيادة الإنتاج 2 مليون برميل يوميا أمر متاح بسهولة من السعوديين، وهي علاقة تم الاستفادة منها بالفعل "إلى أقصى حد".

 

ولكن كتب هورسنيل وأشفورد أنه من المحتمل أن يكون هناك "أكثر بقليل" من 700 برميل متاحة في المدى القصير والمتوسط.

 

وبلغ إنتاج النفط السعودي 10.3 مليون برميل يوميا في يونيو، ويشك البنك في قدرة المملكة على الاستمرار في زيادة الإنتاج إلى أكثر من 11 مليون برميل في 2018.

 

وكتب المحللون:" كانت دبلوماسية النفط الأمريكي ناجحة في الماضي في تهدئة الأسواق، وتكون هذه الدبلوماسية أكثر نجاحا كلما كانت مهدئا".

النص الأصلي

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان