رئيس التحرير: عادل صبري 02:34 صباحاً | الخميس 19 يوليو 2018 م | 06 ذو القعدة 1439 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

موقع أمريكي: نيويورك.. المقر المرتقب لقمة ترامب وكيم

موقع أمريكي: نيويورك.. المقر المرتقب لقمة ترامب وكيم

صحافة أجنبية

الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ونظيره الكوري الشمالي كيم جونغ أون

موقع أمريكي: نيويورك.. المقر المرتقب لقمة ترامب وكيم

بسيوني الوكيل 03 يوليو 2018 12:00

قالت موقع "أكسيوز" الأمريكي إن القمة القادمة بين الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ونظيره الكوري الشمالي كيم جونغ اون يمكن أن تُعقد في نيويورك على هامش الاجتماع السنوي في الأمم المتحدة.

 

وأضاف الموقع في تقرير نشره الاثنين أن إدارة ترامب تدرس الجلوس مرة ثانية مع كيم، في الوقت الذي تعقد فيه الهيئة الدولية جمعيتها العمومية.

 

وذكر التقرير أن ترامب سوف يلتقي في نيويورك مع كيم جونغ أون على هامش الحدث الدولي في سبتمبر، ومع ذلك سوف يبحث تحرك جاد في مسار نزع السلاح النووي لكوريا الشمالية.  

 

وأشار الموقع إلى أن المتحدث باسم مجلس الرئيس للأمن القومي لم يكن متاحا للتعليق على هذه المعلومات.

 

ولكوريا الشمالية بعثة دائمة في نيويورك، والتي كانت بمثابة مقر الشهر الماضي  للقاء الذي جمع رئيس الدبلوماسيين الأمريكيين ونائب كيم جونغ أون.

 

وفي وقت لاحق التقى الرئيس الأمريكي وفدا كوريا في البيت الأبيض، ليعلن بعدها أنه سوف يتحرك قدما باتجاه قمة مخططة. وكان الرئيس قد أعلن أنه يمكن أن يستضيف كيم في مؤتمر صحفي.

 

 وكان ترامب قد عقد قمة مشتركة مع كيم جونغ أون في سنغافورة الشهر الماضي.

 

وتوصل الرئيس الأمريكي وزعيم كوريا الشمالية لاتفاق تعهدا من خلاله بنزع السلاح النووي بالكامل من شبه الجزيرة الكورية وتقديم ضمانات أمنية أمريكية.

 

وجاء الاتفاق في شكل وثيقة "شاملة" وقع عليها ترامب وكيم عقب قمتهما التاريخية وترمي إلى نزع السلاح النووي في شبه الجزيرة الكورية.

 

وقبل توقيع الوثيقة التي وصفها ترامب بأنها «خطاب شامل»، قال كيم إنه عقد اجتماعا تاريخيا مع الرئيس الأمريكي بهدف إقامة علاقات جديدة بين بلديهما وطي صفحة الماضي.

 

وخلال القمة تعهدت الولايات المتحدة وكوريا الشمالية بإجراء محادثات للمتابعة في أقرب فرصة، وتولى هذه المتابعة وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو ومسؤول رفيع المستوى من جمهورية كوريا الشعبية الديموقراطية لتطبيق نتائج القمة بين البلدين.

 

النص الأصلي

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان