رئيس التحرير: عادل صبري 09:28 مساءً | السبت 23 يونيو 2018 م | 09 شوال 1439 هـ | الـقـاهـره 38° غائم جزئياً غائم جزئياً

سياسية ألمانية بعد فشل قمة مجموعة الـ 7: ترامب فوضوي

سياسية ألمانية بعد فشل قمة مجموعة الـ 7: ترامب فوضوي

صحافة أجنبية

أندريا ناليس"، السياسية الألمانية

سياسية ألمانية بعد فشل قمة مجموعة الـ 7: ترامب فوضوي

أحمد عبد الحميد 10 يونيو 2018 23:17

هاجمت "أندريا ناليس"، السياسية الألمانية الشهيرة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بعد تسببه في فشل قمة مجموعة السبعة واصفة إياه بالفوضوي بحسب مجلة شبيجل.

 

وأضافت المجلة أن  ممثلى الحكومة والمعارضة في ألمانيا عارضوا سلوك الرئيس الأمريكى "دونالد ترامب" في قمة مجموعة السبع بصورة حادة.

 

 وبحسب ناليس، المسؤولة  فى الحزب الديمقراطي الاجتماعى،  فإن الرد  على" أمريكا، يتطلب  أن تكون" أوروبا موحدة ".

 

ووصفت سياسية الحزب الديمقراطي الاجتماعي، "نالس" انسحاب ترامب من قمة مجموعة السبع في كندا بالكارثة.

 

وأضافت في تصريحات للمجلة أن الرئيس الأمريكي " ترامب " فوضوى ، ولا  يمكنه ممارسة  السياسة المعقولة والموثوقة، على حد قولها".

 

وطالبت زعيمة فصيل بالحزب الديمقراطي الاجتماعى بأن يتحد  الأوروبيون،  مع كندا واليابان ، لضمان التعاون الدولي في مجال السلام ، والحد من  الأسلحة ، والمناخ ، والسياسة التجارية.

 

وانتقدت المجموعة البرلمانية لحزبى  الاتحاد الديمقراطي المسيحي / الاتحاد الاجتماعي المسيحي بحدة،  سلوك  ترامب في قمة مجموعة السبع،  ووصف زعيم المجموعة "فولكر كاودر"،  رفض ترامب في وقت لاحق، دعم الإعلان النهائي لقمة مجموعة السبع بأنه "فضيحة غير مسبوقة".

 

 وقال زعيم المجموعة "فولكر كاودر"،  لمجلة "شبيجل"، إن الرئيس الأمريكي، دمر  التعاون القيم القائم بين الدول الاقتصادية الرئيسية، ومع ذلك ، من المهم الآن أن يسيطر  الأوروبيون  على انفعالاتهم ، مؤكدًا على ضرورة  مواصلة الاتحاد الأوروبي وألمانيا الحوار مع الحكومة الأمريكية.

 

بالمثل،  أعرب المتحدث بإسم السياسة الخارجية للمجموعة ، "يورجن هارت"، عن أسفه تجاه سلوك "ترامب"،  معتبرًا  قراره بسحب الموافقة على البيان الختامي بعد الاجتماع بمثابة إهانة،  وهذا سلوك غير مقبول، على حد قوله.

 

وطالب "هارت"، بضرورة تمسك دول مجموعة السبع الأخرى بمطالبها ، للحفاظ على سياسة العقلانية في العالم ،  وفى ذات الوقت يجب عدم قطع الحوار مع الولايات المتحدة،  وأن تستمر المحادثات.

 

وقال "يوهان واديفول"،  نائب رئيس الاتحاد المسيحى الديمقراطى،  إنه إذا كانت هناك رسالة مفادها أن أوروبا يجب أن تصبح قادرة على العمل، وحدها  في السياسة العالمية ، فيجب أن تقرر أوروبا  في النهاية مصيرها بأيديها ، فيما يخص  السياسة التجارية والأمنية.

 

وبحسب  وزير الاقتصاد الألمانى  "بيتر التماير"،  فإن الغرب لا ينكسر بهذه السهولة، فطالما عاشت أوروبا  تدافع عن قيمها على مر العصور ، خاصة فى الأوقات العصيبة.

 

ووصف  زعيم حزب الخضر "أنتون هوفريتير"،  تصرفات ترامب بأنها متحدية ومدمرة ،  وقال في حوار مع مجلة شبيجل فى " برلين"،  إن الحلول لم تعد ممكنة، ولذا يجب أن نملأ الفجوة الهائلة الموجودة في النظام الدولي بتحالف تجاري للدول الديمقراطية يترافق فيه التبادل الاقتصادي مع حماية المناخ ومعايير العمل وحقوق الإنسان.


ووصف نائب زعيم المجموعة اليسارية ، "فابيو دي ماسي" ، سلوك ترامب بأنه "هائج"، لافتًا إلى أن  الولايات المتحدة باتت أكبر مهدد للسلام العالمي.

 

 

رابط النص الأصلي

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان