رئيس التحرير: عادل صبري 05:06 مساءً | الاثنين 20 أغسطس 2018 م | 08 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

واشنطن بوست: ترامب «يذل» أعناق الفقراء في أمريكا

واشنطن بوست: ترامب «يذل» أعناق الفقراء في أمريكا

صحافة أجنبية

دونالد ترامب

على عهدة الأمم المتحدة:

واشنطن بوست: ترامب «يذل» أعناق الفقراء في أمريكا

محمد البرقوقي 04 يونيو 2018 12:13

الرئيس الأمريكي دونالد ترامب هو من تسبب في زيادة معاناة الفقراء في الولايات المتحدة عبر الإخفاق في حل مشكلاتهم.

 

 

جاء هذا على لسان فيليب ألستون، المقرر الخاص للأمم المتحدة حول الفقر المدقع وحقوق الإنسان والذي قضى الشهور العديدة الماضية في زيارة المجتمعات الفقيرة في عموم الولايات المتحدة الأمريكية.

 

وقال ألستون: إنه تقابل، أثناء زيارته لولاية أوباما، مع أسرة تكافح من أجل تدبير احتياجاتها المعيشية بدخل لا يتجاوز الـ 958 شهريا، وفقا لصحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية.

 

وأضاف ألستون أن مياه الصرف تغرق منزل تلك الأسرة- في انعكاس للبنية التحتية المتهالكة في المدينة- مشيرًا إلى أنه لم ير قط مشكلات صرف صحي بهذا النوع في البلدن المتقدمة.

 

وزار ألستون الذي يعمل أستاذًا للقانون في جامعة نيويورك أيضًا مناطق فقيرة في لوس أنجلوس وبورتريكو.

 

واتهم ألستون إدارة ترامب بخرق شبكة الأمان في الولايات المتحدة عبر خفض مزايا الرعاية والوصول إلى التأمين الصحي.

 

وأوضح ألستون:" إذا ما تم إلغاء دمغات الطعام وبرنامج (ميديكيد)، وتم خفض دعم الإسكان، فسيكون التأثير على الأشخاص الذين يعيشون على الهوامش دراماتيكيا."

 

ولفت إلى أن فقدان تلك الحمايات سيقود إلى "حرمان شديد."

 

وانتقد أيضًا إدارة ترامب بسبب قانون التخفيضات الضريبية التي أقرته في ديسمبر الماضي، موضحًا أن هذا التشريع سيقدم "عائدات مالية" للأثرياء والشركات الكبيرة، ما يتسبب في تفشي عدم المساواة في المجتمع.

 

وتابع:" ينبغي على الإدارة الأمريكية أن تفكر بعمق في كيفية مساعدة الأشخاص المحتاجين بدلا من معاقبة وحبس الفقراء."

 

وأكمل:" السياسات المتبعة في العام الماضي تهدف على ما يبدو إلى رفع الحماية الأساسية عن الطبقات الأشد فقرا، ومعاقبة الأشخاص ممن هم خارج القوة العاملة، وجعل قطاع الرعاية الصحي هادفًا للربح، بدلا من النظر إلى حق المواطنة."

 

جدير بالذكر أن قرابة 42 مليون أمريكي يعيشون في دائرة الفقر، ما يعادل 12.7% من إجمالي السكان، بحسب التقديرات الحكومية. وتشهد الولايات المتحدة واحدة من أعلى معدلات الفقر بين الشباب في العالم المتقدم.

 

النص الأصلي

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان