رئيس التحرير: عادل صبري 02:30 صباحاً | الجمعة 17 أغسطس 2018 م | 05 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

فاينانشال تايمز: في مصر.. السياحة تعود والأمن يتحسن

فاينانشال تايمز: في مصر.. السياحة تعود والأمن يتحسن

وائل عبد الحميد 21 مايو 2018 05:49

قالت صحيفة فاينانشال تايمز البريطانية إن السياحة تعود إلى مصر على خلفية تحسن الأوضاع الأمنية، والعروض السياحية رخيصة الثمن.

 

 

ونقلت عن صاحب مركب بالأقصر يدعى محمد حفني قوله إنه يشعر بالارتياح لأن السياح عادوا أخيرا إلى المدينة بعد سبع سنوات عجاف، مشيرا إلى زيادة نسبة الإشغال في الفنادق المطلة على ضفة النيل بالقرب من معبد الأقصر.

 

واستطرد "المراكبي" الذي يعتمد قوت يومه على نقل السائحين في رحلات نيلية بقاربه : "إنه المشهد السياحي الأفضل منذ ثورة 2011".

 

ومضى يقول: "لقد كان الفرنسيون محجمين عن المجئ لكنها عادوا الآن، وكذلك عاود الإيطاليون ظهورهم مجددا بالمدينة".

 

وأردف: "قبل ذلك، لم يكن لدينا أي عمل أو أموال".

 

أعداد السياح خلال الربع الأول من 2018 تزايدت بنسبة 30 % عن نفس الفترة من العام الماضي، كما أن نسبة الإشغال في الفنادق هي الأعلى منذ 2010.

 

الصحيفة البريطانية نقلت عن مسؤولي فنادق وشركات سياحة قولهم إن الإقبال على الحجوزات للموسم  الذي بدأ في سبتمبر شهد زيادة ملحوظة، مما يغذي جو التفاؤل بشأن صناعة حيوية للاقتصاد الذي ما زال في مرحلة معاناة.

 

وزيرة السياحة رانيا المشاط قالت إن إيرادات السياحة يتوقع أن تصل إلى 8 مليارات دولار هذا العام مقارنة بـ 7 مليارات دولار العام الماضي، الذي بلغ فيه عدد السياح 8.3 ملايين شخص.

 

وبالرغم من هذا التحسن، لكن الأرقام ما زالت أقل من 2010 الذي شهد 14.7 مليون سائح وإيرادات 12 مليار دولار.

 

وكانت أعداد السياح قد شهدت انخفاضا حادا جراء الاضطرابات التي أعقبت ثورة 2011، ثم جاء حادث سقوط الطائرة الروسية عام 2011 بعد دقائق من مغادرتها شرم الشيخ ومقتل 224 شخصا كانوا على متنها لتشكل ضربة قاصمة.

 

وأشارت الصحيفة البريطانية إلى أن القطاع السياحي المصري بات يقدم عروضا رخيصة الثمن لجذب السياح، كما أن قرار روسيا باستئناف رحلاتها إلى القاهرة في أبريل الماضي ساعد تلك الصناعة الحيوية على الانتعاش مجددا، وفقا للوزيرة المصرية.

 

الأقصر التي تشتهر بأنها تضم ثلت آثار العالم كانت من أكثر المدن التي تضربها أزمة السياحة جراء اضطرابات ما بعد الثورة.

 

بيد أن تحسن الوضع الأمني في المطارات، وغياب الهجمات الإرهابية المؤثرة ضد السياح أحدث نوعا من الارتداد السياحي من أوروبا ومناطق أخرى، بحسب الصحيفة.

 

سليم شاور، مدير فندق سوفيتيل الأقصر قال: "نسبة الحجز باتت تقترب من 100 % بعكس السنوات الماضية".

 

زينة أبو الخير مالكة فندق المديرة بالأقصر ذكرت زيادة نسبة الإشغال الفندقي والحجوزات المقدمة بث في نفسها مشاعر الشجاعة.

 

رابط النص الأصلي

 

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان