رئيس التحرير: عادل صبري 09:02 مساءً | الاثنين 21 مايو 2018 م | 06 رمضان 1439 هـ | الـقـاهـره 32° صافية صافية

كاتب ألماني: الحل العسكري لن يسحق إيران

كاتب ألماني:  الحل العسكري لن يسحق إيران

صحافة أجنبية

علي خامنئي مع جنود إيرانيين (أرشيفية)

كاتب ألماني: الحل العسكري لن يسحق إيران

أحمد عبد الحميد 13 مايو 2018 23:05

فى تحليل ، بصحيفة "هانديلسبلات" الألمانية، وصف الكاتب الصحفي "ماتيوس بروجمان" قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بالانسحاب  من الاتفاق النووى  الإيرانى بالكارثة، لكنه اعتبر أن الحل العسكري لن يجدي نفعا.

 

وأضاف أن إسرائيل والدول العربية المناهضة لإيران تحاول انتهاز الفرصة للحد من  توسع طهران   في الشرق الأوسط.

 

واستدرك: "لكن الأمر ليس بتلك السهولة، لأن إيران متطورة للغاية ولديها جيش كبير، الأمر الذى  يحبط أى  تصور لحل عسكري للمشكلة الإيرانية".

 

ورأى المقال أن القرارات الأمريكية الأحادية تجاه  الشرق الأوسط،  لم ولن  تسفر أبداً عن أي شيء إيجابي، مشيرًا إلى أن الرئيس الأمريكي "ترامب" سيتبع خطى سلفه "جورج دبليو بوش"، الذى  كانت نكبة  المنطقة بأكملها على إثر جنونه في غزو العراق، بحسب الكاتب.

 

 وتابع: ""يجب على ألمانيا  أن تحث دول الاتحاد الأوروبى  على التعامل مع شركاء مثل الصين وكوريا الجنوبية ، لأنهما دولتان تتمتعان بعلاقة قوية مع   إيران،  وكذلك مع  دول الخليج العربي على حد سواء".

 

وطالب بضرورة أن يلعب الاتحاد الأوروبى الآن دور الوسيط النزيه بين إيران وإسرائيل،  فالشىء الأهم من الحديث عن الحفاظ على تعددية الأطراف هو العمل الدولي، لأن "الضعف  أمام ترامب ليس عذرًا".

 

 

ولفت إلى أن  ألمانيا  ظلت لفترة طويلة بعيدة عن  الصراع في الشرق الأوسط، ولكنها الآن يجب أن لا تتبع سبيل الرئيس الأمريكى، وتنحنى أمام قراراته الفردية، بل عليها أن تطلق  مبادرة سلام نزيهة .

 

وكان إعلان دونالد ترامب انسحابه من الصفقة النووية الإيرانية،  قد تبعه  أول هجمات عسكرية بين القوات الإسرائيلية والإيرانية، وقادت إسرائيل أكبر مهمة عسكرية في سوريا المجاورة منذ الانتفاضة ضد الدكتاتور بشار الأسد في عام 2011، ولكن  الخطر يكمن فى  التصعيد في الشرق الأوسط ، في منطقة  غنية بالسلاح مثل غناها بالنفط، والكلام للكاتب الألمانى.

 

وأوضح الكاتب الألمانى، أن ترامب يحاول الآن الانتقام من ألمانيا،  التي لكانت بمنأى عن صراعات الشرق الأوسط لفترات طويلة، مؤكدًا على ضرورة قيام الاتحاد الأوروبى وعلى رأسهم المانيا، بمبادرات سلام، دون الإكتراث بردود الفعل الأمريكية.

 

وأضاف أن أزمة الشرق الأوسط والصراع الإيرانى الإسرائيلى الخطير، تتطلب عقد بصفة عاجلة مؤتمر منظمة الامن والتعاون في أوروبا  CSCE ، الذى أنقذ  من قبل القارة العجوز "أوروبا"،  من حرب ساخنة في ذروة الحرب الباردة.

 

رابط النص الأصلي

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان