رئيس التحرير: عادل صبري 06:45 صباحاً | السبت 17 نوفمبر 2018 م | 08 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

«عائلة كاماني».. من مهاجرين إلى أقطاب «البيزنس» ببريطانيا

«عائلة كاماني».. من مهاجرين إلى أقطاب «البيزنس» ببريطانيا

صحافة أجنبية

نشاط عائلة كاماني يتركز في العقارات والأزياء

ميرور:

«عائلة كاماني».. من مهاجرين إلى أقطاب «البيزنس» ببريطانيا

بسيوني الوكيل 07 مايو 2018 10:47

"مهاجرون من كينيا إلى مليارديرات خلال جيلين : عائلة مانشستر صاحبة إمبراطورية بوهو تتحدث عن نفسها".. تحت هذا العنوان نشرت صحيفة "ميرور" البريطانية تقريرا حول قصة نجاح عائلة "كاماني" ذات الأصول الكينية في العالم "البيزنس" بعد انتقال رب الأسرة إلى بريطانيا قبل أكثر من نصف قرن.  

 

وقالت الصحيفة في التقرير الذي نشرته على موقعها الإلكتروني إن :"أحدث قطب أعمال من عائلة الملياردير كاماني يتحدث عن نجاح العائلة"، مشيرة إلى أن أدم كاماني البالغ من العمر 28 عاما تولى مؤخرا إدارة "مجموعة عقارات كاماني"، ذراع التطوير العقاري للعائلة.

 

وإلى جانب إمبراطورية العقارات المزدهرة يدير رجل الأعمال الشاب المقيم في مانشستر، متجر الأزياء العصرية "بريتي ليتل ثينج"، التي أسسها مع شقيقه عمر في 2012 .

 

ونقلت الصحيفة عن أدام قوله:" عائلتنا وحدة قوية وهذا هو أساسا شركتنا الآن، إنه أمر يتعلق بتقوية بعضنا البعض والعمل معا. والرصيد يعود إلى أجدادي الذين أسسوا هذا لنا".

 

وينحدر أدام من عائلة تمارس الأعمال الحرة، فقد دشن عمه محمد كاماني موقع الأزياء الشهير Boohoo.com، في عام 2006. ويقدر الموقع الآن بنحو 2 مليار إسترليني، وباع في العام الماضي ملابس بـ 850 مليون.

وبحسب الصحيفة البريطانية، فقد هاجر جده عبد الله مؤسس عائلة كاماني من كينيا إلى مانشستر في الستينات من القرن الماضي، وبدأ تقريبا من لا شيء، حيث كان يبيع مناديل ومناشف في كشك.

 

ولكن بالتدريج بدأت الأسرة النامية في بناء إمبراطورية تجارية، من خلال الانطلاق في تصدير واستيراد الملابس.  

 

ويبدو أن النشأة في معقل عائلة كاماني مثل "مسألة ذات تفاصيل"، فقد وصف أدام بشغف منزل العائلة في "تشارلوت" حيث نشأ مع إخوته وأبناء عمه ووالديه وجديه.

 

وعن هذا يقول:" كان هناك 18 شخصا من أبناء العائلة يعيشون في هذا المنزل وأحيانا كان يشبه مستشفى المجانين مجنون، ولكن أقصد هذا بالمعنى الإيجابي، فلو خسرت أصدقاءك لا زال لديك أسرتك وهذه العقلية لدينا مذ ولدنا .. لدي فعلا ذكريات جميلة ".

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان