رئيس التحرير: عادل صبري 01:07 مساءً | الثلاثاء 25 سبتمبر 2018 م | 14 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

واشنطن بوست: طبيب ترامب.. آخر المنشقين عن الرئيس  

واشنطن بوست: طبيب ترامب.. آخر المنشقين عن الرئيس  

صحافة أجنبية

هارولد بورنشتاين طبيب ترامب

واشنطن بوست: طبيب ترامب.. آخر المنشقين عن الرئيس  

بسيوني الوكيل 02 مايو 2018 14:42

"هارولد بورنشتاين: المنفي من أرض ترامب، الطبيب الآن مذعور وحزين".. تحت هذا العنوان نشرت صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية تقريرا حول طبيب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الذي كشف قبل ساعات أن ترامب هو من كتب الخطاب الذي يشيد بحالته الصحية في 2015 عندما كان مرشحا للانتخابات الرئاسية.

 

وقالت الصحيفة في التقرير الذي نشرته على موقعها الإلكتروني إن:" بورنشتاين، الذي عمل كطبيب لأكثر من 3 عقود هو آخر شخصية مقربة من ترامب منذ فترة طويلة تنشق عنه بشكل علني".

 

وقال بورنشتاين إن خطابا له نشرته الحملة الانتخابية لترامب في عام 2015 يقول إنه سيكون ”الشخص الأوفر صحة على الإطلاق الذي ينتخب للرئاسة“ هو خطاب كتبه المرشح بنفسه.

 

وذكرت شبكة "سي إن إن" الأمريكية في تقرير نشرته على موقعها الإلكتروني أنه :" عندما وصف بورنشتاين صحة المرشح الرئاسي دونالد ترامب في 2015 في خطاب نثري مبالغ فيه، كانت اللغة التي استخدمها مشابهة إلى اللغة التي يفضلها مريضه. وتبين أن المريض نفسه هو من كتب هذا، بحسب الطبيب".

 

ونقلت الشبكة عن بورنشتاين الذي قال إنه يعالج ترامب منذ عام 1980 قوله:" لقد أملى هذا الخطاب بالكامل، فأنا لم أكتب هذا الخطاب".

 

ووصف الطبيب ما جاء في الخطاب بأن ترامب سيكون "الشخص الأوفر صحة على الإطلاق الذي ينتخب للرئاسة"، بأنه من "الدعاية السوداء".

 

وقال الخطاب الذي وقعه بورنشتاين ”أجري للسيد ترامب فحص طبي كامل حديث ولم يظهر سوى نتائج إيجابية“.

 

وجاء في الخطاب ”في الواقع، فإن ضغط الدم لديه 65/110، ونتائج المختبر كانت ممتازة على نحو مذهل. وقوته البدنية وقدرته على التحمل غير عادية“. ومضى يقول ”يمكنني أن أقرر على نحو لا لبس فيه بأن السيد ترامب إذا انتخب سيكون أوفر الأشخاص صحة ينتخب إلى الرئاسة على الإطلاق“.

 

وقال بورنشتاين لشبكة (إن.بي.ٍسي. نيوز) إن وصف ”الأوفر صحة“ كان ”فكاهة سوداء“.

 

وقال الطبيب لشبكة (سي.إن.إن.) إنه كان في السيارة مع زوجته في سنترال بارك عندما قرأ ترامب الخطاب. ونشرت الحملة الانتخابية الخطاب في ديسمبر 2015.

وكان بورنشتاين قال من قبل إنه كتب الخطاب على عجل بينما كان يفحص مرضى آخرين.

 

وتأتي تصريحات بورنشتاين في أعقاب اتهامه لكيث شيلر الحارس الشخصي السابق لترامب بأنه هاجم مكتبه أثناء استرداد سجلات ترامب الطبية بعد انتخابه رئيسا.

 

وقالت سارة ساندرز المتحدثة باسم البيت الأبيض للصحفيين يوم الثلاثاء إنه تم الحصول على السجلات بموجب "إجراءات عمل معروفة".

 

وذكرت في مؤتمر صحفي عادي ”تكون السجلات الطبية للرئيس في حوزة الوحدة الطبية في البيت الأبيض كإجراء عمل معروف“.

 

النص الأصلي

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان