رئيس التحرير: عادل صبري 07:46 صباحاً | الأحد 18 نوفمبر 2018 م | 09 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

حاول مقابلة ترامب ومضطرب عقليا.. الشرطة الأمريكية تعثر على منفذ هجوم «وافل هاوس»

حاول مقابلة ترامب ومضطرب عقليا.. الشرطة الأمريكية تعثر على منفذ هجوم «وافل هاوس»

وائل عبد الحميد 23 أبريل 2018 21:08

قالت هيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي" إن السلطات الأمريكية ألقت القبض اليوم الإثنين على ترافيس رينكينج منفذ حادث إطلاق النار داخل مطعم "وافل هاوس" بعد مرور يوم تقريبا على تنفيذ جريمته.

 

وأشارت إلى أن رينكينج كان مختبئا بمنطقة غابية في ناشفيل.

 

 شبكة سي بي إس الأمريكية قالت في تقرير سابق قبل القبض عليه إن البحث مكثف بغية العثور على ترافيس رينكينج منفذ حادث إطلاق النار داخل مطعم "وافل هاوس"، أمس الأحد، والذي أودى بحياة 4 أشخاص، وسط تقارير أفادت بمعاناته من اضطرابات عقلية شديدة، ومحاولته السابقة مقابلة الرئيس دونالد ترامب.

 

 

وتابعت: "الشرطة حذرت من أن رينكينج غير مستقر عقليا بصورة كبيرة، ومسلح وخطير".

 

 

واختصت الشرطة أهالي حي "ناشفيل" "بولاية تينيسي" مطالبة إياهم بضرورة توخي الحذر من القاتل.

 

 

 

عمليات البحث أجراها أكثر من 80 شرطيا في ناشفيل بغية العثور على رينكينج، حسبما نقلت الشبكة الأمريكية عن السلطات المعنية.

 

 

 

 

وخلال تنفيذه الحادث، كان رينكينج شبه عاري، مرتديا فقط جاكيت أخضر اللون، ملوحا بسلاحه قبل أن يطلق النار في ساحة انتظار السيارات قبل اقتحام المطعم، وفقا لرواية الشرطة.

 

 

وأسفر الهجوم عن مقتل 4 أشخاص وإصابة أربعة آخرين.

 

 

 

وأثنت السلطات على أحد زبائن المطعم ويدعيى جيمس شو الذي أخذ يصارع المشتبه به وتمكن من إبعاد السلاح ليمنع سقوط عدد أكبر من الضحايا.

 

 

آرون أكد أن رينكينج سرق سيارة "بي إم دبليو"من أحد التجار المحليين الثلاثاء الماضي.

 

 

وبعد الإبلاغ عن السرقة، قامت شرطة برنتوود بمطاردة السيارة، لكن عملية البحث توقفت لأسباب تتعلق بتقنية "جي بي إس"، قبل أن يعثر على السيارة المسروقة في نفس اليوم بالقرب من منزل المشتبه به.

 

 

وأشار آرون إلى أن رينكينج توافد على المنطقة في خريف 2017 قادما من ولاية إلينوي، وكان يعمل في مجال الونش والتشييد.

 

 

لكنه فصل من وظيفته قبل ثلاثة أسابيع وحصل على وظيفة مشابهة، بيد أنه لم يذهب إلى العمل في الأيام الأخيرة.

 

 

واستطرد متحدث الشرطة: "نؤمن تماما أنه كان يملك الكثير من الذخيرة، وكان بإمكانه الاستمرار في عملية تدمير حقيقية للأشخاص الناجين في وافل هاوس".

 

 

وفي يوليو 2017، ألقت عناصر جهاز أمني سري أمريكي القبض على رينكينج لتواجده في منطقة محظورة بالقرب من البيت الأبيض.

 

 

وأخبر رينكينج الضباط آنذاك أنه يرغب في مقابلة الرئيس دونالد ترامب.

 

 

وأجرت السلطات مراجعة للأسلحة المرخصة التي كان  يملكها رينكينج آنذاك وصادرت 4 منها.

 

 

واستخدم المشتبه فيه سلاحا طراز "إيه آر-15" لتنفيذ هجوم الأحد.

 

 

 "مكتب تينيسي للتحقيقات"  وضع رينكينج في قائمة أكبر عشرة أشخاص مطلوب القبض عليهم، كما عرضت السلطات مكافأة لمن يدلي بأي معلومات تقود إلى القبض عليه.

 

 

 

رابط النص الأصلي

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان