رئيس التحرير: عادل صبري 05:49 مساءً | الأربعاء 15 أغسطس 2018 م | 03 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

أسوشيتد برس: هل يطفئ «الإعدام» غضب ضحايا الاغتصاب بالهند؟

أسوشيتد برس: هل يطفئ «الإعدام» غضب ضحايا الاغتصاب بالهند؟

صحافة أجنبية

النساء تظاهرن ضد جرائم الاغتصاب والعنف ضدهن

أسوشيتد برس: هل يطفئ «الإعدام» غضب ضحايا الاغتصاب بالهند؟

جبريل محمد 21 أبريل 2018 19:06

قالت وكالة "أسوشيتد برس" الأمريكية، إن الحكومة الهندية تعتزم تطبيق عقوبة الإعدام على الأشخاص المُدانين باغتصاب الأطفال دون سن 12 عامًا، لمكافحة تزايد جرائم العنف الجنسي، الأمر الذي دفع البعض للتساؤل هل تنجح هذه الخطوة في كبح جماح الغضب العارم وبخاصة لدى النساء الذي تفجر جراء تكرار هذه الجرائم؟

 

وبحسب وكالة أنباء "برس ترست" الهندية فإن مرسومًا وافق عليه رئيس الوزراء "ناريندرا مودي" وأرسل إلى الرئيس للموافقة عليه يتضمن اقتراحًا بتطبيق عقوبة الإعدام بحق مغتصب الأطفال.

 

وأوضحت الوكالة، رغم أن الأمر يتطلب موافقة البرلمان في غضون ستة أشهر ليصبح قانونًا، لكن يمكن محاكمة المشتبه بهم باستخدام المرسوم.

 

وتأتي الخطوة في أعقاب الغضب العارم الذي تفجر جراء اغتصاب وقتل طفلة في الثامنة من عمرها في ولاية جامو وكشمير، واغتصاب فتاة من أحد أعضاء الحزب الحاكم في ولاية "أوتار براديش" بجانب العديد من حالات الاغتصاب الأخرى التي طالت العديد من الفتيات.

 

وأشارت الوكالة إلى أن العديد من المتظاهرين عبروا عن غضبهم من الحزب القومي الهندوسي الحاكم لوقوفه في البداية مع المتهم في قضية جامو وكشمير، لأن الضحية مسلمة والمتهمون هندوس.

 

واعتُقل ما لا يقل عن تسعة من المشتبه فيهم، بينهم نائب من حزب "بهاراتيا جاناتا" الحاكم، وأربعة من مسؤولي الشرطة في القضيتين في ولايتي جامو وكشمير، وأوتار براديش.

 

وازدادت الجرائم ضد النساء في الهند رغم القوانين الصارمة التي سنت في عام 2013، و2012 ، وأدى اغتصاب عصابة لفتاة في نيودلهي لاحتجاجات جماهيرية للمطالبة بقوانين اغتصاب أكثر صرامة.

 

وضاعفت القوانين عقوبات السجن على المغتصين لـ 20 عاما، وجُرّمت المطاردة، والاتجار بالنساء، وصوت نواب البرلمان أيضا لخفض عمر محاكمة شخص ما لتتراوح بين 18 و 16 عاما، ليصبح شخصا بالغ في الجرائم الخطيرة.

 

ونقلت الوكالة عن "أبها سينغ" محام قوله:إن" المرسوم الجديد سوف يردع الرجال عن ارتكاب جرائم ضد المرأة، لكنه حث الحكومة على وضع إطار زمني لتقديم المشتبه بهم إلى العدالة، لأن المحاكم الهندية معروفة بطول إجراءاتها، خاصة مع وجود أكثر من 30 مليون قضية معلقة.

 

وأضاف، أن معدل الإدانة في قضايا الاغتصاب في الهند كان 28٪ فقط، مما يعني أن 72 من أصل 100 من الجناة يفلتون من العقاب. 

الرابط الأصلي

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان