رئيس التحرير: عادل صبري 04:37 مساءً | الخميس 21 يونيو 2018 م | 07 شوال 1439 هـ | الـقـاهـره 43° صافية صافية

صحيفة ألمانية:  الفن المصرى  يمر  بأسوأ مراحل الرقابة

صحيفة ألمانية:  الفن المصرى  يمر  بأسوأ مراحل الرقابة

صحافة أجنبية

المخرجة أمل رمسيس

صحيفة ألمانية:  الفن المصرى  يمر  بأسوأ مراحل الرقابة

أحمد عبد الحميد 12 أبريل 2018 17:45

قالت صحيفة "نويس دويتشلاند" الألمانية إن الفن المصري يمر بأسوأ مراحله فيما يتعلق بالقبضة المشددة التي تفرضها الرقابة على المحتوى ودور العرض.

 

ونقلت الصحيفة عن المخرجة  المصرية "أمل رمسيس"،  رئيسة مهرجان القاهرة الدولى لسينما المرأة،  قولها إن الأفلام المصرية تمر فى المرحلة الراهنة  بأسوأ مراحل الرقابة على الإطلاق. 

 

وتابعت رمسيس: " إنتاج  افلام جديدة، بات شبه منعدم، فترى عملا أو اثنين فقط سنويا من الأفلام غير التجارية، وتفتقد حتى المستوى الحرفي الجيد".

 

ولفتت إلى  انعدام  التمويل من قبل المنتجين، الأمر الذى يقود  إلى  تدمير الثقافة والفن، بحسب قولها.

 

وبحسب المخرجة المصرية، فإن جميع الأعمال الثقافية في البلاد  تطبق عليها رقابة صارمة ، حتى الأعمال المسرحية التي يُفرض عليها أن تكون شديدة الحذر فيما تتناوله.

 

الرقابة الصارمة لا تقتصر فقط على المحتوى المعروض، بل في كثير من الأحيان تعترض  وزارة الثقافة على اصدار أذون  لأماكن  العرض.

 

ورأت   "رمسيس"، أن  فيلم "الأيام الأخيرة للمدينة"، هذا آخر فيلم مصرى جيد، حيث عرضه فى برلين عام 2016، ونال جائزة كاليجاري للأفلام، ومنذ ذلك الوقت  لم تكن هناك مساهمات  مصرية أخرى على حد قولها.

 

ومضت تقول: " نحن بحاجة إلى إذن لأفلام المهرجان الخاصة بنا، من مركز الإبداع ، الذى يعتبر تحت إشراف وزارة الثقافة،  وعادة  ما نعرضها في الجامعة الأمريكية ومعهد جوته".

 

وواصلت: " بسبب التجربة السلبية في العام الماضي مع الرقابة، قمنا بمحاولات عدة للتوصل إلى حل توافقى، إلى أن تمت الموافقة على جميع الأفلام وعددها 55 هذا العام،  ولكن قبل ثلاثة أيام من نهاية المهرجان ، جاءت الرقابة إلى الجامعة الأمريكية لفحص أوراق التصريح التي حصلنا عليها، وكان هناك نزاع وهددونا بهدم المهرجان ، ولذلك أصبح الأمر صعبًا للغاية بالنسبة لنا"

 

رابط النص الأصلي

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان