رئيس التحرير: عادل صبري 01:13 صباحاً | الأحد 21 أكتوبر 2018 م | 10 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

الديلي ستار: صفقات السلاح خلال زيارة ولي العهد السعودي لفرنسا.. «محرمة»

الديلي ستار: صفقات السلاح خلال زيارة ولي العهد السعودي لفرنسا.. «محرمة»

صحافة أجنبية

العاهل السعودي يزور فرنسا الأسبوع المقبل

الديلي ستار: صفقات السلاح خلال زيارة ولي العهد السعودي لفرنسا.. «محرمة»

جبريل محمد 05 أبريل 2018 14:05

كشفت صحيفة "الديلي ستار" البريطانية النقاب عن أن الزيارة المتوقعة لولي العهد السعودي الأمير "محمد بن سلمان" لفرنسا الأسبوع المقبل لن تشمل توقيع صفقات أسلحة جديدة.

 

وقالت الصحيفة: إنَّ زيارة ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان المتوقعة الأحد المقبل ستركز على الاستثمارات، وأيضًا الحرب في اليمن، وأن إدارة الرئيس إيمانويل ماكرون لن تبرم صفقات أسلحة جديدة مع المملكة.

 

ومن المتوقع أن يصل ولي العهد السعودي الأحد المقبل في زيارة رسمية تستغرق يومين، وهي المحطة الأخيرة في جولة دولية زار خلالها الولايات المتحدة وبريطانيا.

 

وقال مكتب ماكرون الثلاثاء الماضي، إنَّ ولي العهد سوف يلتقي الرئيس ماكرون لمناقشة "شراكة استراتيجية جديدة" مع تركيز خاص على الاستثمار في الطاقة المتجددة والاقتصاد الرقمي.

 

وأضافت الرئاسة "نريد نوعًا جديدًا من التعاون أكثر تركيزًا على الاستثمارات المستقبلية خاصة في الاقتصاد الرقمي والطاقة المتجددة برؤية مشتركة."

 

وسيناقش الزعيمان أيضًا الصراعات في الشرق الأوسط، بما في ذلك الحرب في اليمن، حيث يقوم تحالف تقوده السعودية بحملة قصف منذ عام 2015 في محاولة للقضاء على المتمردين الحوثيين الشيعة المدعومين من إيران.

 

وفرنسا هي بائع أسلحة رئيسي للمملكة واتهمت عدة جماعات حقوقية باريس بأنها لا تفعل سوى القليل لضمان عدم استخدام أسلحتها في اليمن، حيث قتلت الحرب ما يقرب من عشرة آلاف شخص.

 

ونقلت الصحيفة عن مسؤولين فرنسيين قولهم: "لن توقع باريس على أي صفقات أسلحة خلال زيارة الأمير سلمان".

 

ومن غير الواضح أين سيقيم الملك السعودي.

 

وسافر الأمير بالفعل إلى العديد من العواصم الغربية منذ تعيينه وليا للعهد في يونيو الماضي، وشرع في حملة إصلاح شاملة تهدف إلى تطوير المملكة المحافظة، لكن الضغوط زادت أيضًا بسبب دور الرياض في اليمن.

 

ودعت جماعات حقوق الإنسان ماكرون إلى حثّ الأمير سلمان على وقف حملة القصف ورفع الحصار عن البلاد لمحاولة إنهاء ما تصفه الأمم المتحدة بـ"أسوأ أزمة إنسانية في العالم". 

الرابط الأصلي

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان