رئيس التحرير: عادل صبري 10:46 صباحاً | الأحد 21 أكتوبر 2018 م | 10 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 33° صافية صافية

AP: في اليوم التالي لفوز السيسي.. القبض على رئيس تحرير «مصر العربية»

AP: في اليوم التالي لفوز السيسي.. القبض على رئيس تحرير «مصر العربية»

صحافة أجنبية

عادل صبري رئيس تحرير موقع «مصر العربية»

AP: في اليوم التالي لفوز السيسي.. القبض على رئيس تحرير «مصر العربية»

بسيوني الوكيل 05 أبريل 2018 08:20

قالت وكالة "أسوشيتيد برس" الأمريكية إن السلطات المصرية ألقت القبض على عادل صبري، رئيس تحرير موقع "مصر العربية" الثلاثاء، في أحدث حلقة في حملة قمع موسعة ضد وسائل الإعلام الخاصة.

 

ونقلت الوكالة في تقرير تناقلته العديد من وسائل الإعلام الغربية عن مسئولين اشترطوا عدم الإفصاح عن هويتهم قولهم: إن صبري تم اقتياده إلى مركز شرطة بالقاهرة بينما تم إغلاق مكاتب "مصر العربية" لعمله بدون ترخيص، مشيرين إلى أن صبري خضع لاستجواب النيابة العامة الأربعاء.

 

وتقول إدارة الموقع إن لديها جميع التصاريح القانونية المطلوبة لعمل الموقع في مصر.

 

وجاء إلقاء القبض على "صبري"، في اليوم التالي لإعلان فوز الرئيس عبد الفتاح السيسي بفترة رئاسة ثانية مدتها 4 سنوات، حيث حصل على 97% من أصوات الناخبين في الانتخابات التي أجريت الأسبوع الماضي.

 

وقالت الوكالة إن السيسي لم يواجه منافسة جادة في الانتخابات بعد إلقاء القبض، وانسحاب مجموعة من المرشحين المحتملين الأقوياء تاركين مرشحا وحيدا لم يبذل أي جهد لمنافسته.

 

وقال المسئولون إن المجلس الأعلى للإعلام فرض غرامة قدرها 50 ألف جنيه على موقع "مصر العربية"، لنشره تقريرا مترجما عن صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية، ذكر أن الناخبين تلقوا أموالا وأطعمة ووعودا بخدمات أفضل مقابل المشاركة في الانتخابات.

 

كما فرض المجلس غرامة 150 ألف جنيه على صحيفة "المصري اليوم" لنشرها تقريرًا خاصًا مشابهًا. ونشرت الصحيفة اعتذارًا الثلاثاء عن التقرير.

 

وفي فبراير الماضي طردت السلطات المصرية صحفية بريطانية تعمل في صحيفة "التايمز" اللندنية، قائلة إنها لا تملك تصريحا صالحا وقامت بالتصوير بدون إذن. 

 

كما تم احتجاز مقدم برامج مؤيد للحكومة لفترة قصيرة بسبب جزء من برنامجه رأته وزارة الداخلية مهينا للشرطة.

 

وفي الشهر الماضي، قال النائب العام إن قطاعات من وسائل الإعلام تحاول "تقويض أمن وسلامة الدولة"، ونشرت النيابة في وقت لاحق قائمة بأرقام هواتف للمواطنين من أجل إبلاغ السلطات بالتقارير التي يرون أنها تقوض الأمن أو نشر أخبار كاذبة.

 

وحجبت السلطات المصرية موقع مصر العربية في مايو 2017، لكن يمكن الدخول عليه من خلال تطبيقات الشبكات الافتراضية (في بي إن).

 

 وبلغ عدد المواقع المحجوبة من بوابات إخبارية ومدونات ومنظمات الحقوقية وتطبيقات لكسر الحجب   496  موقعا وفقا لـ "مؤسسة حرية الفكر والتعبير" و"المرصد المفتوح لقياس التدخل في الشبكة" الذي يقع مقره في الولايات المتحدة.

 

"مدى مصر" المستقل أحد هذه المواقع المحجوبة ذكر أن محكمة القضاء الإداري حددت يوم 13 مايو للنظر في طعنه على  حجبه.

النص الأصلي

مصر العربية
  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان