رئيس التحرير: عادل صبري 03:19 مساءً | الاثنين 10 ديسمبر 2018 م | 01 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

AP: هل تعزز الأيام الثلاثة ضعف المشاركة بانتخابات مصر؟

AP: هل تعزز الأيام الثلاثة ضعف المشاركة بانتخابات مصر؟

صحافة أجنبية

نتائج الانتخابات محسومة سلفا لصالح السيسي

AP: هل تعزز الأيام الثلاثة ضعف المشاركة بانتخابات مصر؟

بسيوني الوكيل 27 مارس 2018 12:19

يواصل المصريون التصويت لليوم الثاني على التوالي في الانتخابات الرئاسية التي يتنافس فيها الرئيس الحالي عبد الفتاح السيسي وموسى مصطفى موسى رئيس حزب الغد وأحد مؤيدي الرئيس السابقين.

 

وقالت وكالة "أسوشيتيد برس" الأمريكية في تقرير تناقلته عنها العديد من وسائل الإعلام: إنَّ اليوم الثلاثاء هو اليوم الثاني من أيام التصويت الثلاثة، في تمديد من الواضح أنَّه مصمم لتعزيز المشاركة على الرغم من أنها بدت ضعيفة في اليوم الأول.

 

ومع أنَّ نتائج الانتخابات معروفًا سلفًا فإنَّ الرئيس السيسي يحرص على تحقيق مشاركة انتخابية مرتفعة بشكل كافٍ لإظهار دعم المواطنين لحكمه، بحسب الوكالة التي قالت: إنَّ تغطية الانتخابات مقيدة بمنع الصحفيين من سؤال الناخبين عمن يؤيدون.

 

وتقول وسائل الإعلام الحكومية والخاصة والتي تؤيد جميعها السيسي: إنَّ المشاركة تبدو مرتفعة في اليوم الأول، على الرغم من أن الصحفيين على الأرض في 12 مركز اقتراع بالقاهرة لاحظوا عدد قليل من الناخبين يدخل مراكز الاقتراع، بمعدل 24 شخص في الساعة وفقًا للوكالة.

 

ونقلت الوكالة عن قاضٍ مشرف على الانتخابات في مركز اقتراع بضاحية 6 أكتوبر مسجل فيه 8 آلاف ناخب اليوم الثلاثاء قوله: إن نسبة التصويت أمس بلغت 14%.

 

وقالت الوكالة إن القاضي الذي تحدث بشرط عدم ذكر اسمه خوفًا من العقاب أشار إلى أنَّ الناخبين، الذين وصلوا بأعداد قليلة، غالبًا كانوا مجبرين على التصويت.

 

وأضاف:" أسمع هنا قصصا تؤذي أذني.. الوزارات والوكالات الحكومية والسوبر ماركات الكبيرة.. ترى مجموعات تأتي معًا وتستطيع أن تسألهم ماذا أحضرهم".

 

وتابع قائلًا: مقارنة بانتخابات 2012 أول انتخابات ديمقراطية حرة في مصر كان هناك منافسة حقيقة".

 

وبينما كان يتحدث علت أصوات مكبرات الصوت بأغاني مؤيدة للجيش، وعلى مباني قريبة ملصقات تعرض شعارات مؤيدة للسيسي.

 

وعلى أحد هذه الإعلانات مكتوب "من الأفضل أن تقف في طابور الناخبين بدلًا من أن تقف في طابور اللاجئين"، في إشارة إلى الفوضى الدائرة في سوريا عقب ثورتها ضد الرئيس بشار الأسد، ويقول مؤيدو السيسي: إنه أنقذ مصر من مصير مماثل.

 

ونقلت الوكالة عن طالب هندسة تدعى سالمة محمد قولها إن الكبار غالبا ما ينتقدون الشباب الذي لا يريدون ان ينتخبوا السيسي.

 

وأضافت: "معظم الشباب يرون الانتخابات كمهزلة"، مضيفة أن بعض أصدقائها متهمون ظلماً بالتطرف في ظل حكم السيسي. وأكدت أنه : "لا توجد حريات لكنه جلب الأمن أيضا."

النص الأصلي

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان