رئيس التحرير: عادل صبري 10:23 صباحاً | الجمعة 14 ديسمبر 2018 م | 05 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

مسؤول بالعاصمة الجديدة: السيسي «المتواضع» رفض تسمية المشروع باسمه

مسؤول بالعاصمة الجديدة: السيسي «المتواضع» رفض تسمية المشروع باسمه

أحمد عبد الحميد 22 مارس 2018 21:49

فى حوار نشرته الإذاعة الألمانية "نورد دويتشر روندفونك، قال " أحمد الهلالي" ، مسؤول متابعة الأعمال الإنشائية بالعاصمة الإدارية الجديدة إن تواضع الرئيس السيسي جعله يرفض إطلاق اسمه على المشروع العملاق.

 

وتحدث الهلالي عن الإنجازات الإنشائية داخل العاصمة الجديدة التي ستضم مسجدا عملاقا يستوعب أكثر من 8000 مصلي يفتتح في يونيو المقبل.

 

كما افتتح السيسي في يناير الماضي كاتدراية "ميلاد المسيح" التي يتسع الطابق الأول منها حوالي 2500 شخص، ويستوعب الطابقان الثاني والثالث أكثر من 10 آلاف.


 

وتضم العاصمة مركزا عالميا للمؤتمرات، بالإضافة إلى أنها ستضحى مقرا جديدا للوزارات والرئاسة والبرلمات والسفارات، وتحتوي على دار أوبرا ودور سينما ومسارح ومطاعم وبوتيكات ومدارس وجامعات.

 

 

وبسؤاله عن عن مصادر تمويل المشروع، صرح الهلالى أن المشروع يمول نفسه عن طريق المستثمرين، الذين وضعوا خططهم فى بناء "الفيلات" والمبانى السكنية  وبالتالى فإن ميزانية الدولة لن تتأثر ببناء هذا المشروع، على حد قوله.


 

الإذاعة الألمانية أوضحت أن المشروع يساهم  فى حل مشاكل التكدس السكانى بالعاصمة القديمة "القاهرة"، حيث يضم 35 ألف وحدة سكنية، كما يساهم فى حل أزمة البطالة إذ يخلق  200 ألف فرصة عمل.

 

المشروع يشمل أيضًا 20 منطقة سكنية و 20 ناطحة سحاب  بينها واحدة من أطول ناطحات السحاب في أفريقيا.

 

جاء ذلك في زيارة قام بها مراسلو الإذاعة الألمانية "نورد دويتشر روندفونك"، للعاصمة الإدارية الجديدة التي اعتبرته الصحيفة  بمثابة قفزة لمصر  ينعكس إيجابيًا الاقتصاد.

 

وتحدثت الإذاعة الألمانية عن المشروعات الضخمة التي نفذها السيسي منذ توليه منصبه قبل أربع سنوات ، مثل بناء العديد من محطات الطاقة الكبرى ، وتحسين البنية التحتية و توسيع قناة السويس، لكن العاصمة الجديدة تعتبر أكبر مشروع فى مصر.

 

رابط النص الأصلي 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان