رئيس التحرير: عادل صبري 10:55 صباحاً | الجمعة 19 أكتوبر 2018 م | 08 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

صحيفة إسرائيلية: في نيوم.. مصر والأردن تبحثان عن مخرج اقتصادي

صحيفة إسرائيلية: في نيوم.. مصر والأردن تبحثان عن مخرج اقتصادي

صحافة أجنبية

الرئيس عبد الفتاح السيسي وولي العهد السعودي محمد بن سلمان

صحيفة إسرائيلية: في نيوم.. مصر والأردن تبحثان عن مخرج اقتصادي

بسيوني الوكيل 13 مارس 2018 14:46

"بناء مدينة عملاقة على البحر الأحمر، السعوديون يسعون للتكامل الاقتصادي مع مصر والأردن" .. تحت هذا العنوان نشرت صحيفة "جيروزاليم بوست" الإسرائيلية تقريرًا حول أهداف الدول الثلاث من المشاركة في مشروع "نيوم".

 

و"نيوم" هو مشروع سعودي لمدينة  عابرة للحدود، أطلقه الأمير محمد بن سلمان، ولي العهد السعودي، ويقع المشروع في أقصى شمال غرب السعودية، ويشتمل على أراضٍ داخل الحدود المصرية والأردنية.

 

وقالت الصحيفة في التقرير الذي نشرته على موقعها الإلكتروني:" بالنسبة للمراقبين، فإن فكرة ولي العهد السعودي ربما تبدو طموحة بدرجة كبيرة، لبناء مدينة ضخمة باسم نيوم على امتداد خليج العقبة والبحر الأحمر والتي تمتد عبر الحدود بين مصر والأردن".

 

وكان الأمير محمد قد أعلن من قبل خطط إنشاء تلك المنطقة المعروفة باسم نيوم على مساحة26500 كيلومتر خلال مؤتمر دولي للاستثمار في الرياض. وقال مسؤولون: إن من المتوقع في نهاية الأمر أن يبلغ إجمالي الاستثمارات العامة والخاصة في المنطقة 500 مليار دولار.

 

ومن المقرر أن تركز هذه المدينة العملاقة، التي تمّ وضع نظام قضائي وتشريع خاص بها لجذب المستثمرين الدوليين، على صناعات مثل الطاقة والماء والتكنولوجيا الحيوية والغذاء والتصنيع المتطور والسياحة.

 

وتعليقًا على المشروع تقول الصحيفة:" قد يكون هناك مبالغة في أهمية نيوم، ولكن المشروع الذي لم يبدأ الإنشاء فيه بعد قد يكون ذا أهمية بالغة ليس فقط بالنسبة للسعوديين ولكن للمنطقة ككل، بالنسبة لابن سلمان فهي جزء أساسي من خطط لتقليل اعتماد المملكة على صادرات النفط وتنويع الاقتصاد، أما بالنسبة لمصر والأردن فيتحمسان للخطة على أمل أن تدعم اقتصاداتهما المتعثرة".

 

وتضيف:" بينما كان بن سلمان في مصر الأسبوع الماضي أسست الدولتان صندوقًا مشتركًا للمساعدة في تطوير الجانب المصري في نيوم، وخصصت مصر أكثر من ألف كيلومتر في جنوب سيناء للمشروع. وكجزء من التكامل الاقتصادي تخطط الدولتان لبناء جسر الملك سلمان الذي يربط بين الدولتين عبر خليج العقبة".

 

وبحسب صحيفة "المواطن" الإماراتية فإنَّ مهاب مميش رئيس هيئة قناة السويس يعرض مدينة الإسماعيلية الواقعة شمال شرق مصر كبوابة لمشروع نيوم.

 

وذكرت صحيفة "جوردون تايمز" الأردنية أن مسئولين أردنيين يشاركون في هذه المناقشات مع نظرائهم السعوديين لتحديد المشروعات التي سيتم تنفيذها في العقبة كجزء من نيوم.

 

وفي تطور يتعلق بالقضية، قالت "رويترز" يوم السبت: إنَّ السعودية سوف تعمل مع مصر والأردن لجذب شركات السياحة الأوروبية للعمل في البحر الأحمر في فصل الشتاء. وقال التقرير إن الرياض تتفاوض مع 7 سفن وتخطط لبناء يخوت بحرية.

 

وكان الأمير محمد قد وصل إلى القاهرة الأسبوع الماضي، وذلك في مستهل أول جولة خارجية له منذ تقلده ولاية العهد في يونيو من العام الماضي وقيادته حملة تطهير استهدفت النخبة الاقتصادية والسياسية في المملكة.

 

وتعززت علاقات مصر والسعودية مع انتخاب الرئيس عبد الفتاح السيسي في 2014 بعد عام من عزل الرئيس السابق محمد مرسي المنتمي لجماعة الإخوان المسلمين.

 

وتؤيد مصر السعودية في حربها على حركة الحوثي المدعومة من إيران في اليمن كما انضمت إلى السعودية والإمارات والبحرين في فرض مقاطعة تجارية ودبلوماسية لقطر العام الماضي كما وافقت على تسليم جزيرتين في البحر الأحمر للسعودية رغم الانتقادات في الداخل.

 

وقبل يوم من زيارة الأمير محمد إلى القاهرة، أبطلت المحكمة الدستورية العليا في مصر أحكاما أصدرها القضاء الإداري بعدم قانونية تسليم جزيرتي تيران وصنافير في البحر الأحمر.

 

كما تأتي الزيارة قبل أسابيع قليلة من انتخابات الرئاسة المصرية التي يسعى السيسي للفوز فيها بفترة ثانية.

 

النص الأصلي

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان