رئيس التحرير: عادل صبري 06:08 صباحاً | الأربعاء 22 أغسطس 2018 م | 10 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

جارديان: في أولى رحلاته الخارجية.. بن سلمان يخطب ود القادة

جارديان: في أولى رحلاته الخارجية.. بن سلمان يخطب ود القادة

صحافة أجنبية

ولي العهد السعودي يستهل جولته الخارجية بزيارة لمصر

جارديان: في أولى رحلاته الخارجية.. بن سلمان يخطب ود القادة

بسيوني الوكيل 05 مارس 2018 14:41

"ولي العهد السعودي يبدأ رحلة خارجية لخطب ود القادة" .. تحت هذا العنوان نشرت صحيفة "جارديان" البريطانية حول أول زيارة خارجية للأمير محمد بن سلمان منذ تولّيه منصبه الحالي والتي بدأت الأمس بالقاهرة.

 

وقالت الصحيفة في التقرير الذي نشرته على موقعها الإلكتروني اليوم: إنَّ وريث العرش المنتظر في السعودية بدأ أول رحلة خارجية تضم 3 محطات هي القاهرة ولندن ونيويورك وتهدف لدعم أوراق اعتماده في مرحلة عالمية حرجة".

 

 وأضافت الصحيفة: "عندما يصل لندن يوم الأربعاء المقبل سوف يُستقبل كرئيس دولة منتظر وسوف يتوجه لقصر ويندسور لتناول العشاء مع الملكة، وبصفته الشريك التجاري الكبير الأكثر أهمية لبريطانيا في الشرق الأوسط سيصل بجدول أعمال مزدوج: الأول بصفته رئيس بعثة تجارية تقدم صفقات مربحة، والثاني أنّه كقائد يبحث عن إثبات فاعليته بعد عام متقلب في الشؤون الخارجية".

 

وتأتي الزيارة الدولية الأولى لولي العهد في ظلّ واحدة من أكثر الفترات استثنائية في تاريخ الدولة الحديث؛ حيث يشهد إصلاحًا في الداخل واضطرابًا في المنطقة.

 

وذكرت الصحيفة أن هيمنة ولي العهد المفاجئة على السلطة أربكت الصديق والعدو على السواء، تاركة إياهم يتزاحمون على فهم ماذا يحرك الأمير الذي حصل على تفويض مطلق من والده الملك سلمان لإصلاح كل جانب في الدولة المعروفة لنحو 40 عامًا بإدارتها العنيدة ومقاومتها المتأصلة لكل أشكال التغيير باستثناء الرمزي منها.

 

ورأت الصحيفة أن تورط الرياض في خلافات مع قطر ورئيس وزراء لبنان سعد الحريري، والحرب الدائرة في اليمن والتي أودت بحياة 10 آلاف شخص وتبلغ كلفتها 8 مليارات دولار شهريًا من خزينة السعودية، تركها منغرزة في هذه المشكلات دون مخارج واضحة.

 

ووفقًا لشخصيات رفيعة في الرياض فإن سياسة ردع إيران عن تعزيز دعائمها التي صنعتها في العالم العربي وخاصة منذ الغزو الأمريكي للعراق في 2003 لم تنجح حتى الآن. ووفقا لتقديرات بعض قادة المنطقة فقد تراجعت هذ السياسة.

 

ونقلت الصحيفة عن عضو رفيع في العائلة الملكية دون أن تكشف هويته قوله: "يجب أن يعرف (ولي العهد) أن ترديد شيء ما لا يجعله يحدث، ووراء كل هذا هو يحتاج أن يتعلم أنه عندما تتخذ قرارًا فأنت تحتاج أن يكون لديك استراتيجية حقيقية وفريق يؤمن بما تفعل ومفوض ليراها حتى النهاية".

 

يقول عضو في مركز أبحاث سعودي هناك ولاء منتشر داخل أروقة السلطة في الرياض للجديد "ولكن ليس من الضرورة أن يكون نابعًا من القلب".

 

ووصل بن سلمان إلى القاهرة الأحد في مستهل أول جولة خارجية له منذ تقلده ولاية العهد في يونيو من العام الماضي وقيادته حملة تطهير استهدفت النخبة الاقتصادية والسياسية في المملكة.

 

النص الأصلي

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان