رئيس التحرير: عادل صبري 06:49 صباحاً | السبت 23 يونيو 2018 م | 09 شوال 1439 هـ | الـقـاهـره 43° صافية صافية

فيديو | بالجيش.. بريطانيا تواجه «الوحش القادم من الشرق»

فيديو | بالجيش.. بريطانيا تواجه «الوحش القادم من الشرق»

صحافة أجنبية

هطول الثلوج يتواصل في بريطانيا

فيديو | بالجيش.. بريطانيا تواجه «الوحش القادم من الشرق»

بسيوني الوكيل 02 مارس 2018 18:05

"المستشفيات تعلن حالة الطوارئ وآلاف المنازل بدون كهرباء، وبينما تغطي الثلوج بريطانيا تضربها رياح سرعتها 90 ميلا في الساعة وفيضانات" .. تحت هذا العنوان نشرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية عن تداعيات استمرار حالة الطقس السيئة التي تتعرض لها بريطانيا.

وتواصل هطول الثلوج والطقس البارد في بريطانيا بعد وصول العاصفة المسماة "إيما" إليها وملاقاتها لموجة الثلج التي ضربت البلاد هذا الأسبوع وسميت "الوحش القادم من الشرق".

وقالت الصحيفة في التقرير الذي نشرته على موقعها الإلكتروني إن المستشفيات أعلنت حالة الطوارئ، وفقد 9 آلاف منزل على الأقل التيار الكهربائي . كما ضربت آخر عاصفة ثلجية من "الوحش القادم من الشرق" بريطانيا التي تغطيها الثلوج، مصحوبة برياح سرعتها 90 ميلا في الساعة، وفيضانات.

وتركت الأوضاع المناخية السيئة آلاف السائقين والركاب محاصرين الليلة الماضية، وسط الدمار، قبل أن تتسبب الثلوج السوداء في مزيد من الفوضى.

 

وألغت المستشفيات العمليات الجراحية ويكافح الأطباء لزيارة المرضى المعرضين للخطر، و بينما تكافح هيئة الصحة للتعامل مع تداعيات الظروف تتوسل خدمة الإسعاف للجماهير للمساعدة بسياراتهم الـ 4x4 في إسعاف الضحايا.

كما استدعت الحكومة الجيش البريطاني لمساعدة المئات من سائقي السيارات الذين علقوا في الطرقات التي أغلقها هطول ثلوج كثيفة. وتقطعت السبل بمئات المسافرين الذين قضوا الليل في قطارات تراكمت الثلوج على سككها.

 

وتأثرت رحلات القطارات والخدمات الأرضية بالتأخير والإلغاء، بينما أصيبت الطرق في أنحاء بريطانيا بالشلل.

ونصحت هيئة النقل المسافرين بضرورة التأكد من مواعيد القطارات قبل التوجه إليها وكذلك منح أنفسهم وقتاً إضافيا للوصول إلى مراكز عملهم.

 

وارتفعت يوم الخميس أسعار الغاز إلى أعلى مستوى في عشرة أعوام على الأقل وحذرت شبكة الكهرباء البريطانية (ناشيونال جريد) من عجز في الأسواق وسعت إلى شراء الغاز من شركات بالقطاع لتفادي أي أزمات محلية.

وترجع موجة البرد التي أطلق عليها اسم (وحش من الشرق) إلى ارتفاع مفاجئ في درجات الحرارة فوق القطب الشمالي مما أضعف التيار الذي يأتي بالهواء الدافئ من المحيط الأطلسي إلى أيرلندا وبريطانيا.

 

وكانت بريطانيا قد شهدت موجة ثلوج كثيفة في ديسمبر الماضي، أدت إلى إلغاء بعض رحلات القطارات والرحلات الجوية.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان