رئيس التحرير: عادل صبري 09:21 مساءً | الاثنين 23 أبريل 2018 م | 07 شعبان 1439 هـ | الـقـاهـره 37° غائم جزئياً غائم جزئياً

كاتب ألماني عن بوتين وبشار: قاتل وقاتل

كاتب ألماني عن بوتين وبشار:  قاتل وقاتل

صحافة أجنبية

بوتين وبشار الأسد (أرشيفية)

كاتب ألماني عن بوتين وبشار: قاتل وقاتل

أحمد عبد الحميد 26 فبراير 2018 20:38

رأى الكاتب الألماني ستيفان أولريش أن العلاقة بين الرئيسين الروسي والسوري فلادمير بوتين وبشار الأسد يمكن تلخيصها في العبارة التالية "قاتل في ظهر قاتل" كناية عن دعم الكرملين للهجمات البشعة ضد المدنيين السوريين.

 

وأضاف في مقال بصحيفة زوددويتشه" الألمانية، حول الوضع السورى المأساوى بالدولة العربية: "لا يزال "بشار الأسد" المدعوم عسكريًا واقتصاديًا من "بوتين"، يرتكب جرائم بشعة ضد المدنيين فى ظل عجز دولى عن إيقاف تلك المجازر".

 

الكاتب الألماني وصف "مجلس الأمن الدولى" بالمتردد والضعيف، معتبرًا قراره الأخير بعمل هدنة عسكرية فى سوريا متأخرًا.

 

وأضاف أن الرئيس الروسى "فلاديمير بوتين"، راوغ المجتمع الدولى فى ممارسة ضغوطه لعقد اجتماع مجلس الأمن الدولى بشأن الحرب المشتعلة بسوريا، في حيلة لكسب ثقة المجتمع الدولى، رغم استمرار دعمه لبشار في إزهاق أرواح المزيد من المدنيين.

 

وقد تبنى مجلس الأمن الدولي السبت الماضى بالإجماع قرارًا، يدعو إلى وقف إطلاق النار فورا لمدة 30 يومًا، من أجل "إفساح المجال أمام إيصال المساعدات الإنسانية بشكل منتظم، وإجلاء طبي للمرضى والمصابين بجروح بالغة، وعلى الرغم من ذلك، احتدمت المعارك البرية في محيط الغوطة الشرقية.

 

وأبدى الكاتب الصحفى الألمانى اندهاشه تجاه مزاعم  "الأسد" بمحاربته لمجموعات إرهابية فى "الغوطة الشرقية"، بالرغم من كونه هو الإرهابى الكبير.

 

عدم تهديد مجلس الأمن الدولى بفرض عقوبات فى حالة كسر الهدنة من كلا طرفى الصراع فى سوريا يثير العديد من التساؤلات، من وجهة نظر الكاتب.


 

وحمل الكاتب "بوتين"، المسئولية الأكبر عن جرائم الحرب المرتكبة فى سوريا، واصفًا إياه بالقاتل الكبير الذى يساند القاتل الصغير، فى إشارة إلى "بشار الأسد"، مطالبًا بضرورة مثول القاتلان أمام المحكمة الدولية الجنائية، معتبرًا أن ضحايا الأسد هم ضحايا بوتين.

 

رابط النص الأصلي 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان