رئيس التحرير: عادل صبري 11:14 مساءً | الخميس 26 أبريل 2018 م | 10 شعبان 1439 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

سي إن إن: فبراير يهوي بشعبية ترامب إلى الحضيض

سي إن إن: فبراير يهوي بشعبية ترامب إلى الحضيض

محمد البرقوقي 25 فبراير 2018 17:44

تراجعت شعبية الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إلى أدنى مستوياتها في فبراير الجاري، لتصبح الأدنى على الإطلاق بين أسلافه في تاريخ الولايات المتحدة الأمريكية ، وفقا لما أظهرته دراسة مسحية حديثة أجرتها شبكة "سي إن إن" الأمريكية.

 

 

وأوضحت الدراسة أن شعبية ترامب سجلت 35%، بتراجع 5 نقاط عن الشهر المنصرم.

 

ويجيء هذا التراجع في أعقاب الصعود الذي شهدته شعبية قطب العقارات والملياردير الأمريكي، والذي جاء مدفوعا بالقفزة التي سجلتها أسواق الأسهم الأمريكي وكذا الأداء القوي للاقتصاد الأمريكي منذ دخول ترامب البيت الأبيض في الـ 20 من يناير 2017.

 

 

هبوط شعبية الرئيس الأمريكي تجيء متوافقة مع نتائج استبيان منفصل أجرته "سي إن إن" في ديسمبر الماضي والتي وضعت شعبية ترامب أيضا عند أدنى مستوياتها بين كل دراسات الشبكة، منذ توليه مهام منصبه رسميا.

 

وانخفضت شعبية ترامب أيضا لأدنى مستوياتها بين الجمهوريين، برغم الآراء الإيجابية التي لا يزال يحملها تجاهه أنصاره في الحزب. وقال 80% من الجمهوريين إنهما يوافقون على ترامب، بأقل بنقطة واحدة عن الآراء السابقة التي سُجلت في أواخر سبتمبر الماضي (81%).

 

وقال 13% فقط من الجمهوريين إنهم غير راضين عن أداء دونالد ترامب. وبين الديمقراطيين، تصل نسبة تأييد دونالد ترامب إلى 5% فقط، مقابل 35% بين المستقلين.

 

وتجيء نتائج المسح في أعقاب أسابيع عدة من توارد الأنباء السيئة حول كبار الموظفين بالبيت الأبيض، واستقالة عدد منهم لأسباب مختلفة.

 

وتواصل شعبية ترامب التراجع خلف مثيلتها من قبل أسلافه السابقين في نفس الفترة الزمنية لهم في الحكم. وتقل شعبية ترامب الحالية بواقع 12 نقطة عن أدنى مستوى شعبية ( 47%) وصل إليها كل من الرئيسين رونالد ريجان في العام 1982 و جيمي كارتر في أوائل العام 1978.

 

وتتباين  شعبية ترامب أيضا باختلاف النوع "الجنس"، والعرق والفئة العمرية أيضا. فبين النساء، توافق 29% فقط منهن على الأسلوب الذي يدير به ترامب الولايات المتحدة، مقابل 42% من الرجال.

 

كما يوافق واحد فقط من بين كل خمسة أمريكيين ممن يقل عمرهم عن 35 عاما على أسلوب إدارة ترامب (22%)، قياسا بـ 43% من الأشخاص الذي يصل عمرهم إلى 50 عاما أو يزيد.

 

وبينما يوافق 42% من الأشخاص البيض على أداء ترامب في السلطة، تصل تلك النسبة إلى 23% فقط بين السود.

 

وأجري الاستطلاع من قبل "سي إن إن" خلال الفترة من 20-23 فبراير الجاري بين عينة عشوائية من الأشخاص البالغين بلغ عددها 1016، سواء بالهواتف الأرضية أو الهواتف الخلوية.

لمطالعة النص الأصلي

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان