رئيس التحرير: عادل صبري 02:46 مساءً | الأحد 22 أبريل 2018 م | 06 شعبان 1439 هـ | الـقـاهـره 37° غائم جزئياً غائم جزئياً

CNN: صورة تجسد مأساة أطفال الغوطة

CNN: صورة تجسد مأساة أطفال الغوطة

صحافة أجنبية

الأطباء يبحثون عن أسرة هذا الطفل في الغوطة الشرقية

CNN: صورة تجسد مأساة أطفال الغوطة

بسيوني الوكيل 24 فبراير 2018 11:36

"ملفوف في بطانية رمادية، ورأسه ذو الشعر المجعد يستريح على وسادة، قد يكون الطفل غالبا نائما في سلام داخل المنزل، لكن آثار الدم حول أنفه وكدمة معتمة مثل الظل حول إحدى عينيه تعطي دليلا على أن شيئا ما خطأ قد حدث"..

 

بهذه العبارة استهلت شبكة "سي إن إن" الأمريكية تقريرا حول طفل سوري مجهول الهوية، عثر عليه وحيدا في الغوطة الشرقية.

 

وقالت الشبكة في التقرير الذي نشرته على موقعها الإلكتروني تحت عنوان "لا أحد يعرف من هو هذا الطفل الفاقد للوعي" إن هذا الطفل واحد من مئات الضحايا غير المسموعة في أسبوع القصف الوحشي الذي شنه النظام السوري على الغوطة الشرقية.

 

ونقلت "سي إن إن" عن الدكتور حمزة حسن أخصائي الأنف والأذن والحنجرة قوله:" الأطباء لا يعرفون اسم الطفل ولا من والديه ولا تحديدا ما الشيء الخطأ الذي حدث معه".

 

وأوضح أن الطفل أُحضر إلى المستشفى التي يعمل فيها يوم الخميس الماضي بعد أن تعرض مستشفى آخر كان يعالج فيه الطفل للقصف في بلدة السقبا.

 

 وأخبر حسن الشبكة في رسالة صوتية عبر تطبيق "واتس آب" نظرا لتعطل شبكات الاتصالات أن الطفل الذي يعتقد أن يكون عمره بين عام وعام ونصف:" ليس لديه جروح إضافية نعتقد أن لديه مشكلة في الأعصاب وجرح داخلي".

 

وأضاف:" إنه يتنفس لكنه فاقد للوعي. نحن لا نعرف أين والديه وهذا جزء من المشكلات التي نواجهها، وهناك العديد من الحالات الأخرى مثل هذا، حيث فُصل الرضع والأطفال عن والديهم ليضعوهم في مكان آمن".

 

وقرر الطبيب أن يشارك صورة الطفل مع الشبكة حتى يسلط الضوء على المشكلة وعلى أمل أن يعثر على أسرته، موضحا أن "الطفل ناج وسليم".

 

وقد كثفت طائرات النظام السوري خلال الأسبوع الماضي غاراتها على المنطقة، التي تقع شرق دمشق، ويعيش فيها نحو 400 ألف مدني.

 

وأدى القصف المكثف للمنطقة إلى انتشار الدمار وقتل المئات. ولم تسلم مستشفيات المنطقة من القصف الذي طال وفق ما أعلنت الأمم المتحدة الثلاثاء ستة مستشفيات منذ يوم الاثنين. وقد خرج ثلاثة منها عن الخدمة، فيما بقي مستشفيان يعملان جزئيا.

 

وقالت رئيسة بعثة اللجنة الدولية للصليب الأحمر في سورية ماريان غاسر في بيان إن الطواقم الطبية في الغوطة "عاجزة" عن التعامل مع العدد الكبير من الإصابات.

 

 وأشارت إلى أن عدم وجود ما يكفي من الأدوية والإمدادات سيؤدي إلى استمرار معاناة سكان الغوطة الشرقية في الأيام والأسابيع المقبلة.

 

من جانبه قال المتحدث باسم الأمم المتحدة ستيفان دوجاريك إن "الأمين العام يشعر بقلق عميق من تصعيد الوضع في الغوطة الشرقية والأثر المدمر لذلك على المدنيين".

وقال دوجاريك إن "نحو 400 ألف شخص في الغوطة الشرقية قد تعرضوا لضربات جوية وقصف بالمدفعية".

 

وأضاف أن سكان الغوطة الشرقية، الذين تحاصرهم القوات النظامية السورية، "يعيشون في ظروف قاسية، بما في ذلك سوء التغذية".

 

النص الأصلي

الغوطة تغرق في الدماء
  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان