رئيس التحرير: عادل صبري 11:39 صباحاً | الجمعة 17 أغسطس 2018 م | 05 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

بلومبرج: بعد اتفاقها مع إسرائيل.. مصر تقتحم سوق الغاز المسال

بلومبرج: بعد اتفاقها مع إسرائيل.. مصر تقتحم سوق الغاز المسال

صحافة أجنبية

الاتفاقات مع إسرائيل يجعل لدى مصر فائض كبير من الغاز

برغم أنها تعاني من تخمة المعروض

بلومبرج: بعد اتفاقها مع إسرائيل.. مصر تقتحم سوق الغاز المسال

محمد البرقوقي 20 فبراير 2018 18:08

تواجه مصر وفرة زائدة من الغاز الطبيعي في أعقاب الاتفاقية التي وقعتها مع إسرائيل لقاء 15 مليار دولار تقوم خلالها الأخيرة بتصدير الغاز للقاهرة لمدة 10 سنوات، ما يزيد الفرص المتاحة أمام البلد العربي الواقع شمالي إفريقيا لتحويل فائضها إلى غاز طبيعي مسال، وتصديره إلى السوق العالمي التي تعاني بالفعل من تخمة في تلك السلعة.

 

هكذا علقت شبكة "بلومبرج" الإخبارية الأمريكية المعنية بالشأن الاقتصادي على  الاتفاقية التي أبرمت  أمس الإثنين بين شركة "ديليك" الإسرائيلية، مالكة حقلي الغاز "ليفياتان" و"تمار" مع شركة "دولفينوس هولدينجز ليميتيد" المصرية، تقوم خلالها الأولى بتوفير الغاز الطبيعي  لمصر لمدة 10 سنوات بقيمة 15 مليار دولار.

 

وذكرت الشبكة في سياق تقرير على إصدارها الإليكتروني أن مصر كانت تتوقع بالفعل أن تحقق الاكتفاء الذاتي من الغاز الطبيعي بحلول نهاية العام الجاري مع بدء الإنتاج الفعلي من حقل "ظُهر" للغاز للطبيعي الذي اكتشفته شركة "إيني" الإيطالية العملاقة في أغسطس 2015 في المياه الإقليمية المصرية بالبحر المتوسط، بحسب ما صرح به وزير البترول طارق الملا الشهر الماضي.

 

وأضاف التقرير أن شركة "نوبل إينرجي"، و"ديليك دريلينج" أعلنتا أمس الإثنين أنهما يخطان لتزويد شركة "دولفينوس هولدينجز" المصرية بقرابة 64 مليار متر مكعب من الغاز الطبيعي على مدار 10 سنوات، من حقلي "ليفياثان" و"تمار" الإسرائيليين للغاز الطبيعي، في صفقة قوامها 15 مليار دولار.

 

وأشار التقرير إلى أن مصر، البلد الأكثر تعدادا للسكان في العالم العربي، لديها بالفعل مصانع قادرة على تحويل الغاز الطبيعي إلى أخر مسال، والذي يمكن تصديره عبر الحاويات، مردفا بأن المعروض العالمي الزائد من الغاز الطبيعي المسال لن ينته على الأرجح قبل أواسط العقد الثالث من الألفية الحالية، بحسب توقعات الوكالة الدولية للطاقة في أكتوبر الماضي.

 

وقال وزير البترول في تصريحات حصرية لشبكة "سي بي سي" التليفزيونية المصرية الخاصة:" من الممكن أن توجه مصر الغاز المستورد بموجب تلك الاتفاقية للاستهلاك المحلي، أو حتى لمصانع الغاز الطبيعي المسال كي يتم تسييله وإعادة تصديره للخارج."

 

وأردف الملا:" لدينا مصانع للغاز الطبيعي المسال، ولدينا القدرة غير المستغلة، ولذلك فما المانع من أن يكون هناك طرف ثالث يجلب علينا الخير؟"

 

وبلغ الطلب على الغاز في مصر، ما يعادل 46.1 مليون طن من النفط في العام 2016، بينما بلغت إنتاجيته 37.64 مليون طنا، بحسب التقديرات الصادرة عن شركة "بريتيش بتروليوم" النفطية البريطانية.

 

وبموجب الاتفاقية التي أعلنت عنها وسائل إعلام عبرية، ستوفر إسرائيل لمصر 64  مليار متر مكعب من الغاز من الحقلين، لكنها تحتاج إلى موافقات من قبل الحكومة والسلطات التنظيمية في كلا البلدين.

 

الاتفاقية مع مصر تجيء في أعقاب اتفاقية منفصلة أبرمتها إسرائيل مع الأردن في العام 2016، ما يضع شركة "نوبل" التي تتخذ من مدينة هوستون الأمريكية مقرا لها، وشركائها في إسرائيل على المسار الذي يؤهلهم لكي يصبحون جهات تصدير إقليمية.

 

ومن المتوقع الشروع في تزويد الغاز الإسرائيلي لمصر مع الانتهاء من أعمال البناء في مشروع البنى التحتية لخط الغاز، حيث يرجح أن يتم تزويد الغاز لمصر بنهاية عام 2030.

 

وبناء على ذلك، يجري بحث إمكانيات مختلفة لنقل الغاز إلى مصر، بما في ذلك دخول شركة "ديليك" و"نوبل" للمفاوضات مع شركة "إي أم جي" ومساهميها بهدف ضخ الغاز من خلال خط أنابيب الشركة الحالي إلى مصر.

 

الرابط الأصلي

إسرائيل تصدر الغاز لمصر
  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان