رئيس التحرير: عادل صبري 02:16 مساءً | الثلاثاء 22 مايو 2018 م | 07 رمضان 1439 هـ | الـقـاهـره 32° صافية صافية

في الصحافة الإسرائيلية.. «العملية الشاملة» مرتبطة بانتخابات الرئاسة

في الصحافة الإسرائيلية.. «العملية الشاملة» مرتبطة بانتخابات الرئاسة

صحافة أجنبية

العملية الشاملة تأتي قبل انتخابات الرئاسة بعدة أسابيع

في الصحافة الإسرائيلية.. «العملية الشاملة» مرتبطة بانتخابات الرئاسة

بسيوني الوكيل 09 فبراير 2018 16:43

اهتمت العديد من وسائل الإعلام الإسرائيلية بالعملية العسكرية الشاملة التي أطلقتها القوات المسلحة المصرية اليوم الجمعة ضد الإرهابيين في شمال ووسط سيناء ومناطق بدلتا مصر والظهير الصحراوي غربي وادي النيل.

موقع "واي نت" الإسرائيلي كان على رأس وسائل الإعلام الإسرائيلية التي اهتمت بالحدث، في تقرير يربط بين العملية العسكرية والانتخابات الرئاسية المصرية المقررة في مارس المقبل.

 

وقال الموقع في التقرير الذي جاء بعنوان:" مصر تطلق هجوما على المسلحين قبل أسابيع من الانتخابات"، إن: مصر بدأت هجوما واسع النطاق ضد المسلحين بهدف القضاء على تمردهم قبل 3 أشهر من نهاية الفترة الرئاسية للرئيس عبد الفتاح السيسي الذي يسعى لإعادة انتخابه مجددا.

 

كما أشار الموقع إلى أن العملية تأتي بعد أقل من 3 أشهر على مجزرة مسجد الروضة بشمال سيناء التي قتل فيها 300 مصليا أثناء صلاة الجمعة في هجوم شنه مسلحون متطرفون بالبنادق الآلية والقنابل.

 

ونقل الموقع عن مصدر عسكري تحدث لوكالة "رويترز" قوله:" الغرض هو إعلان شمال سيناء خالية من الإرهاب مع نهاية شهر فبراير".

 

النص الأصلي

 


صحيفة "هآرتس" الإسرائيلية اهتمت هي الأخرى بالعملية العسكرية في تقرير خبري بعنوان "مصر تشن هجوما موسعا ضد إرهابيي داعش في سيناء".

 

ونقلت الصحيفة ما جاء في بيان المتحدث العسكري المصري العقيد تامر الرفاعي للإعلان عن العملية العسكرية التي تشارك فيها القوات المسلحة والشرطة.

 

وأشارت "هآرتس" إلى ما نشرته صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية الأسبوع الماضي عن سماح مصر لإسرائيل بشن أكثر من 100 هجوما جويا ضد عناصر داعش في شبه جزيرة سيناء التي تشترك في الحدود مع إسرائيل، على حد وصف الصحيفة الأمريكية.

 

كما ذكرت نفي الرفاعي لتقرير "نيويورك تايمز" الذي زعم أن هذه الهجمات جاءت على مدار العامين الماضيين لمساعدة مصر في معركتها ضد داعش.

 

النص الأصلي

 

من جانبها سلطت صحيفة " جيروزاليم بوست" الإسرائيلية الضوء على العملية العسكرية في خبر بعنوان:" المتحدث العسكري: مصر تبدأ عملية أمنية ضد الإرهاب".

 

وأشارت الصحيفة التي نشرت مقتطفات من بيان المتحدث العسكري إلى أن السكان في مدينة الإسماعيلية الواقعة على قناة السويس والقريبة من العمليات في شمال ووسط سيناء، يسمعون دوي أنشطة جوية مكثفة. 


النص الأصلي

 

يذكر أن الجيش المصري أصدر بيانين عن الهجوم أعلن فيهما أنه بدأ صباح يوم الجمعة تنفيذ ”خطة مجابهة شاملة للعناصر الإرهابية والإجرامية“ في شمال ووسط سيناء ومناطق بدلتا مصر والظهير الصحراوي غربي وادي النيل.

 

وجاء في البيان الأول أن ”العملية الشاملة سيناء 2018“ تأتي ”في إطار التكليف الصادر من رئيس الجمهورية للقيادة العامة للقوات المسلحة ووزارة الداخلية بالمجابهة الشاملة للإرهاب والعمليات الإجرامية الأخرى بالتعاون الوثيق مع كافة مؤسسات الدولة“.

 

وذكر البيان أن العملية تهدف إلى ”إحكام السيطرة على المنافذ الخارجية للدولة المصرية وتطهير المناطق التي يوجد بها العناصر الإرهابية“.

 

وناشد البيان المصريين التعاون مع الجيش قائلا ”تهيب القيادة العامة للقوات المسلحة بالشعب المصري بكافة أنحاء الجمهورية بالتعاون الوثيق مع قوات إنفاذ القانون لمجابهة الإرهاب واقتلاع جذوره والإبلاغ الفوري عن أي عناصر تهدد أمن واستقرار الوطن“.

 

وفي البيان الثاني الذي أذيع بعد نحو ساعتين من البيان الأول، قال المتحدث العسكري إن القوات الجوية المشاركة في الخطة استهدفت ”بؤرا وأوكارا إرهابية“ بشمال سيناء.

 

وقال المتحدث إن القوات البحرية وقوات حرس الحدود تشارك أيضا في تنفيذ الخطة.

 

وأضاف ”قامت عناصر من قواتنا الجوية باستهداف بعض البؤر والأوكار ومخازن الأسلحة والذخائر التي تستخدمها العناصر الإرهابية كقاعدة لاستهداف قوات إنفاذ القانون والأهداف المدنية في شمال ووسط سيناء“.

 

وتابع ”كما تقوم عناصر من القوات البحرية بتشديد إجراءات التأمين على المسرح البحري بهدف قطع خطوط الإمداد عن العناصر الإرهابية، وتشدد قوات حرس الحدود والشرطة المدنية من إجراءات التأمين على المنافذ الحدودية وكذا إجراءات التأمين للمجرى الملاحي (لقناة السويس) وتقوم عناصر مشتركة من القوات المسلحة والشرطة بتكثيف إجراءات التأمين على الأهداف والمناطق الحيوية بشتى أنحاء الجمهورية“.

العملية الشاملة سيناء 2018
  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان