رئيس التحرير: عادل صبري 07:27 مساءً | الاثنين 10 ديسمبر 2018 م | 01 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

نائب عام روما: ريجيني قتله بحثه وأجهزة مصرية لعبت دورا

نائب عام روما: ريجيني قتله بحثه وأجهزة مصرية لعبت دورا

صحافة أجنبية

ا نائب عام روما جوسيبي بينياتوني

نائب عام روما: ريجيني قتله بحثه وأجهزة مصرية لعبت دورا

وائل عبد الحميد 25 يناير 2018 23:30

"جوليو ريجيني قُتل بسبب بحثه، وأجهزة مصرية السرية لعبت دورا في القضية".

 

 

هذا ما خلصت إليه رسالة بعثها نائب عام روما جوسيبي بينياتوني أمس الخميس لصحيفتي "كوريري ديلا سيرا"  و"الريبوبليكا" الإيطاليتين تزامنا مع  الذكرى الثانية لاختفاء ريجيني.

 

وأضافت الوكالة الإيطالية : “طالب جامعة كامبريدج كان قد تعرض للتعذيب وعثرت على جثته في الثالث من فبراير 2016 بجانب أحد الطرق".

 

وكتب نائب عام روما الذي يتولى مسؤولية التحقيق في تلك القضية: "الدافع وراء الجريمة يرتبط بالنشاط البحثي الذي مارسه ريجيني خلال الشهور التي أقامها بمصر".

 

وأردف: "تصرفات جهاز مصري حكومي وضع بؤرة تركيزه على ريجيني في الشهور السابقة لاختفائه، مستخدما طرق أكثر ضغطا، تمثل نقاطا راسخة في القضية".

 

من جانبه، قال رئيس وزراء إيطاليا باولو جينتيلوني الخميس إن بلاده لن تتوقف عن محاولة سبر أغوار قضية ريجيني.

 

واستطرد جينتيلوني عبر حسابه على تويتر : "إيطاليا لم تنس القضية بعد مرور عامين من القتل المروع لجوليو ريجيني. التزامنا بالبحث عن الحقيقة متواصل".

 

وبالمقابل، بحسب أنسا، فقد وصف  مكتب النائب العام المصري الأربعاء  خطابا يتهم أجهزة سرية مصرية بالقبض على ريجيني بأنه مزيف تماما.

 

وأضاف البيان المصري: "تلقى مكتب النائب العام المصري في 22 يناير من نظيره الإيطالي طلبا بالتحقق من معلومات تضمنها خطاب مجهول تم إرساله إلى السفارة الإيطالية بالعاصمة السويسرية برن، يقول إن أجهزة سرية مصرية كانت ألقت القبض على ريجيني".

 

“الخطاب المجهول يعزي تاريخه إلى 30 يناير 2016، أو بعد 5 أيام من اختفاء ريجيني.

 

وأردف البيان المصري: “هذه الأنباء قد تضر التعاون بين نائبي عام البلدين. الخطاب قطعا مزيف. بما في ذلك الدمغات والتوقيع".

 

رابط تقرير أنسا 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان