رئيس التحرير: عادل صبري 05:20 صباحاً | السبت 15 ديسمبر 2018 م | 06 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

صحيفة بريطانية:ترامب دفع أموالا لإسكات ممثلة أفلام إباحية قبل الانتخابات

صحيفة بريطانية:ترامب دفع أموالا لإسكات ممثلة أفلام إباحية قبل الانتخابات

صحافة أجنبية

دانيلز العاصفة التي تنتشر شائعات عن وجود علاقة مع ترامب

شائعات بوجود علاقة غير شرعية 

صحيفة بريطانية:ترامب دفع أموالا لإسكات ممثلة أفلام إباحية قبل الانتخابات

محمد البرقوقي 13 يناير 2018 20:00

نفى "مايكل كوهين" محامي الرئيس الأمريكي دونالد ترامب المزعم التي ترددت مؤخرا بأن الأخير دفع مبلغا من المال إلى ستيفاني كليفورد، نجمة الأفلام الإباحية والمعروف باسم "دانيلز العاصفة" لشراء صمتها عن علاقة غير شرعية مع ترامب قبل الانتخابات الرئاسية التي جرت نوفمبر 2016.

 

وذكرت صحيفة "إكسبريس" البريطانية، أن كوهين نفى أيضا أية علاقة جنسية وقعت بين ترامب وكليفورد في الماضي، قائلا:" تلك الإشاعات تتردد منذ عام 2011".

 

وقال مسؤول بارز في البيت الأبيض:" هذه إشاعات قديمة، وتقارير مستهلكة نُشرت وتم نفيها وبقوة قبل الانتخابات."

 

وأورد كوهين أيضا تصريحا من ممثلة الأفلام الإباحثية تزعم فيه أن تلك الإدعاءات "كاذبة تماما."

 

وذكرت كليفورد في التصريح:" علاقتي مع دونالد ترامب كانت مقتصرة على الظهور العام لمرات قليلة ولا شيء أكثر من ذلك."

 

وأضافت كليفورد: "الأنباء حول تلقي أموال مقابل صمتي، كاذبة، وإذا تلقيت أموالا فصدقوني ما كنتم لتعلموا عنها عبر الأخبار بل عبر كتابي، والحقيقة أن هذه الأخبار غير صحيحة."

 

 وأفادت مصادر أمريكية بأن كليفورد كانت على اتصال بمنتجين في برنامج "صباح الخير أمريكا" المذاع على شبكة "إيه بي سي نيوز" الإخبارية الأمريكية بنهاية العام 2016 بخصوص الاتفاق على إجراء مقابلة شخصية معها، وكانت كليفورد مستعدة للحديث عن ترامب.

 

وزعمت مصادر آخرى أن نجمة الأفلام الإباحية قد وافقت بالفعل على إجراء حوار قبل أن تتراجع عن ذلك في الـ 3 من نوفمبر الماضي، أي قبل موعد إجراء الانتخابات التي اوصلت ترامب إلى البيت الأبيض.

 

وأشار تقرير "إكسبريس" إلى أن المبلغ المالي والبالغ قيمته 130 ألف دولار قد أعطى لـ  "دانيلز العاصفة" كجزء من اتفاقية تلزمها بعدم الخوض في العلاقة الجنسية التي أقامتها مع قطب العقارات ترامب.

 

ولفتت وسائل إعلامية إلى أن نجمة الإفلام الإباحية تقابلت مع ترامب للمرة الأولى في يوليو من العام 2006 في بطولة الجولف الأمريكية لمشاهير القرن والتي أقيمت على ملعب إدجوود تاهو للجولف في ولاية نيفادا الأمريكية.

 

وشُوهد الإثنان سويا في صورة التقطت خلال البطولة وتم نشرها في مجلة "ماي سبيس" الإباحية.

 

وقالت آلانا إيفانز، الممثلة والصديقة المقربة من كليفورد إن الرئيس الأمريكي  ظل يطارد صديقتها لفترة في الفندق، مردفة:"كان اليوم الثاني من رحلتنا، وكنا في أحد الفنادق الذي كان به نوافذ ضخمة تمكنك من رؤية الأشخاص بالخارج."

 

وتابعت:" أبلغتتي كليفورد بأنها قابلت دونالد ترامب ثم أخبرتني ببطولة الجولف، وكيف كان من المفترض أن يتقابلا سويا في وقت متأخر من تلك الليلة."

 

وواصلت:" كليفورد قالت لي إن ترامب يعلم جيدا من هي، وأنه أراد أن يتقابل معها."

 

جدير بالذكر أن كتاب "النار والغضب" الذي كشف عنه مؤلفه مايكل وولف في مطلع يناير الجاري والذي أثار موجة من الجدل الحاد في الولايات المتحدة الأمريكية قد تطرق، من بين قضايا آخرى مثيرة، لفضائح دونالد ترامب الجنسية، حيث تفاخر سيد البيت الابيض بأنه أقام علاقات جنسية مع زوجات أصدقائه.

 

الرابط الأصلي

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان