رئيس التحرير: عادل صبري 02:39 مساءً | الأحد 22 أبريل 2018 م | 06 شعبان 1439 هـ | الـقـاهـره 37° غائم جزئياً غائم جزئياً

CNN: قريبًا .. السعوديات «كابتن» في كريم و«شريك » في أوبر

CNN: قريبًا .. السعوديات «كابتن» في  كريم و«شريك » في أوبر

صحافة أجنبية

سعوديات في جلسة للتدريب على قواعد المرور

CNN: قريبًا .. السعوديات «كابتن» في كريم و«شريك » في أوبر

بسيوني الوكيل 11 يناير 2018 11:30

قالت شبكة "CNN" الأمريكية: إنّ شركات القيادة الذكية تستعد لتوظيف النساء لأول مرة في السعودية، بجلسات تدريب على العمل، بعد قرار المملكة برفع الحظر عن قيادة المرأة للسيارة في يونيو 2018.

 

وأوضحت الشبكة في التقرير الذي نشرته على موقعها الإلكتروني اليوم أنّ النساء يمثلن 80% من عملاء شركة "أوبر" حاليًا، و70% من عملاء نظيرتها "كريم" التي تتخذ من دبي مقرًا لها، بحسب إحصائيات حصلت عليها "سي إن إن" من الشركتين.

 

وفي أعقاب صدور المرسوم الملكي الذي أعلن في سبتمبر الماضي خططًا لرفع الحظر عن قيادة المرأة للسيارة، بدأت الشركتان في الاستعداد لتوظيف أول سائقات من النساء.

 

ونظمت شركة كريم سلسلة من جلسات التدريب مدتها 90 دقيقة في مدن الرياض وجدة والخبر، تستهدف النساء السعوديات الحاصلات بالفعل على رخص قيادة عندما كنا خارج البلاد.

 

وتعمل كريم في 13 دولة في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا وباكستان وتقدر أسهمها بمليار دولار.                                                                                                                                                         

وخلال جلسات التثقيف تقوم سيدات سعوديات، يعملن في إدارة شركة كريم (وليس كسائقات)، بتعليم النساء الراغبات في أن يصبحن "كابتن"– وهي التسمية التي تطلقها الشركة على السائقين العاملين فيها -، قوانين الطرق وإشارات المرور في المملكة وتقنيات خدمة العملاء وكيفية استخدام التطبيق.  

 

ويقول عبد الله إلياس المؤسس المشارك والرئيس التنفيذي لشركة كريم: "منذ اللحظة الأولى، أعلنا رغبتنا في الترحيب بالسيدات للعمل على برنامجنا"، مشيرًا إلى أنّ الشركة تلقت بالفعل آلاف التطبيقات من السعوديات الراغبات في العمل كسائقات.

 

من جانبه قال مرتضى العلوي مدير العلاقات العامة في كريم: إن السيدات اللاتي أتممن جلسات التدريب حصلن على شهادة كضمان أنه تم ضمهن رسميًا إلى فريق كريم.

 

وفي الوقت نفسه أعلنت شركة أوبر خططًا لفتح مكاتب في المملكة مخصصة لتوظيف السائقات في المستقل أو "الشركاء" كما تصفهم الشركة.

 

ويقول زيد حريش المدير العام لشركة "أوبر" في السعودية، سوف نتشارك مع أصحاب المصالح لتسهيل إجراءات العمل والحصول على التدريب والحصول على السيارات بما في ذلك الالتحاق بمدارس التدريب على القيادة التي يديرها شريك ثالث، معتبرًا أنّ السماح للمرأة بقيادة المركبة سيشكل عامل نمو للشركة.

 

وكان بيير كوتي نائب رئيس "أوبر" ومديرها في أوروبا والشرق الأوسط وإفريقيا قد قال في تصريحات صحفية سابقة إنّ الشركة ترحِّب بقرار قيادة المرأة للسيارة، ، كاشفًا عن عزم الشركة إنشاء مقر نسائي متخصص لتدريب النساء الراغبات في العمل بالشركة، متوقعًا تسجيل تلك الطلبات قريبًا.

 

وبدأت "أوبر" أعمالها في السعودية منذ العام 2014. وتتواجد في 18 مدينة سعودية، بما في ذلك الرياض وجدة والدمام.

 

ووقّعت الشركة عددًا من الاتفاقيات في الآونة الأخيرة بغية تزويد العملاء بمجموعة واسعة من خيارات التنقل، بما في ذلك إبرام عقد مع الهيئة العامة للطيران المدني من أجل توفير مناطق مخصّصة لنقل المسافرين من وإلى مطارات السعودية.

 

وتعد هذه الشركات شريان الحياة بالنسبة للنساء السعوديات اللاتي ليس لديهن وسيلة مستقلة للانتقال في أنحاء المملكة.

 

وحاليًا كل السائقين العاملين في الشركتين من الرجال معظمهم مواطنون سعوديون يقودون سيارتهم الخاصة.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان