رئيس التحرير: عادل صبري 05:50 مساءً | الخميس 13 ديسمبر 2018 م | 04 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

آيرش تايمز: 10 نصائح تنقذ حياتك

آيرش تايمز: 10 نصائح تنقذ حياتك

وائل عبد الحميد 01 يناير 2018 21:34

"10 نصائح من شأنها أن تنقذ حياتك- أو على الأقل تطيل أمدها"

 

 

إرشادات قدمتها صحيفة آيرش تايمز الأيرلندية في تقرير لها اليوم الإثنين استعانت فيه بآراء العديد من خبراء الصحة العالميين.

 

وجاءت الإرشادات وفقا لما يلي:

 

1-   7 أو 8 ساعات نوم يوميا أفضل سبيل للحفاظ على صحة المخ والجسد، بحسب البروفيسور ماتيو ووكر أستاذ علم الأعصاب وعلم النفس بجامعة كاليفورنيا.

 

وزاد قائلا: “النوم بشكل روتيني أقل من ستة أو سبع ساعات يوميا يدمر جهازك المناعي، ويضاعف احتمالات إصابتك بالسرطان، ويخل بمستويات سكر الدم، ويزيد مخاطر إصابتك بالسكر وانسداد الشرايين، أحد أهم مسببات أمراض القلب والأوعية الدموية والجلطة".

 

ويحمي النوم كذلك من الأمراض الخبيثة ويمنع العدوى، ويساعد على توازن الإنسولين ونشر الجلوكوز، وتنظيم الشهية.

 

ويحسن النوم من قدرتك على التعلم والتذكر واتخاذ قرارات منطقية وإعادة توازن الدوائر الدماغية العاطفية.

 

2 - "التوتر هو القاتل الأكبر، بينما الضحك هو الدواء الأفضل"، وفقا لماري أناندا، مؤسسة منظمة "لافتر يوجا" الأيرلندية التي تروج للابتعاد عن الانفعالات.

 

 

3ذا شعرت بآلام ناحية الصدر سواء كانت الآلام تنبعث تحت ذراعك اليسرى أم غير ذلك، ينبغي أن تعاجل برؤية الطبيب، إذ أن كل دقيقة تمر هنا تؤخذ في الحسبان ويكون لها تداعياتها.

 

وعندما يشخص الطبيب المختص الحالة ويعالجها خلال ساعة من حدوث الآلام، تقل احتمالات وفاة الشخص بأزمة قلبية بنسبة تتراوح بين 30-40 %، وفقا لـ جيم كراولي، استشاري أمراض القلب والأوعية الدموية بمستشفى جامعة جالواي الأيرلندية.

 

وأضاف: “الجميع لا سيما فوق عمر 40 عاما، ينبغي أن يقيسوا ضغط الدم الخاص بهم ومستويات الكوليسترول لمعرفة مخاطر إصابتهم بسكتات قلبية".

 

السيطرة على المخاطر المتعلقة بضغط الدم ومعدلات الكوليسترول والوزن تتطلب  ممارسة تمارين لا يتجاوز زمنها نصف ساعة يوميا، بالإضافة إلى تناول غذاء صحي وعدم التدخين.

 

4- الاهتمام بالصحة العقلية يمثل عنصرا رئيسيا للإنسان.

 

ولذلك فإن الحفاظ على حياتك، من المنظور النفسي يتطلب حماية حياة الرفاهية، وأن تتحلى بالرصانة والحذر وممارسة التمرينات، بحسب البروفيسور جيم لوسي، الطبيب النفسي بجامعة سانت باتريك الأيرلندية بدبلن.

 

وواصل: “ثمة أمور إضافية تتعلق بمراقبة الأمور الطيبة في بعضنا البعض، والاعتقاد بمستقبلنا وعالمنا".

 

ومضى يقول: “مشاركة التفاؤل مع الآخرين ومشاعر العطف أمر طيب بالنسبة لنا".

 

 

5-  ينبغي على الشخص المصاب بسعال دموي مع معاناته مع فقدان الوزن وجشاشة مفاجئة في الصوت أن يهرع إلى الطبيب إذا أن ذلك مؤشرات حمراء لأعراض الإصابة بسرطان الرئة، بحسب الدكتورة إمير كيلي، استشارية التنفس بمستشفى جامعة فينسنت بدبلن".

 

وتابعت: “20 % فقط من البالغين في أيرلندا يدخنون. لذلك فإن الإقلاع عن تلك العادة أو عدم التدخين من الأساس أمر هام للغاية لمكافحة هذا المرض".

 

6-  "الحفاظ على نشاطك العقلي أحد أفضل السبل لمنع الانحدار في الوظائف الدماغية في وقت لاحق"  وفقا لسابينا برينان استشاري الأعصاب بكلية ترينتي بدبلن.

 

واستطردت: “العديد من الإرشادات المتعلقة بالصحة العقلية مشابهة لنظيرتها في الصحة العامة، وترتبط بأن تكون نشيطا نفسيا، مع إدارة التوتر وعدم الاستغناء عن النوم".

 

وأفادت أن صحة المخ تحتاج كذلك في حاجة إلى ارتباط اجتماعي وفرص لتعلم أشياء جديدة.

 

 

7-من أجل إنقاذ ظهرك، ينبغي ألا تتسم بالاسترخاء أو المبالغة.

 

آلام الظهر أحد الأسباب الرئيسية في عزوف المصابين عن العمل، لكن عدم العمل كذلك لا يساعد في تخفيفها، بحسب كيران أوسوليفان، محاضر العلاج الطبيعي بجامعة ليمريك.

 

وواصل: “التمرينات الرياضية أكثر أهمية. الطب والجراحة ليسا الحل الأمثل. ينبغي التركيز على التمرينات والنوم والصحة العقلية وليس فقط الظهر".

 

 

8- إذا كنت على حافة الصراع، غادر الغرفة لمدة 20 دقيقة وستعود بعدها شخصا أكثر تعقلا، وفقا للخبيرة النفسية وصحفية "آيرش تايمز تريش مورفي.

 

وتابعت: “كن سخيا في اهتمامك بالآخرين، لأن ذلك ينعكس إيجابا عليك".

 

9- "كن متنبها لأية تغييرات تحدث في جسدك، وتحدث إلى طبيبك، إذا وجدت شيئا ما غير طبيعي مثل فقدان استثنائي في الوزن أو الشعور بالألم لا سيما في المعدة مستمر لمدة ثلاثة أو أربعة أسابيع، وفقا لدونال بوجي، رئيس هيئة الخدمات والدفاع في الجمعية الأيرلندية للسرطان.

 

وأردف: “تحدث كذلك إلى الطبيب إذا كنت تعاني من مشكلات في البلع والهضم أو قرحة في اللسان أو عادات تبول غير معتادة".

 

 

10- يمكن إنقاذ المزيد من الأرواح من خلال مواجهة البيئة السامة داخل المجتمع، فعلى سبيل المثال، يتبغي فرض محاذير أكبر على شراء الشباب المواد الكحولية، بحسب البروفيسور دونال أوشي، استشاري الغدد الصماء في مستشفى جامعة سانت فنسنت.

 

وطالب أوشي بضبط ظاهرة تناول الأطفال لأطعمة غير صحية.

 

 

رابط النص الأصلي 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان