رئيس التحرير: عادل صبري 09:43 صباحاً | الخميس 18 أكتوبر 2018 م | 07 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

عائلة "سائحة الترامادول": سجنها 3 سنوات = إعدام

عائلة سائحة الترامادول: سجنها 3 سنوات = إعدام

صحافة أجنبية

عمر كابو ووالدة لورا بعد صدور الحكم

بحسب الديلي ميل:

عائلة "سائحة الترامادول": سجنها 3 سنوات = إعدام

جبريل محمد 26 ديسمبر 2017 19:32

أعربت عائلة السائحة البريطانية "لورا بلومر" التي سجنت في مصر بتهمة 3 سنوات لإدانتها بتهريب مخدرات، عن مخاوفها من أن ابنتهم لن تخرج من السجن على قيد الحياة، بحسب صحيفة "الديلي ميل" البريطانية.

 

واعتقلت "بلومر" بعدما عثر على 290 قرصا ترامادول في حقيبتها، وهو مسكن قانوني في بريطانيا، لكنه محظور في مصر.

 

ووصفت أسرة "بلومر" ابنتهم بأنها "ساذجة"، لأنها أخذت أقراصا لشريكها المصري "عمر كابو" الذي يعاني من آلام شديدة في الظهر، لكن قاضيا في محكمة ابتدائية حكم عليه بالسجن لمدة ثلاث سنوات، وغرامة 100 ألف جنيه.

 

ونقلت الصحيفة عن جين سينكلير "شقيقة بلومر" قولها:" إذا بقيت في مصر ثلاث سنوات لن تنجو وربما تفقد حياتها".

 

وأضافت السيدة البالغة 40 عاما:" إنها ليست شخصية قوية، فهي تعاني من انهيار عصبي.. ويجري ضربها في سجن الاحتجاز".

 

يوم أمس، قال محامي بلومر أنها اعترفت "بطريق الخطأ" أمام القاضي، بعدما تحدثت تقارير عن سوء فهمها للسؤال.

 

وفي وقت سابق قالت أسرة "بلومر" أنها كانت على وشك الانتحار خلال سجنها في زنزانة مساحتها 15 قدما مع 25 سجينة، مؤكدين أن مسئولي السجن لم يبدوا أي تعاطفا مع "سائحة الترمادول".

 

وقال شهود عيان في المحكمة أن شريكها "كابو" كان "حزين جدا" بعد صدور الحكم، في حين بكت لورا بشدة لدرجة أن والدتها اضطرت إلى تهدئتها.

 

وبعد الحكم قالت أمها:" هذا ليس عادلا.. لقد جلبت الأقراص لمساعدة شخص ما .. ابنتي أروع شخصية... كنت قلقة عندما كانت في مركز الشرطة.. الآن أنا أكثر قلقا انها في السجن مع مجرمين حقيقيين".

 

وأوضحت الصحيفة، أن الحكم يمكن أن يتغير مستقبلا، ومن المتوقع أن يستغرق النقد شهرا.

 

الرابط الأصلي

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان