رئيس التحرير: عادل صبري 09:57 صباحاً | السبت 15 ديسمبر 2018 م | 06 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

الكريسماس بمصر يعني 230 ألف من الشرطة لحماية المسيحيين

الكريسماس بمصر يعني 230 ألف من الشرطة لحماية المسيحيين

صحافة أجنبية

فرد أمن يشارك في تأمين كنيسة مصرية

فوكس نيوز:

الكريسماس بمصر يعني 230 ألف من الشرطة لحماية المسيحيين

بسيوني الوكيل 22 ديسمبر 2017 11:11

"الكريسماس في مصر هذا العام يعني أن 230 ألف من قوات الأمن ستتولى حماية المسيحيين".. تحت هذا العنوان نشرت شبكة "فوكس نيوز" الأمريكية تقريرا حو الإجراءات التي تعتزم مصر أن تتخذها لتأمين احتفالات الكريسماس هذا العام.

 

وقالت الشبكة في التقرير الذي نشرته على موقعها الإلكتروني إن ما يقرب من ربع مليون من قوات الأمن سوف تتولى مهمة حراسة احتفالات الكريسماس في أنحاء مصر الأسبوع المقبل، وذلك في أعقاب سلسلة من الهجمات التي استهدفت كنائس ومسجد في وقت مبكر خلال العام الجاري.

 

وقال التقرير إن وزارة الداخلية أعلنت الثلاثاء الماضي أن تنبيها أمنيا صدر، وأن 230 ألف من أفراد الأمن تم استدعاؤهم لتأمين احتفالات الكريسماس التي سوف تبدأ الأسبوع المقبل، بحسب وكالة أنباء الشرق الأوسط المصرية الرسمية.

 

ونقلت وكالة أنباء الشرق الأوسط عن مصادر أمنية قولها إن :" الإجازات والعطلات تم إلغاؤها لأفراد الأمن والضباط  في كل مديريات الأمن في الدولة".

 

ومن المقرر أن تخضع 2626 كنيسة معظمها قبطية لعملية التأمين، كما سينتشر ضباط الشرطة في المنتزهات والمواقع السياحية البارزة، وفقا للوكالة.

 

إجراءات التأمين سوف تشمل إقامة دوائر تليفزيونية مغلقة، وأنظمة كشف عن المعادن في أماكن العبادة وفقا لما ذكرته صحيفة "كريستيان بوست".

 

وتأتي هذه التشديدات الأمنية بعد هجمات دامية على الكنائس والمساجد في وقت سابق من العام الحالي.

 

وفي الهجوم الأكثر دموية على الإطلاق لتنظيم داعش في مصر، هاجم مسلحون مسجدا مزدحما في قرية الروضة بشمال سيناء في 22 نوفمبر الماضي بعبوات ناسفة وأسلحة آلية أثناء صلاة الجمعة، ما أسفر عن سقوط 305 قتيل وعشرات المصابين.

 

وخلال العام الماضي نفذ متطرفون تفجيرات استهدفت كنائس في القاهرة والإسكندرية وطنطا ما أسفر عن مقتل عشرات الأفراد.

 

وفي يوم سعف الأحد الذي يحتفل به المسيحيون في مصر، فجر انتحاريان نفسيهما في كنيستين في شمال مصر، ما نتج عنه مقتل العشرات وتحويل الاحتفال لمشهد مروع.

النص الأصلي

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان