رئيس التحرير: عادل صبري 07:50 مساءً | الأربعاء 21 نوفمبر 2018 م | 12 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

الفرنسية: بعد استعادته البوكمال .. داعش «مستر إكس»

الفرنسية: بعد استعادته البوكمال .. داعش «مستر إكس»

صحافة أجنبية

داعش يقاتل بضراوة ليظل على الساحة

الفرنسية: بعد استعادته البوكمال .. داعش «مستر إكس»

جبريل محمد 11 نوفمبر 2017 20:22

قالت وكالة الأنباء الفرنسية، إن استعاد تنظيم الدولة الإسلامية "داعش" لبلدة "البوكمال" شرقي سوريا اليوم السبت بعد معركة ضارية لإنقاذ آخر معقل لـ "الخلافة"، يؤكد أن التنظيم يحتضر لكن لا يموت.

 

ويأتي انتصار داعش بعدما أصدرت الولايات المتحدة وروسيا بيانا مشتركا، قالا فيه إن " الحل العسكري لن ينه الحرب السورية المستمرة منذ ست سنوات".

 

وكان الكرملين أعلن السبت أن الرئيس الاميركي دونالد ترامب، ونظيره الروسي فلاديمير بوتين حققا تقدما خلال اجتماع قصير عقد على هامش قمة في فيتنام، وأكد ترامب وبوتين أيضا عزمهما على هزيمة داعش".

 

وتقلصت مساحة الأراضي التي يسيطر عليها التنظيم في سوريا والعراق، وانحصرت "الخلافة" في مساحات ضيقة من الأراضي على طول الحدود بين البلدين، بعدما كانت شاسعة.

 

وقال المرصد السوري لحقوق الانسان، إن" داعش يدافع بشكل عنيف عن بلدة البوكمال الحدودية السورية، لأنها أخر المناطق الكبيرة التابعة للخلافة.

 

وكانت قوات النظام السوري والمليشيات الموالية اجتاحت البوكمال الخميس لكنها خسرت المدينة مرة أخرى بعد يومين فقط من هجمات داعش".

 

ونقلت الوكالة عن "رامي عبد الرحمن" رئيس المرصد قوله، إن" تنظيم الدولة الإسلامية استعاد البوكمال بشكل كامل، وقوات النظام والميليشيات المتحالفة تراجعوا من المدينة".

 

وانكمشت أراضي "الخلافة" التي كان يسيطر عليها التنظيم خلال بضعة أسابيع لتصبح مناطق صغيرة، وفقد المدن الكبرى مثل الموصل في العراق، ورقة ودير الزور في سوريا.

 

والبوكمال هي آخر مدينة سورية مهمة يسيطر عليها، وسيؤدي فقدانها إلى عودة الجماعة إلى حرب العصابات دون قاعدة حضرية.

 

وزدادت داعش من فوضى الصراع السوري الذي اندلع عام 2011 مع احتجاجات ضد الرئيس بشار الأسد، ومنذ ذلك الحين تطورت إلى حرب معقدة قتلت أكثر من 330 ألف شخص، وأجبر الملايين على الفرار.

 

وأوضحت الوكالة أن العنف، انخفض بشكل كبير منذ التوصل لاتفاقات حول "مناطق أمنة" في سوريا خلال الأشهر الأخيرة.

 

وكان الأردن أعلن السبت أنه اتفق مع الولايات المتحدة وروسيا على إقامة مثل هذه المنطقة في جنوب سوريا للتوصل لوقف إطلاق النار.  

 

وفشلت جولات متعددة من محادثات السلام التي استضافتها الأمم المتحدة في جنيف لحل الصراع في سوريا.

 

وحث البيان المشترك الصادر عن الرئيسين الاميركي والروسي، المتقاتلين في سوريا على المشاركة في جولة جديدة من المحادثات في وقت لاحق من هذا الشهر. 

 

الرابط الأصلي

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان