رئيس التحرير: عادل صبري 03:01 صباحاً | السبت 17 نوفمبر 2018 م | 08 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

هكذا حرمت مقاطعة بريطانية المسلمين من الوجبات المدرسية

هكذا حرمت مقاطعة بريطانية المسلمين من الوجبات المدرسية

صحافة أجنبية

قرار حظر اللحوم الحلال يستثني الدواجن

ذا صن:

هكذا حرمت مقاطعة بريطانية المسلمين من الوجبات المدرسية

بسيوني الوكيل 28 أكتوبر 2017 22:32

قالت صحيفة "ذا صن" البريطانية إن أسر الطلاب المسلمين في مقاطعة لانشكاير بإنجلترا ستقاطع طعام المدارس بعد تصويت مجلس المقاطعة على حظر اللحوم الحلال من الوجبات.

 

وأوضحت الصحيفة في تقرير نشرته على موقعها الإلكتروني أن مدارس المقاطعة لم يعد مسموح لها استخدام لحوم الحيوانات التي لم يتم صعقها قبل الذبح مع استثناء للدواجن.

 

وفي حظر مماثل في 2012 شوهد عشرات الأطفال المسلمين يتركون الوجبات المدرسية لأسباب دينية.

 

وأثار مجلس مساجد لانكشاير مسألة أن اللحوم بهذه الطريقة لن تتوافق مع القواعد الغذائية للشعائر الإسلامية.

 

وتحدث عبده القرشي رئيس المجلس عن اقتراح الحظر االذي تم تمريره قائلا:" الناس سوف ينسحبون من الوجبات المدرسية، وسيحرمون من الطعام المناسب، بالنسبة لنا إنه موضوع إيمان".

 

ووصف القرشي التصويت على الحظر بأنه كان "مخيباً للآمال" وحذّر من أن الحظر "غير ضروري وسوف يكون مفرقاً".

 

وأشار إلى أنه لم يتم التشاور مع المجتمع المسلم واليهودي بشكل صحيح قبل اقتراح القرار في المجلس.

 

ويعتقد أن هناك 27 مدرسة في أنحاء المقاطعة تقدم اللحوم التي تحصل عليها من موردين لا يصعقون الحيوانات قبل ذبحها.

 

وقدم اقتراح الحظر رئيس مجلس المحافظين بالمقاطعة، جيف دريفر، والذي وصف ذبح الحيوانات بدون صعقها بالأمر البغيض والقاسي.

 

وأضاف:"هذه قضية رعاية حيوان.. فقط قضية رعاية حيوان، ليست معاداة للسامية أو للإسلام، لقد قدمت هذا الاقتراح بعد أن أوشك عقد الإمداد على التجديد".

 

وقال دريفر إن :" كثير من العلماء المسلمين و 84% من المسلمين يرون أن اللحوم لا تزال حلال إذا تم صعق الحيوانات قبل الذبح".

 

ولن تكون الدواجن جزءا من الحظر، حيث ذكر درايفر أن صعق الدواجن ربما يتسبب في مقتلها قبل ذبحها.

 

وكان مكتب الإحصاء البريطاني أفاد العام الماضي بأن عدد المسلمين في إنجلترا وويلز تجاوز الثلاثة ملايين لأول مرة، وهو ما يمثل 5.4% من تعداد سكان البلاد.

 

ووفق بيانات جديدة للمكتب، فإن تعداد الجالية المسلمة تضاعف خلال عقد نتيجة ارتفاع معدلات الهجرة والمواليد.

 

وذكر مكتب الإحصاء أن المسلمين يمثلون نصف السكان في بعض مناطق العاصمة البريطانية لندن، وإذا استمرت وتيرة الزيادة السكانية للمسلمين فإنهم سيشكلون الأغلبية في تلك المناطق في غضون عشر سنوات.

 

ووفق بيانات مكتب الإحصاء، فإن نسبة المسلمين في بريطانيا وويلز الذين تقل أعمارهم عن عشرة أعوام هي أكثر من أي فئة عمرية أخرى، مما يشير إلى أن أعدادهم سوف تزداد في الأجيال المقبلة.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان