رئيس التحرير: عادل صبري 12:31 مساءً | الخميس 15 نوفمبر 2018 م | 06 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

هذا سر غضب إسرائيل من مرشح قطر لليونسكو

هذا سر غضب إسرائيل من مرشح قطر لليونسكو

صحافة أجنبية

حمد الكواري مرشح قطر لليونسكو

جيروزاليم بوست:

هذا سر غضب إسرائيل من مرشح قطر لليونسكو

بسيوني الوكيل 10 أكتوبر 2017 11:51

قالت صحيفة "جيروزاليم بوست" الإسرائيلية إن هناك غضبًا في تل أبيب من مرشح قطر حمد بن عبد العزيز الكواري الذي تصدر الجولة الأولى من انتخابات المدير العام لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة (يونسكو).

 

وتجري حاليًا الهيئة التنفيذية للمنظمة تصويت سري على 7 مرشحين لاختيار من يخلف المدير العام للمنظمة إيرينا بوكوفا التي تنتهي فترة رئاستها التي استمرت 8 سنوات للمنظمة في نهاية ديسمبر.

 

وفي الجولة الأولى من التصويت حصل الكواري على 19 صوتًا ليتصدر المركز الأول، وجاءت في المركز الثاني مرشحة فرنسا اليهودية أودري أزولاي التي حصلت على 13 صوتًا، وتلتها مرشحة مصر مشيرة خطاب التي حصدت 11 صوتًا، ثم مرشحة لبنان فيرا الخوري لاكويه التي نالت ستة أصوات.

 

وحصل مرشح الصين على خمسة أصوات، في حين حصل مرشح أذربيجان ومرشح فيتنام على صوتين لكل منهما.

 

ونقلت الصحيفة عن مصادر دبلوماسية قولها من المرجَّح أن ينسحب المرشحين الأخيرين من السباق.

 

وعن أسباب الغضب الإسرائيلي من ترشيح الكواري، قالت الصحيفة في التقرير الذي نشرته على موقعها الإلكتروني "يعتقد أنه معادٍ للسامية".

 

وذكرت الصحيفة أنَّ شيمون سامويلز، مدير مركز سيمون فيزنتال للعلاقات الدولية، حذّر من أن الكواري «معاد  للسامية».

 

وقالت إن سامويلز اتهم قطر بأنها كانت تمتلك منصة في معرض كتاب فرانكفورت تشتمل على نصوص تثير نظريات المؤامرة ضد اليهود، في الوقت الذي كان فيه الكواري وزيرًا للثقافة.

 

والكواري المستشار الحالي في القصر الأميري، كان وزير الثقافة القطرية خلال الفترة من 2008 إلى 2016 . كما عمل سفيرًا في فرنسا والولايات المتحدة واليونسكو والأمم المتحدة.

ويحظى الكواري - بحسب الصحيفة - بدعم رسمي من مجلس التعاون الخليجي ودعم غير رسمي من العديد من ممثلي شمال إفريقيا في المجلس التنفيذي لليونسكو.

 

ونقلت الصحيفة عن مصادر دبلوماسية قولها إنَّ التصويت المبدئي ليس بالضرورة مهمًا، حيث يمكن أن تتم صفقات في الغرفة الخلفية حتى في الساعات القادمة.

 

ويتفق مع هذا الرأي السفير الإسرائيلي في اليونسكو شاما هاكوهين بقوله: "أي شيء يمكن أن يحدث " في الأسبوع القادم. واعتبرت الصحيفة أنّ هذا خبر غير سار للمنظمة ولإسرائيل "بالتأكيد".

 

وأشارت إلى أنَّ المديرة الحالية تم اختيارها بعد حصولها على 7 أصوات في الجولة الأولى. ولفتت في الوقت ذاته إلى أن هناك رضا قطري من نتائج التصويت وثقة في أن الكواري سيعتلي المنصب.

 

ومن المقرر أن يجرى التصويت السري كل يوم هذا الأسبوع حتى يحصل مرشح على دعم الأغلبية من أعضاء المجلس التنفيذي البالغ عددهم 30 عضوًا.

 

ومن المقرر أن تجرى مساء اليوم الجولة الثانية من التصويت، ويمكن إجراء حتى أربع دورات تصويت في حال لم يحصل أي مرشح على الأغلبية المطلقة، وإذا اضطرت الحاجة لإجراء دورة خامسة (متوقعة يوم الجمعة المقبل) فستكون بين المرشحَين اللذين تصدرا الدورة الرابعة.

 

وسيتم الإعلان عن الفائز بالمنصب في أجل أقصاه الجمعة المقبل، أو قبل ذلك إذا حصل أحد المرشحين على الأغلبية المطلوبة، لكنه لن يصبح رسميًا مديرًا عامًا للمنظمة الدولية إلا بعد موافقة الجمعية العامة (195 دولة عضوا) للمنظمة عليه في العاشر من نوفمبر.

 

النص الأصلي

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان