رئيس التحرير: عادل صبري 10:36 صباحاً | الأحد 23 سبتمبر 2018 م | 12 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

توماس كوك: السياح البريطانيون يعودون لمصر لهذا السبب

توماس كوك: السياح البريطانيون يعودون لمصر لهذا السبب

صحافة أجنبية

مصر تستقطب الكثير من حجوزات السياح البريطانيين

توماس كوك: السياح البريطانيون يعودون لمصر لهذا السبب

بسيوني الوكيل 26 سبتمبر 2017 14:38

"توماس كوك: السياح البريطانيون يعودون إلى مصر وتركيا".. تحت هذا العنوان نشرت اليوم صحيفة "إندبندنت" البريطانية خبرًا يكشف عن زيادة معدل حجوزات السياح البريطانيين إلى مصر وتركيا في العطلات.

وقالت الصحيفة في الخبر الذي نشرته على موقعها الإلكتروني اليوم إن مصر وتركيا تجذبان الكثير من حجوزات العطلات البريطانية؛ بسبب النظر إلى الأسعار في هذه الجهات على أنها تستمر أكثر أمانًا من الزيادة.

 

وشهدت البلدان تراجعًا في أعداد الزائرين بسبب سلسلة من الهجمات الإرهابية، بالإضافة لوقف خطوط الطيران البريطانية رحلاتها لمنتجع شرم الشيخ بمصر.

 

وقال بيتر فانخوسير الرئيس التنفيذي لشركة "توماس كوك" البريطانية إنّ الطلب تزايد بسبب بحث العملاء عن الجودة والقيمة.

 

وأضاف رئيس أكبر شركات الطيران البريطانية في تصريحات لبرنامج "توداي " على راديو4 التابع لهيئة الإذاعة البريطانية:" كلا الجهتين بلدان رائعان فيهما فنادق عظيمة وشواطئ جميلة، وشعب لطيف، إنها حقًا قيمة جيدة".

 

وأوضح أن : "الناس يريدون العودة، نحن لسنا شركة أمن، طالما لدينا نصيحة من وزارة الخارجية إننا نستطيع الطيران لمصر وتركيا، نحن نعرض منتجا عظيما".

 

وكان الكثير من السياح تحولوا من شرق البحر المتوسط إلى وجهات ينظر إليها على أنها آمنة وبخاصة إسبانيا.

 

وتقول الصحيفة إن الحجوزات إلى إسبانيا، لم تتغير في ظل "بيئة تجارية تنافسية للغاية" - بسبب وجود عدد هائل من المقاعد في الطائرات المتجهة من بريطانيا إلى المطارات الإسبانية.

 

وتراجع متوسط أسعار تذاكر المقعد الواحد بنسبة 3 %، بينما ارتفعت أسعار حجوزات العطلات عموما 7%.

 

وكانت بريطانيا علقت الرحلات الجوية إلى شرم الشيخ بعد أن أسقط تنظيم الدولة الإسلامية طائرة ركاب روسية في عام 2015.

 

وأثيرت قضية سلامة الطيران خلال محادثات وزير الخارجية البريطاني بوريس جونسون الذي زار مصر مطلع العام الجاري مع الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي ووزير الخارجية سامح شكري.

 

وأدت الاضطرابات السياسية المستمرة في مصر منذ الإطاحة بحسني مبارك في 2011 إلى عزوف المستثمرين والسياح.

النص الأصلي

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان