رئيس التحرير: عادل صبري 02:27 مساءً | الأحد 18 نوفمبر 2018 م | 09 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

ساويرس يكشف علاقة استثماراته بما يحدث في كوريا الشمالية

ساويرس يكشف علاقة استثماراته بما يحدث في كوريا الشمالية

صحافة أجنبية

رجل الأعمال المصري نجيب ساويرس

ساويرس يكشف علاقة استثماراته بما يحدث في كوريا الشمالية

بسيوني الوكيل 14 سبتمبر 2017 15:15

قال نجيب ساويرس رجل الأعمال المصري والمستثمر في كوريا الشمالية إن استثماراته في قطاع الاتصالات هناك ليس لها علاقة بالسياسة، معتبرًا أن الحرب الكلامية بين بيونج يانج وواشنطن يمكن أن تظهر الدولتين كـ "أغبياء".

 

وأضاف ساويرس الذي يمتلك شركة اتصالات بكوريا الشمالية في لقاء على شبكة تليفزيون CNBC الأمريكية الخميس:" بصفتي مستثمرا، أطيع جميع قرارات الأمم المتحدة وأتأكد من أننا لا ننتهك أي عقوبات أو أي قواعد".

 

تأتي هذه التعليقات في أعقاب آخر العقوبات التي فرضتها الأمم المتحدة على كوريا الشمالية والتي تم إقرارها مطلع هذا الأسبوع، وهي حزمة العقوبات التاسعة التي أقرها مجلس الأمن الدولي على بيونج يانج منذ 2006 على خلفية إجرائها تجارب صاروخية.

 

وتفرض الإجراءات الجديدة قيودا على واردات النفط، كما تفرض حظرا على صادرات المنسوجات. وفُرضت العقوبات بعدما أجرت كوريا الشمالية سادس اختباراتها النووية وأكبرها، أوائل هذا الشهر.

 

وعن تهديدات الحرب التي تطلقها كلا من كوريا الشمالية والولايات المتحدة، قال الملياردير المصري:" لو أنت هددت ثم لم تفعل شيئا، سوف تبدو حقيقة غبي ولذلك الأفضل ألا تفعل".

 

وفي أحدث سجال بين كوريا الشمالية والولايات المتحدة هددت بيونج يانج الخميس بإغراق اليابان وقالت إن أمريكا يجب أن "تضرب حتى الموت مثل كلب مسعور"، كما هددت كوريا الشمالية الولايات المتحدة بالتعرض لـ "أشد الآلام" التي لم تواجهها من قبل.

 

ساويرس مؤسس شركة "أوراسكوم تليكوم"، وهي شركة اتصالات مصرية وصاحب رخصة الاتصالات الوحيدة العاملة بكوريا الشمالية، قال إنَّ استثماراته في كوريا الشمالية كانت تقدر بـ 25 مليون دولار، مؤكدا أن العلاقات الاقتصادية مع كوريا الشمالية قديمة وتاريخية.

 

وعن أسباب استثماره هناك قال:" أعتقد أني أقدم خدمة جيدة لأناس أبرياء في كوريا الشمالية، هم محرومون من رؤية آبائهم الذين يعيشون بعيدا عنهم أولا يستطيع أن يتصلوا بأولادهم عندما يعودون من مدارسهم".

 وأوضح أنه بهذا العمل يسمح لهم "بالحصول على أبسط الخدمات التي لدى أي شخص في الغرب. ولا علاقة لها بالسياسة".

 

ساويرس مؤسس حزب المصريين الأحرار، تطرق أيضا خلال اللقاء لقرار تخفيض المساعدات الأمريكية لمصر قائلا :"كنا سعداء بإعادة العلاقات بين مصر وأمريكا بشكل جيد، وقطع المساعدات الأمريكية ليست بالفكرة الجيدة".

 

وقررت أمريكا الشهر الماضي حرمان مصر من 95.7 مليون دولار من المساعدات وإرجاء تسليم 195 مليونا أخرى قائلة إن القاهرة لم تحرز تقدم في مجالي احترام حقوق الإنسان والمعايير الديمقراطية.

 

وتبلغ المساعدات العسكرية الأمريكية لمصر 1.3 مليار دولار سنويا تضاف إليها مساعدات اقتصادية 250 مليون دولار.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان