رئيس التحرير: عادل صبري 12:51 صباحاً | السبت 17 نوفمبر 2018 م | 08 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

موقع عبري: إسرائيل تحبط تهريب شحنة مخدرات ضخمة من مصر

موقع عبري: إسرائيل تحبط تهريب شحنة مخدرات ضخمة من مصر

صحافة أجنبية

الشحنة حوت نحو 50 كجم من الحشيش والماريجوانا

موقع عبري: إسرائيل تحبط تهريب شحنة مخدرات ضخمة من مصر

معتز بالله محمد 22 أغسطس 2017 18:07

قالت وسائل إعلام عبرية إن قوات حرس الحدود الإسرائيلية أحبطت عملية ضخمة لتهريب المخدرات من مصر لإسرائيل.


 

وبحسب موقع "حداشوت 0404 " قامت مساء أمس قوات خاصة من حرس الحدود الإسرائيلي عبر مواقع مراقبة بتحديد عربتين تتحركان على الجانب الإسرائيلي باتجاه الحدود المصرية.


 

وبحسب الموقع، على الجانب الآخر من الحدود كان هناك نحو 10 مهربين مصريين في الانتظار وبحوزتهم كمية كبيرة من المخدرات، بدأوا في إلقائها عبر الحدود، وعلى الجانب الآخر شرعوا في التقاطها قبل أن تباغتهم القوات الإسرائيلية.


 

وتشير المعلومات الإسرائيلية إلى أن الحديث يدور عن كمية كبيرة من المخدرات تشمل 19 كيس من مخدر الماريجوانا يصل وزنها إلى 22 كيلوجرام، و260 كيس حشيش بوزن 26 كيلوجرام. وهي الشحنة التي تصل قيمتها بحسب التقديرات لملايين الشواكل. (الدولار يوازي 3.62 شيكل إسرائيلي).



 

وزعم الموقع العبري إن عناصر الشرطة الإسرائيلية لاحظت نجمة إسرائيل مرسومة على عدد من أكياس المخدرات، في إشارة إلى أن الهدف النهائي لهذه الشحنة هو إسرائيل.


 

كان موقع "walla” العبري كشف في مارس الماضي عن تخصيص جيش الاحتلال الإسرائيلي مليون شيكل (275 ألف دولار تقريبا) لمنع تهريب المخدرات من سيناء إلى داخل إسرائيل.

 

 

وقرر الاحتلال إقامة وحدة جديدة من المستعربين تابعة لحرس الحدود، فضلا عن شراء موتسيكلات رباعية العجلات ذات سرعات كبيرة، وسيارات الطرق الوعرة لمطاردة عصابات التهريب.

 

 

وقال مصدر عسكري لـ"أمير بوحبوت" محلل الشئون العسكرية بالموقع إن إحدى المخاوف تتمثل في اتخاذ تنظيم "ولاية سيناء" التابع لتنظيم داعش قرارا باستغلال محاور تهريب المخدرات لتنفيذ هجمات ضد قوات الجيش الإسرائيلي التي تتحرك على الحدود أو  استهداف المستوطنات القريبة من السياج الحدودي.

 

 

وقال "بوحبوت"إن العام الماضي شهد سرقة مهربين سيارة جيب تابعة للجيش الإسرائيلي، يجري استخدامها غالبا على يد عصابات تهريب المخدرات، لخداع القوات الإسرائيلية العاملة في المنطقة.


 

المحلل الإسرائيلي أوضح أن إسرائيل أقامت سياجا على الحدود مع سيناء، يبلغ متوسط ارتفاعه 3 أمتار، وجرى تزويده وخاصة في الأماكن الحساسة بأجهزة استشعار بهدف التحذير حال حدوث أي نشاط على السياج أو محاولة عبوره من كلا الجانبين.

 

إضافة إلى ذلك أقيمت أبراج ومواقع مراقبة مزودة بتكنولوجيا متطورة، والكثير من محاور السير للسماح للقوات الإسرائيلية بالوصول بسرعة لنقاط الإنذار، وغرف حرب لجمع المعلومات الاستخبارية.

 

وفي يوليو 2016 أثار مقطع مصور تداولته مواقع إخبارية مصرية موجة من الغضب والرعب في تل أبيب بعد أن كشف عملية تهريب مخدرات نفذها مهربون مصريون إلى إسرائيل عبر الحدود المصرية.

 

 

لم تكن المخدرات في حد ذاتها سبب القلق الإسرائيلي بل السهولة التي تجاوز بها  المهربون الحدود إلى داخل إسرائيل، والأسلحة الرشاشة التي كان يحملها بعضهم، ما يجعل من تسلل مجاميع جهادية مسلحة من سيناء وتنفيذ عملية ضد جنود الجيش الإسرائيلي عملية في غاية اليسر.

 

 

 

ويظهر الفيديو نحو 7 مهربين مصريين من البدو يحمل بعضهم أسلحة رشاشة وهو يسيرون في خفة وحذر في الصحراء وخلف ظهورهم حقائب المخدرات، وما أن وصلوا للسياج الحدودي حتى رفعوا سلمًا ضخمًا وقاموا بنقل بضاعتهم للجانب الآخر، حيث كان هناك من ينتظرهم.

 

 

القناة الثانية في التلفزيون الإسرائيلي علقت بالقول:”اعتدنا في السنوات الماضية على قراءة تقارير يومية، عن إحباط تهريب المخدرات بين مصر وإسرائيل. ويؤكد ارتفاع أسعار المخدرات ذلك النجاح. لكن هذا الفيديو الذي جرى تصويره في وضح النهار، مقلق. ومثلما تُنقل المخدرات، يمكن بسهولة تهريب السلاح والإرهابيين أيضا".

 


 

الخبر من المصدر..

 


 


 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان