رئيس التحرير: عادل صبري 05:26 مساءً | الاثنين 19 نوفمبر 2018 م | 10 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

بعد هجوم برشلونة.. رؤوس مسلمي إسبانيا مهددة بالمنجل

بعد هجوم برشلونة.. رؤوس مسلمي إسبانيا مهددة بالمنجل

صحافة أجنبية

الشرطة الإسبانية تنتشر عقب هجوم برشلونة

ديلي ميل:

بعد هجوم برشلونة.. رؤوس مسلمي إسبانيا مهددة بالمنجل

بسيوني الوكيل 21 أغسطس 2017 00:13

كشفت اليوم صحيفة "ديلي ميل" البريطانية تفاصيل الاعتداء على مسجدين في إسبانيا في أعقاب الهجوم الذي أسفر يوم الخميس الماضي عن سقوط عشرات القتلى والجرحى في مدينة برشلونة وأعلن تنظيم "داعش" مسئوليته عن الحادث.  

وقالت الصحيفة في تقرير نشرته على موقعها الإلكتروني :" شوه مخربون مسجد بجرافيتي عنصري وسط موجة من الهجمات المعادية للإسلام عقب هجوم برشلونة الإرهابي".

 

وتم استهداف مركز مؤسسة مسجد إشبيلية بشعارات معادية للإسلام أحدها يقول:" قتلة سوف تدفعون الثمن"، وآخر استخدم مصطلحا مهينا لذوي الأصول التي تعود لشمال إفريقيا.   

 

الجرافيتي الذي تضمن تهديدات بقطع رؤوس المسلمين بـ "المنجل" وهي آلة تستخدم في حصاد محاصيل زراعية، تم اكتشافه صباح السبت، بحسب الصحيفة.  

 

من جانبه اتهم جاليد نيتو المتحدث باسم المركز مخربين مجهولين بارتكاب جريمة كراهية تتمثل في الاعتداء على المسجد.

 

وأضاف نيتو الذي أبلغ الشرطة بالهجوم:" إنهم يستغلون هجوم الخميس الإرهابي الذي أصابنا بالألم وتركنا مدمرين.. الناس يجب أن تدرك أن المسلمين مثل أي شخص آخر يمكن أن يكونوا ضحايا ظلم الأفراد الذين يقفون وراء هجمات الخميس".

 

وتابع:" لا أحد ينبغي أن يستغل الحادث المروع في كتالونيا الذي أدناه كبشر ومواطنين إسبان ومسلمين ، لظلم أو تهديد جماعة أخرى".

 

مسجد غرناطة

 

وفي نفس الوقت تعرض مسجد في غرناطة لهجوم بالمشاعل من قبل عصابة مكونة من 12 شخصا، والذي وصف هو الآخر بهجوم عنصري بحسب الصحيفة.

 

منظمة "هوجار سوشيال" اليمينية المتطرفة اُتهمت بتنفيذ الهجوم وتم طردها من قبل الشرطة وفقا لاحد الشهود رفض ذكر اسمه.

 

وقال الشاهد الذي التقط صورا بكاميرته للهجوم :" كنت بصدد دخول المسجد عندما حدثت فجأة ضوضاء وغطى دخان كثير أحمر وبرتقالي المكان، الناس بدأت تسمع هتافات معادية للأجانب وهذه الكائنات ظهرت. السياح في داخل المسجد وساحته بدأوا في الهروب".

 

 وأشار إلى أن المسلمين أغلقوا أبواب المسجد من الداخل، في الوقت الذي كان يردد فيه "النازيون الجدد" هتافاتهم المعادية.

 

وواصل وصف المشهد قائلا:" لقد حاولوا بعد ذلك الدخول أو هكذا بدا الأمر ليهينوا او يهاجموا من بالداخل، لا أستطيع أن أحدد. ولكن هؤلاء الناس لم يكونوا لطفاء على الإطلاق"، مشيرا إلى أنهم كانوا يحملون لافتة مكتوب عليها:" من يمول هذا المسجد فإنه يمول الإرهاب".

واستطرد:" عندما بدأ المؤمنون الذين كانوا يصلون في الهروب ظهرت الشرطة المحلية وتحدثت إلى إمام المسجد والجالية، ثم عاد السياح ولكن المسجد أغلق لدواعي أمنية".

يذكر أنَّ شاحنة انطلقت الخميس الماضي مسرعة في شارع "لاس رامبلاس "ببرشلونة ، وداهمت المشاة والمارة، ودهست بعضهم بينما حاول آخرون الفرار، ما أسفر عن سقوط 15 قتيلا وأكثر من مائة مصاب.

 

أعلنت الشرطة الإسبانية مساء الخميس أنها تتعامل مع عملية الدهس بشارع " لاس رامبلاس" المتفرع من ساحة كتالونيا ، على أنها على أنها عمل إرهابي.

 

 

بدوره أعلن تنظيم الدولة الإسلامية مسؤوليته عن الهجوم بالشاحنة على "لاس رامبلاس"، وقال في بيان مقتضب لوكالة أعماق التابع لها أن الهجوم شنه "جنود الدولة الإسلامية".

 

وقالت الشرطة أيضا إن شخصا قتل مساء الخميس في انفجار في منزل على مشارف برشلونة. وتعتقد الشرطة أن الحادث على صلة بهجوم برشلونة.

 

 وفي غضون ذلك، قتلت الشرطة الإسبانية خمسة أشخاص في بلدة كامبريلس لإحباط محاولة هجوم ثانية بشاحنة بعد هجوم برشلونة. وكان المهاجمون يرتدون أحزمة ناسفة، بحسب الشرطة.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان