رئيس التحرير: عادل صبري 06:46 مساءً | الأربعاء 18 يوليو 2018 م | 05 ذو القعدة 1439 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

محلل إسرائيلي: بإجازة خيالية.. الملك سلمان ينعش اقتصاد المغرب

محلل إسرائيلي: بإجازة خيالية.. الملك سلمان ينعش اقتصاد المغرب

صحافة أجنبية

الملك سلمان يلتقي عاهل المغرب

محلل إسرائيلي: بإجازة خيالية.. الملك سلمان ينعش اقتصاد المغرب

بسيوني الوكيل 20 أغسطس 2017 21:46

قال المحلل السياسي الإسرائيلي تسفي بارئيل إن الملك سلمان بن عبد العزيز عاهل السعودية قضى إجازة "خيالية" في المغرب بلغت تكلفتها مليون دولار، مؤكدا أن هذه الإجازة "الأغلى على الإطلاق" ساهمت في دعم اقتصاد المغرب.

وأضاف بارئيل في تحليل نشرته صحيفة "هآرتس" الإسرائيلية اليوم إن "الملك سلمان لديه موقع مفضل لقضاء الإجازات وهو مدينة طنجة في المغرب. في نهاية شهر يوليو هبط في مطار محلي واستقبله في المطار رئيس الوزراء المغربي، ليستقر هناك في منزله الذي تبلغ مساحته 74 فدان بينما أقامت حاشيته في فنادق المدينة الأكثر غلاء".

 

وتابع: أكثر من ألف شخص بينهم وزراء ومستشارون وأقارب ورجال أمن هبطوا مع الملك سلمان. نحو 800 غرفة فندق تم حجزها و200 سيارة استئجرت بالإضافة للسيارات القادمة مع الملك، وحضرت معه أيضا على متن الطائرة أفضل شركات الطهي. الإجازة التي استغرقت شهرا يتوقع أن تكون تكلفتها أكثر من 100 مليون دولار".

 

واستطرد :"على ما يبدو أن هذه "الحزمة شاملة" هي الأكثر تكلفة على الإطلاق . ربما من الأفضل ألا تخطط لرحلة إلى طنجة في هذا الشهر، خاصة إذا كانت تعتزم الذهاب بالسيارة".

 

"لكن ليس فقط الملك سلمان هو من يستمتع في طنجة – بحسب بارئيل - ، فوزارة المالية المغربية والصناعات المحلية ومنها الفنادق وقطاعات السياحة متفائلة، فزيارة سلمان يتوقع أن تمثل 1.5% من الدخل الأجنبي للسياحة في هذا العام والذي يقدر بـ 6.5 مليار دولار".

 

في الواقع إن السياحة و تحويلات العمالة المغربية في الخارج تقدر بـ 12.5% من إجمالي الناتج  المحلي، ولا يوجد قطاع آخر يتخطاها باستثناء صناعة الفوسفات التي تمثل 18% من الإنتاج المحلي.

 

في هذا العام، وقعت الحكومة اتفاقيات مع وزارت السياحة الصينية والروسية لتضيف مصادر جديدة للسياح.

 

وفقا لوزارة السياحة فإن الانفاق ببطاقة الائتمان للسياح الصينيين ارتفع 10 أضعاف، ومنذ يونيو الماضي وصل 2 مليون مغربي مغتربين كجزء من عملية "مرحبا" التي تم تدشينها لجذب المغاربة لقضاء إجازتهم في أرض الوطن.

وذكرت تقارير إعلامية بريطانية قبل أيام أن المملكة المغربية استأثرت بـ 11 % من مجموع السياح الدوليين الوافدين على القارة الإفريقية، محتلة المرتبة الثالثة بعد جنوب إفريقيا بـ18 %، ومصر بـ 13%.

 

وتوقعت التقارير ارتفاع عدد السياح الدوليين الوافدين على المغرب عبر مطار محمد الخامس الدولي بنسبة 7 في المائة ما بين غشت الجاري ونهاية السنة.

 

وكانت أرقام رسمية صادرة عن وزارة السياحة أفادت بأن 4.6 ملايين سائح زاروا المغرب بين يناير ويونيو 2017، بزيادة قدرها 9 في المائة مقارنة مع الفترة ذاتها من السنة الماضية.

 

وخلال الأشهر الستة الأولى من عام 2017، ارتفع عدد السياح الأجانب بنسبة 14 في المائة، فيما ارتفع عدد السياح المغاربة المقيمين في الخارج بنسبة 3 في المائة.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان