رئيس التحرير: عادل صبري 10:38 مساءً | الاثنين 19 نوفمبر 2018 م | 10 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

ضجة في تل أبيب بعد مقاطعة فرق عربية مهرجان برلين بسبب مطربة إسرائيلية

ضجة في تل أبيب بعد مقاطعة فرق عربية مهرجان برلين بسبب مطربة إسرائيلية

صحافة أجنبية

نجاح كبير للحركة العالمية لمقاطعة إسرائيل

ضجة في تل أبيب بعد مقاطعة فرق عربية مهرجان برلين بسبب مطربة إسرائيلية

معتز بالله محمد 16 أغسطس 2017 16:24

قالت صحيفة "إسرائيل اليوم"، إن حركة مقاطعة إسرائيل (BDS) حققت نجاحا جديدا عبر إقناع فنانين من دول عربية مختلفة بإلغاء مشاركتهم في مهرجان غنائي بالعاصمة الألمانية برلين، نهاية الشهر الجاري، بعد إعلان المطربة الإسرائيلية "ريف كوهين" المشاركة في المهرجان.

 

 

وذكرت الصحيفة المؤيدة لليمين اليهودي المتشدد ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، إن فرقا من مصر وسوريا وتونس استجابت لحركة المقاطعة بعدم الظهور إلى جانب المطربة "كوهين"، التي تمول السفارة الإسرائيلية في برلين ظهورها بالمهرجان.

 

 

واستنكر مسئول وزارة الثقافة الإسرائيلية في برلين "كلاوس لدرر" قرار الفرق العربية بعدم المشاركة قائلا :"أشعر بخيبة أمل كبيرة من أن دعوات المقاطعة والكراهية- لا يمكن تسميتها بغير ذلك- تؤثر على الاستعدادات للمهرجان"، معتبرا أن مساهمة السفارة الإسرائيلية في برلين في تغطية ظهور المطربة الإسرائيلية تساعد في نجاح المهرجان.

 

 

واعتبر المسئول الإسرائيلي أن حركة المقاطعة تروج شائعات مفادها أن إسرائيل تشارك في تمويل المهرجان بشكل عام، مضيفا "يدور الحديث عن محاولة غير مقبولة بالمرة للتأثير على حرية الفن".

 

 

وأعلن عدد من الفنانين والموسيقيين العرب المشاركين في مهرجان "بوب كولتور"، الذي يعقد للسنة الثالثة على التوالي بألمانيا، أعلنوا مقاطعتهم للمهرجان، اعتراضا على مشاركة السفارة الإسرائيلية في تمويله.

 

 

واعتبر الفنانون العرب المقاطعون للمهرجان أن المشاركة في فعالية ترعاها سفارة حكومة استيطانية هو بمثابة تلميع لصورة تلك الحكومة، والموافقة على ممارسات الاحتلال العنصرية بحق الفلسطينيين.

 

 

وقالت فرقة "مزاج" السورية، (Mazzaj Rap Band-Syria) أول المقاطعين، في بيان لها : "نعلن وبكل فخر مقاطعتنا للمشاركة في مهرجان بوب كولتور".

 

 

وكتب محمد أبو حجر أحد أعضاء الفرقة على حسابه بموقع فيسبوك :"مجددا ، نجد أنفسنا في موقف لا يمكننا فيه إلا المقاطعة، هذا ما يحتمه التزامنا السياسي الذي جعل من ’مزاج’ ما هي عليه، ولهذا نعلن وبكلّ فخر مقاطعتنا للمشاركة في مهرجان ’بوب كولتور’'.

 

 

وأعلنت الفرقة المصرية الغنائية "إسلام شيبسي" (Islam Chipsy) أن الكشف عن مشاركة سفارة إسرائيل في رعاية الفاعلية شكل صدمة كبيرة لها ، لافتة إلى أنهت تسعى من خلال أعمالها الموسيقية لمقاومة العنف والاضطهاد والتمييز من أي نوع تجاه الآخر على أي مكان في الأرض.

 

 

الفنانة التونسية آملال مثلوثي انضمت إلى ركب المقاطعة وكتبت على صفحتها الخاصة بموقع "فيسبوك :"'أعزّائي جميعًا، كنت أتطلّع للقائكم نهاية الشهر الحاليّ والمشاركة في مهرجان ’بوب كلتور’، إلّا أنّني أدركت أنّ المهرجان مموّل من قبل السفارة الإسرائيليّة، لذلك سوف أضطّر إلى الانسحاب".

 

 

فرقة "هالو سايكلبو"(Hello Psychaleppo) السورية انسحب هي الأخرى من المهرجان، وأعلنت أنها لم تكن على علم بمشاركة المطربة الإسرائيلية ولا سفارة إسرائيل.

 

 

وتشكل الحركة العالمية لمقاطعة إسرائيل -التي تعرف اختصارا بـ "بي دي إس" صداعا في رأس إسرائيل. وهي حركة عالمية تحرص على فضح ممارسات الاحتلال وجرائمه العنصرية، ووقف كافة أشكال التطبيع معه، كما تدعو إلى مقاطعة الشركات الداعمة لإسرائيل.

 

 

وأسس الحركة عام 2005 قوى مدنية فلسطينية، تنسق أعمالها مع اللجنة الوطنية الفلسطينية لمقاطعة وفضح ومعاقبة إسرائيل.

 

 

الخبر من المصدر..

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان