رئيس التحرير: عادل صبري 07:21 مساءً | الأربعاء 14 نوفمبر 2018 م | 05 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

مفاوضات محمومة بين «نجل هيكل وعلاء عرفة» لاستيراد الغاز الإسرائيلي

مفاوضات محمومة بين «نجل هيكل وعلاء عرفة» لاستيراد الغاز الإسرائيلي

صحافة أجنبية

مصر ستستورد الغاز من إسرائيل

بعد 3 أيام من توقيع السيسي على القانون..

مفاوضات محمومة بين «نجل هيكل وعلاء عرفة» لاستيراد الغاز الإسرائيلي

معتز بالله محمد 10 أغسطس 2017 16:46

بعد 3 أيام من مصادقة الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، على قانون تنظيم أنشطة سوق الغاز، كشف موقع "جلوبس" العبري عن بدء مفاوضات محمومة بين الشركاء في حقل "لفيتان" الإسرائيلي "نوبل إنيرجي" و"ديليك كيدوحيم" من وجهة وشركة "دولفينوس" المصرية حول سبل تطبيق عقد تصدير الغاز الإسرائيلي لمصر.


 

ويفتح القانون الذي صادق عليه الرئيس عبد الفتاح السيسي الاثنين 8 أغسطس الباب أمام شركات القطاع الخاص في مصر لاستيراد الغاز الطبيعي كجزء من عملية رفع القيود التنظيمية عن سوق الغاز في مصر، وبهذا يكون الطريق ممهدا أمام شركات الخاصة لاستيراد الغاز من الخارج بما في ذلك من إسرائيل.


 

وقال علاء عرفة مالك شركة "دولفينوس" في تصرح خاص لوكالة "بلومبرج" الأمريكية اليوم الخميس :”القدرات الكامنة في (غاز) البحر المتوسط عظيمة، ما يمكن أن يحوله إلى مورد الغاز الطبيعي للمنطقة كلها. نريد أن نكون جزءا من هذا جنبا إلى جنب مع إسرائيل".


 

وفي الماضي وقعت "دولفينوس" وشركة "طاقة عربية" اتفاقات لشراء الغاز من حلقي "تمار" ولفيتان" الإسرائيليين الواقعين بالبحر المتوسط.


 

ووقعت الشركتان مع "تمار" معاهدة ملزمة، تقضي بتصدير إسرائيل فائضها من الغاز بعد الاستخدام المحلي والتصدير للأردن.


 

ويدور الحديث عن توريد نحو مليار متر مكعب (1 BCM) خلال فترة قصيرة نسبيا تصل ما بين 6-7 سنوات.


 

بينما وقعت الشركتان المصريتان مع حقل "لفيتان" اتفاقا مبدئيا لتوريد 4 مليارات متر مكعب من الغاز خلال 10 سنوات.


 

وتعرف شركة "طاقة عربية" نفسها بأنها أكبر شركة تابعة للقطاع الخاص في مجال توزيع الطاقة بمصر.


 

و" طاقة عربية" إحدى شركات القلعة للاستشارات المالية (سيتادل)، والأخيرة شركة مساهمة مصرية تأسست عام 2004 مقرها القاهرة، وتعمل في مجالات استثمارات الأسهم الخاصة في منطقة الشرق الأوسط وأمريكا الشمالية.


 

وتصل استثمارات "سيتادل" إلى أكثر من 8.3 مليار دولار في 14 شركة متخصصة في مجالات مختلفة كصناعات البترول والطاقة والتعدين والزجاج وغيرها.


 

يرأس "سيتادل" أحمد هيكل رجل الأعمال المصري ، ونجل الصحفي الراحل محمد حسنين هيكل.


 

وبحسب موقع "جلوبس"، فإن هذه الاتفاقات لم تخرج حيز التنفيذ أبدا، بما في ذلك بسبب القيود التنظيمة في مصر، مضيفا "أما الآن بعد أزيل تقريبا العائق البيروقراطي لتصدير الغاز الإسرائيلي لمصر، فإن السؤال المطروح يتعلق بطرق التطبيق".


 

ويمكن لإسرائيل تصدير الغاز لمصر من خلال الارتباط بخط الغاز العربي ( arab pipeline ) الذي يمر عبر العقبة الأردنية. لكن هذا الخيار يعد مكلفا للغاية، ويخشون في مصر أن يضيف تطبيقه تكاليف جديدة للصفقة، بحسب الموقع الإسرائيلي.


 

لكن هناك طريق آخر بديل، هو استخدام خط الغاز القديم التابع لشركة غاز الشرق المتوسط ( EMG) التي أسسها رجل الأعمال المصري حسين سالم لتصدير الغاز المصري لإسرائيل، والذي يمتد من مدينة عسقلان إلى العريش المصرية.


 

يشار إلى أن إسرائيل لا تصدر الغاز الطبيعي الآن سوى كميات قليلة للأردن من حقل "تمار"، وهو الحقل الوحيد الذي يعمل حاليا.


 

وفي سبتمبر الماضي جرى التوقيع على اتفاق مع شركة أردنية أخرى Natural” Electric Power Co “ لاستيراد الغاز من حقل "لفيتان" بقيمة 10 مليارات دولار.


 

الخبر من المصدر.. اضغط هنــــــــــــــــــــــــــــــــــــا

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان