رئيس التحرير: عادل صبري 01:06 مساءً | الجمعة 20 يوليو 2018 م | 07 ذو القعدة 1439 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

بالصور| AP: مصري ينافس الـ «توك توك» بـ «ميني كار»

بالصور| AP: مصري ينافس الـ «توك توك» بـ «ميني كار»

صحافة أجنبية

الفقي يقود "ميني كار"

بالصور| AP: مصري ينافس الـ «توك توك» بـ «ميني كار»

بسيوني الوكيل 08 أغسطس 2017 23:15

في محاولة لمواجهة ارتفاع أسعار السيارات وزيادة أسعار تذاكر المواصلات العامة وأجرة السيارات الأجرة، أطلق شاب مصري مشروعا لصناعة سيارة صغيرة "ميني كار" محليا، ومنافسة الـ «توك توك» المستورد.

 

 

ونشرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية تقريرا اليوم لوكالة "أسوشيتيد برس" الأمريكية سلطت الضوء فيه على الابتكار الجديد الذي نفذه الشاب أحمد سعيد الفقي في بلدة كرداسة بالقرب من أهرامات الجيزة جنوب القاهرة.

 

وقالت الوكالة إن الفقي أقام ورشة صغيرة لصناعة أول "ميني كار" مصرية الصنع في بلد يعتمد بشكل كبير على السيارات الصغيرة المستوردة.

 

ونقلت الوكالة عن الفقي قوله:" الفكرة جاءت في نفس وقت تعويم الجنيه المصري لذلك قررنا أن نفكر خارج الصندوق ونصنع أول منتج محلي ليحل محل التوك توك"، مؤكدا أنه يأمل في مساعدة اقتصاد الدولة منذ قرار الحكومة بتعويم الجنيه في أواخر العام الماضي.

 

وشكل السيارة الجديدة "ميني كار" مختلف عن التوكتوك الصيني الصنع في التصميم والكفاءة الميكانيكية، وهو سيارة بثلاث آلية عجلات وتستخدم كسيارة أجرة وتحظى بشعبية واسعة في مصر.

 

وبحسب الوكالة فإن قوة موتور الـ "ميني كار" 300 سي سي، بينما قوة موتور التوك توك 175، وسمك جسم السيارة الصغيرة 4 ميليمتر بينما سمك جسم التوك توك  0.75 . وبالإضافة إلى أن الاختراع الجديد أكثر أمانا لكونه بأربع عجلات والتوك توك بثلاث فقط فإن الـ "ميني كار" يوفر وقود أكثر من التوك توك أيضا.

 حسام الحلواني صاحب سيارة "ميني كار" قال إنها تشبه التوك توك ولكنه يشعر أنها عملية أكثر منه عندما يقودها في قريته، حيث يمكن أن تحمل عدد أكبر من الركاب، نحو 5 أفراد بالإضافة للسائق.

 

وأعرب الحلواني عن أمله في أن يحصل على رخصة قيادة من المرور حتى يتحرك بها في المدينة كلها ولا تقيد حركته في القرية فقط.

ويستخدم ملايين المصريين في المناطق الريفية والمكتظة بالسكان التوك توك لرخص أجرته وصغر حجمه الذي يجعله مناسبا للسير في الأزقة.

 

وبحسب الفقي فإن مصر تستورد التوك توك من الصين وتنفق عليه نحو 290 مليون دولار سنويا.

 

عن الطلب على منتجه الجديد قال الفقي إن عدد طلبات شراء السيارة في تزايد، موضحا أنها لا تأتي من رجال أعمال مصريين فقط ولكن من دول أفريقية أيضا،  مشيرا إلى أنه تلقى عرضا من حزب سياسي في موزمبيق لتصنيع سيارته هناك لكنه رفض.

 

وقال الفقي إنه يعمل حاليا بجد لتحسين وتطوير منتجه حتى لا تظل مجرد سيارة يدوية الصنع.

 

الفقي أوضح أنه كان ينتج من 30 إلى 40 سيارة في الشهر ولكن الآن بعد توصله لاتفاق مع الحكومة للحصول على أجزاء مصنعة في مصانع القوات المسلحة سينتقل لمستوى آخر في الإنتاج.

 

ويبلغ السعر الحالي للسيارة "ميني كار" الجديدة 34 ألف جنيه، وهو أقل من سعر التوك توك الذي يكلف 38 ألف جنيه.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان