رئيس التحرير: عادل صبري 03:21 مساءً | الأربعاء 19 ديسمبر 2018 م | 10 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 21° غائم جزئياً غائم جزئياً

جارديان تكشف سر تناول الكوريين الدجاج ليلة عزل الرئيسة

جارديان تكشف سر تناول الكوريين الدجاج ليلة عزل الرئيسة

صحافة أجنبية

الكوريون يتناولون الدجاج احتفالا بإقالة الرئيسة

جارديان تكشف سر تناول الكوريين الدجاج ليلة عزل الرئيسة

محمد البرقوقي 11 مارس 2017 12:39

كشفت صحيفة "جارديان" البريطانية النقاب عن الطريقة الخاصة التي احتفل بها مواطنون في كوريا الجنوبية بالحكم القضائي بعزل الرئيسة بارك جوين-هاي، والتي تمثلت في تناول الدجاج ليلة عزلها على خلفية تورطها في فضائح فساد، وذلك في إشارة ساخرة إلى اللقب الخاص بالرئيسة السابقة.

وقضت المحكمة الدستورية الكورية أمس الجمعة بعزل جوين-هاي من مصبها لدورها في فضيحة فساد تتعلق بصديقتها المقربة تشوي سون-سيل، ومجموعة "تشايبول" القوية في كوريا الجنوبية، لتفقد بذلك الرئيسة السابقة حصانتها، ومن ثم يمكن ملاحقتها قضائيا.

 

وذكرت "جارديان" أنه وحتى قبل تفجر الفضيحة، كان خصوم جوين-هاي يطلقون عليها "تشيكن جوين-هاي" ( والتي تعني بالعربية "الدجاجة جوين-هاي")، موضحة أن اسم عائلتها يتوافق من حيث القافية مع مصطلح الدجاج في اللغة الكورية.


وذكرت الصحيفة أن تناول الكوريين للدجاج عشية إقالة جوين-هاي يمثل إشارة أيضا إلى اعتقاداتهم في فقدان الرئيسة القدرة على التفكير وخطاباتها العامة التي تظهر فيها بصورة متكلفة.

 

جدير بالذكر أن "رأس الدجاجة" تحمل إهانة في اللغة الكورية، وتعني "الأبله" أو "المعتوه.”


وذكر أحد المطاعم الكائنة في مدينة جيونجو أنه سيقدم برجر الدجاج بنصف الثمن أمس الجمعة واليوم السبت احتفالا بحكم المحكمة الدستورية بعزل الرئيسة الكورية.

 

وقال يو يونج سانج، مالك مطعم "إديس كيتشين:” نقوم بتحضير كميات برجر الدجاج تزيد بمعدل الضعف عن المعتاد، وجميعها تباع في الحال.”

 

وفي العاصمة الكورية الجنوبية سول، أثارت صورة لقائمة طعام في كافيتيريا ملحقة بالجمعية الوطنية (البرلمان)، جدلا واسعا على مواقع التواصل الاجتماعي، بعد أن تضمنت القائمة كل من طبق الشعرية الذي يتم تناوله في العادة خلال الاحتفالات على الغداء، ودجاج على العشاء.


وفي أعقاب صدور حكم المحكمة، قام بعض رواد موقع التدوينات المصغرة" تويتر الكوري" بتحميل صور للدجاج المقلي.


كما نشرت أكبر البوابات الاليكترونية في كوريا الجنوبية- “نافر" و" دوم"- توضيات لتناول الطعام في مطاعم الدجاج.

 

وجاء قرار المحكمة الدستورية لينهي أزمة سياسية استمرت لأشهر عدة في كوريا الجنوبية. وبموجب الدستور يجب إجراء انتخابات رئاسية في غضون 60 يوما.

 

وتواجه الرئيسة المعزولة تهمة التورط شخصيا في تلك الفضيحة ومنح صديقتها تشوي حرية الحصول على أوراق رسمية.

 

وكان البرلمان قد صوت لصالح عزل بارك في ديسمبر الماضي ومنذ ذلك الحين كانت المحكمة الدستورية تبحث القضية للنطق بالحكم.

 

وجاء في حيثيات حكم المحكمة التي تضم 8 قضاة أن "أفعال الرئيسة بارك أفسدت روح الديمقراطية وروح القانون في البلاد".

 

وقالت المحكمة إن بارك خرقت القانون بسماحها لتشوي سون-سيل بالتدخل في شؤون البلاد، كما أنها خرقت قواعد السرية بتسريب وثائق رئاسية مهمة.

 

وينبغي على بارك الآن، ترك مكتبها ومقر إقامة الرئيس فورا، وستجرى انتخابات رئاسية في غضون 60 يوما.

 

ومنذ بدء الفضيحة، تعرضت بارك لانتقادات حادة وخرجت مظاهرات حاشدة للمطالبة بعزلها، وقد قوبل نبأ عزلها باحتفالات كبيرة ولكن أنصارها نظموا أيضا احتجاجات تخللها أعمال عنف.

 

ووقعت أمس الجمعة اشتباكات بين أنصار بارك والشرطة أمام مقر المحكمة الدستورية سقط فيها قتيلان.

 

ويقول محللون إن الاحتجاجات الشعبية الأخيرة ضد قضايا الفساد في البلد الأسيوي تعطي إشارة واضحة للسياسيين بضرورة قطع علاقاتهم برجال الأعمال الذين يسيطرون على الاقتصاد في البلاد.


لمطالعة النص الأصلي

 


 

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان