رئيس التحرير: عادل صبري 06:51 صباحاً | الأربعاء 24 أكتوبر 2018 م | 13 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 33° صافية صافية

إندبندنت: فوز ترامب يخدم داعش.. لهذه الأسباب

إندبندنت: فوز ترامب يخدم داعش.. لهذه الأسباب

صحافة أجنبية

داعش يسعى لاستغلال فوز ترامب بالانتخابات لتجنيد مسلحين جدد

إندبندنت: فوز ترامب يخدم داعش.. لهذه الأسباب

محمد البرقوقي 15 نوفمبر 2016 10:13

وصول دونالد ترامب الصادم وغير المتوقع إلى البيت الأبيض بعد فوزه بانتخابات الرئاسة الأمريكية من الممكن أن يُستخدم كوسيلة ترويجية لجذب مقاتلين جدد.

 

هذا ما أكَّده زعيم تنظيم الدولة الإسلامية " داعش" في أفغانستان والذي وصف الرئيس المنتخب ترامب بأنه " مجنون" ، مضيفا أن " تصريحاته المعادية للمسلمين" ستجعل من السهل جدا جذب آلاف المقاتلين إلى صفوف التنظيم.

 

وذكرت صحيفة " إندبندنت" البريطانية أن ترامب واجه إدانات واسعة عقب مطالبته بحظر دخول المسلمين للأراضي الأمريكية بصورة مؤقتة، وذلك بعد الهجمات الإرهابية التي هزت العاصمة الفرنسية باريس في نوفمبر 2015.

 

ودافع ترامب وحلفاؤه في الحزب الجمهوري حينها عن الحظر بزعم أن هذا الإجراء يهدف لضمان " سلامة" الأمريكيين وليس للتمييز على أساس الدين.

 

ومنذ ذلك الحين سعى ترامب إلى تهدئة نبرته الحادة بخصوص مطالبة حظر المسلمين من دخول الولايات المتحدة، قائلا إنه سيعلق وبصورة مؤقتة الهجرة من الدول التي لها " تاريخ في تصدير الإرهاب."

 

لكن قادة حركة طالبان الأفغانية وأنصار تنظيم الدولة الإسلامية رأوا من جانبهم أن اللهجة العدائية التي تحدث بها الرئيس الأمريكي المنتخب أثناء حملته الرئاسية ستساعد الجهود المبذولة لاستقطاب مسلحين جدد، ولاسيما بين الشباب الساخط في الغرب.

 

وقال أبو عمر الخرساني، زعيم "داعش" في أفغانستان في تصريحات لوكالة " رويترز" إن " هذا الصبي ( يصد ترامب) مجنون بلا شك. وكلماته العدائية ضد المسلمين ستجعل مهمتنا أسهل بكثير لأننا سنستطيع تجنيد آلاف المسلحين الجدد."

 

وواصل الخرساني:" قادتنا راقبوا عن كثب الانتخابات الأمريكية ولم نتوقع أن يحفر الأمريكيون قبورهم بأيديهم، لكنهم فعلوا ذلك."

 

ووصف الخرساني الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته باراك أوباما بأنه " خائن" معتدل ويتمتع بنسبة ذكاء تزيد قليلا عن نظيره الجمهوري المنتخب دونالد ترامب.

 

كان قائد بارز في حركة طالبان الأفغانية قد لفت إلى أن الحركة تتابع باهتمام بالغ خطب ترامب وتصريحاته المعادية للمسلمين، مؤكدا:" إذا ما فعل ترامب ما حذر منه في حملته الانتخابية، فإنني على يقين أنه سيستفز الأمة الإسلامية في العالم، وهو ما ستستغله طالبان."

 

تنظيم القاعدة الذي أعلن مسؤوليته عن هجمات الـ 11 من سبتمبر 2001 في نيويورك ووزارة الدفاع الأمريكية " البنتاجون"، لم يعلق بعد على الفوز الصادم لدونالد ترامب في الانتخابات الرئاسية الأمريكية.

 

لكن هشام الهاشمي، مستشار الحكومة العراقية الخاص بشؤون الحركات الجهادية السنية سبق وأن صرح لـ " رويترز" أن " القاعدة معروفه بإستراتيجيتها في تجنيد المسلحين والتي تعتمد على خطب البيت الأبيض والمسؤولين في الغرب."

 

كان الرئيس الأمريكي المنتخب، دونالد ترامب، قد أعلن أمس الاثنين، أنه يملك خططا لمحاربة الإرهاب لكنه رفض الإفصاح عنها، ملمحا إلى أن كشف إدارة سلفه، باراك أوباما، عن الخطط ساعد الإرهابيين على الهرب وتجنب الضربات.

 

وقال ترامب:"لن أفصح عن الخطط التي سأتبعها في القضاء على داعش. أنا لست كالذين كشفوا خططهم قبل انطلاق معركة الموصل، ليعلنوا الآن بأنها معركة ليست سهلة".

 

وكان عدة مدن أمريكية قد شهدت مؤخرا ولأيام متتالية مظاهرات منددة بفوز ترامب في الانتخابات الرئاسية للبلاد، وردد المتظاهرون شعارات ورفعوا لافتات تحتج على انتخاب ترامب واصفين الرئيس المنتخب بـ"العنصري والمعادي للأجانب والكاره للنساء".

 

وتظاهر الآلاف في العديد من المدن الأمريكية احتجاجا على فوز الجمهوري دونالد ترامب بالانتخابات الرئاسية.

 

وفي لوس أنجلس، تجمع مئات الطلاب في حرم "جامعة كاليفورنيا، لوس أنجلوس" (يو سي إل إيه) رافعين لافتات كتب عليها "دامب ترامب" (تخلوا عن ترامب) و"الحب ينتصر على الكراهية".

 

لمطالعة النص الأصلي

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان