رئيس التحرير: عادل صبري 08:46 مساءً | الاثنين 20 أغسطس 2018 م | 08 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

إيه بي سي نيوز: بعدما أصبح ترامب رئيسا.. هذا ما سيحدث للعالم

إيه بي سي نيوز: بعدما أصبح ترامب رئيسا.. هذا ما سيحدث للعالم

صحافة أجنبية

دونالد ترامب وصل للبيت الأبيض

إيه بي سي نيوز: بعدما أصبح ترامب رئيسا.. هذا ما سيحدث للعالم

محمد البرقوقي 10 نوفمبر 2016 09:58

بعد أن حسم دونالد ترامب مرشح الحزب الجمهوري نتائج الانتخابات الرئاسية لصالحه أمس الأربعاء وأصبح الرئيس الـ 45 للولايات المتحدة الأمريكية، كيف سيجعل من " أمريكا دولة عظيمة" مرة أخرى؟ وكيف سيؤثر انتخابه على العالم؟

 

سؤالان طرحتهما شبكة " إيه بي سي نيوز" الإخبارية الأمريكية في مستهل تقرير على نسختها الإليكترونية والذي سلطت فيه الضوء على التداعيات المحلية والعالمية المحتملة المصاحبة لوصول ترامب إلى البيت الأبيض على حساب منافسته الديمقراطية هيلاري كلينتون.

 

 

الهجرة

مثلت الهجرة قضية محورية في البرنامج الانتخابي لحملة المرشح الجمهوري دونالد ترامب، وهو ما بدا جليا في تعهداته ببناء سور على طول الحدود الجنوبية لبلاده مع المكسيك وأيضا غلق الحدود الأمريكية في وجه كل المسلمين بصورة مؤقتة.

 

فهل سيشرع ترامب فعلا في بناء هذا السور غد أو بعد غد؟ الإجابة بالطبع " لا." فالرئيس الجديد للولايات المتحدة بحاجة إلى موافقة الكونجرس الأمريكي على تمويل مثل هذا المشروع الضخم، بل إن حتى بناء مثل هذا السور سيواجه عقبات قانونية عديدة.

 

 

الاقتصاد والتجارة

اعتمد دونالد ترامب، قطب العقارات والملياردير الأمريكي وبقوة على الشركات المملوكة له – بالرغم من أن خصومه قد شككوا في ذلك.

 

ولطالما تعهد ترامب أمام أنصاره بخفض كبير في الضرائب وخلق فرص عمل في الولايات المتحدة. لكن كيف؟ ستظل الإجابة غير واضحة، بحسب تقرير " إيه بي سي نيوز".

 

لقد كان ترامب هو مصدر إلهام لملايين الشباب الأمريكي الساخط على الأوضاع الاقتصادية الصعبة، والذين وافقوا على مقترحات الرئيس المنتخب المناهضة للتجارة.

 

اتفاقية " الشراكة عبر المحيط الهادي" والتي سبق وأن وصفها ترامب بأنها بمثابة " اغتصاب لبلادنا"، قد أجهضت تماما.

 

وهدد ترامب بفرض تعريفة نسبتها 35% على الشركات الأمريكية التي تصنع منتجاتها بالخارج، إضافة إلى تعريفة نسبتها 45% على الواردات الصينية.

 

 

السياسة الخارجية

انتقد دونالد ترامب وبشدة توجهات السياسة الخارجية للرئيس الأمريكي الحالي باراك أوباما، واصفا إياها بأنها "كارثة كاملة" أكثر من مرة.

 

ويخطط ترامب لتنفيذ استراتيجية " أمريكا أولا" والتي تتضمن تهديدات بالخروج من حلف شمال الأطلسي " الناتو" حال رفضوا تحمل قدر أكبر من تكلفة حماية أمريكا وأنفسهم.

 

واقترح دونالد ترامب وجوب أن تمتلك كل من اليابان وكوريا الشمالية الأسلحة النووية. وفيما يخص علاقته بالرئيس الروسي فلاديمير بوتين، فقد خضعت للفحص والتأمل لفترة طويلة، بالنظر إلى امتداح ترامب لـ بوتين، وتأكيداته المستمرة على وجوب سير موسكو وواشنطن نحو " تحسين العلاقات بينهما."

 

تجفيف المستنقع

لطالما صنع دونالد ترامب لنفسه صورة ذهنية لشخص خارجي يسعى إصلاح المؤسسة السياسية الأمريكية. فقد طرح ترامب خطة إصلاح تتألف من خمس نقاط في الأسابيع الأخيرة، والتي تضمنت تضييق الخناق على جماعات الضغط، كما أنه يخطط أيضا لتحديد مدد معلومة لأعضاء الكونجرس.

 

 

المحكمة العليا

تعمل المحكمة العليا الأمريكية ،منذ فبراير الماضي، بدون عضو تاسع، وعرقل الجمهوريون الشخصية التي رشحها أوباما لشهور. ومن المقرر أن يعمل الرئيس المنتخب لاستبدال العضو الراحل أنطونين سكاليا بقاض ذو عقلية متفتحة يُعرف بقيمه المحافظة بغية تطوير الأجندة المحافظة.

 

 واقترح ترامب أن يقوم المعينون في المحكمة العليا بإلغاء قانون الإجهاض وذلك عندما يشكل خطورة على صحة الأم.

 

لمطالعة النص الأصلي

ترامب رئيسا لأمريكا
  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان