رئيس التحرير: عادل صبري 09:59 مساءً | الثلاثاء 18 ديسمبر 2018 م | 09 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 21° غائم جزئياً غائم جزئياً

بلومبرج: الخليج ينحدر

بلومبرج: الخليج ينحدر

صحافة أجنبية

رسم بياني يوضح التراجع في مؤشر تداول السعودي

بلومبرج: الخليج ينحدر

وائل عبد الحميد 09 أكتوبر 2016 22:12

“البورصات الخليجية تنحدر"

كان ذلك فحوى تقرير لشبكة بلومبرج الأمريكية حول التهاوي الذي ضرب أسواق البورصة في الدول النفطية الثرية.
 

رسم بياني يوضح التراجع في مؤشر تداول السعودي

 

وأضافت: "معظم البورصات الخليجية تهاوت، في أعقاب تراجع الأسواق الناشئة، في وقت أثارت فيه بيانات الوظائف الأمريكية توقعات برفع بنك الاحتياطي الفيدرالي  أسعار الفائدة هذا العام، للحد من جاذبية الأصول ذات المخاطر العالية".
 

مؤشر تداول السعودي وصل في آخر 10 أيام إلى أكثر مستويات التذبذب منذ فبراير.
 

أسهم دبي وأبو ظبي والبحرين انخفضت كذلك، ما تسبب في تراجع مؤشر "بي جي سي سي 200” الذي يضم أكثر أسواق الأسهم سيولة في دول مجلس التعاون الخليجي بنسبة 1.2 %.
 

وربطت بلومبرج بين انخفاض الأسواق الناشئة والعملات التابعة لها  بتقرير أظهر نموا متزايدا في سوق العمالة الأمريكية في سبتمبر، ما يعزز من فرضية رفع بنك الاحتياطي الفيدرالي لأسعار الفائدة بنهاية ديسمبر.
 

من جانبه، قال هشام خيري، رئيس شركة الخدمات المالية الإماراتية مينا كورب: “الأسواق العالمية أغلقت في منطقة الخطر. تقرير الوظائف الأمريكية اتسم بسوء تقدير لكن ليس بدرجة كبيرة، إذ أن بعض المسؤولين الفيدراليين رأوا أن إحصائيات العمالة صلدة بشكل كاف لحدوث ارتفاع آخر لاحق في سعر الصرف".
 

وفقد سهم بنك الراجحي 4.6 % من قيمته، كما انخفض سهم البنك السعودي الفرنسي بنسبة 8.7 % ،وكذلك سهم بمجموعة "سامبا فاينانشال" الذي تهاوي بنسبة 6.4 %، فيما فقد بلغ تراجع مؤشر تداول بشكل عام 4.5 %وهي الخسارة الأكبر منذ يناير.
 

وفي سياق مشابه، فقد مؤشر "إيه دي إكس"  بأبو ظبي 0.6 % من قيمته، كما خسر مؤشر "إس إي" الكويتي 0.2 %، وكذلك تراجع مؤشر "بي بي" البحريني بنسبة 0.5 %.
 

وبالمقابل، خالف مؤشر "إم إس إم 30” العماني اتجاهات الهبوط، محققا مكسبا بنسبة 1.5 %، وهو الأعلى منذ فبراير، حيث ارتد من أسوأ أسبوع له منذ مارس.
 

مؤشر "كيو إي" القطري لم يلحق به  إلا القليل من التغير.
 

مؤشر "إي إف إم" في دبي انخفض بنسبة 0.2 %، ليلامس مستوى 3.348.15 نقطة، في تراجع لليوم الخامس على التوالي.



رسم بياني يوضح التراجع في بورصة دبي

 

وكانت العديد من التقارير قد توقعت انخفاض البورصات الخليجية بعد إقرار الكونجرس الأمريكي قانون "جاستا" الذي يتيح لعائلات قتلى ومصابي أحداث 11 سبتمبر 2011 مقاضاة الحكومة السعودية ومطالبتها بتعويضات بدعوى دعمها لعناصر تسببت في هجمات داخل الأراضي الأمريكية.
 

بيد أن المؤشر المصري حقق صعودا بنسبة 0.8 %، في امتداد للارتفاع لليوم الرابع على التوالي، في ظل توقعات المستثمرين باتخاذ البنك المركزي قرارا بتعويم الجنيه لوضع نهاية للنقص في العملة الأجنبية، وإتمام قرض 12 مليار دولار من صندوق النقد الدولي.
 

كريستين لاجارد مديرة صندوق النقد الدولي قالت إن مصر،  الدولة صاحبة الاقتصاد الثالث إفريقيا،  يجب أن تنهي إجراءات تتعلق بسعر الصرف والدعوم قبل اجتماع المجلس التنفيذي للصندوق لبحث الطلب المصري الخاص بالقرض.
 

لاجارد ذكرت أن مصر حققت معظم الاشتراطات المطلوبة لتقديم القرض، لكنها شددت على أهمية بذل المزيد.

 

اقرأ أيضا 
 

"المنتجين العرب": أعضاء الكونجرس يعملون لصالح اليهود

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان