رئيس التحرير: عادل صبري 09:29 صباحاً | الاثنين 22 أكتوبر 2018 م | 11 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 33° صافية صافية

قبل ساعات من المناظرة الثانية.. الانهيار يلاحق ترامب

قبل ساعات من المناظرة الثانية.. الانهيار يلاحق ترامب

صحافة أجنبية

مرشح الرئاسة الأمريكي دونالد ترامب

قبل ساعات من المناظرة الثانية.. الانهيار يلاحق ترامب

وائل عبد الحميد 09 أكتوبر 2016 20:32

التاسعة مساء الأحد بالتوقيت الشرقي الأمريكي( الثالثة فجرا بتوقيت القاهرة) يقف مرشحا الرئاسة الأمريكية هيلاري كلينتون ودونالد ترامب بمسرح  جامعة واشنطن في سانت لويس في مناظرتهما الثانية التي تحيط بها ظروف استثنائية.

ترامب، المرشح الجمهوري، يواجه مطالبات من أعضاء بارزين بحزبه بالخروج من حلبة السباق، بعد ظهور تسجيل له يعود إلى عام 2005، استخدم فيه لغة فجة وعدوانية تجاه النساء، بحسب صحيفة "ذا هيل" الأمريكية التي وصفت الوضع الذي يقف فيه المرشح الجمهوري بغير المسبوق.
 

بيد أن دونالد ترامب يرفض بعناد رفع الراية البيضاء والمغادرة حيث قال لصحيفة نيويورك تايمز إنه لن يتخذ هذا القرار ولو بعد مليون سنة، زاعما أن بإمكانه الفوز بالرئاسة.
 

كلمات ترامب، وكذلك بيان الاعتذار المصور الذي نشره السبت لم يخففا من الأزمة التي تحيط بحزبه، لذلك فإن مناظرة الثانية" target="_blank">المناظرة الثانية ستوضح إذا كان بإمكانه فعل أي شيء لوقف الانهيار.

 

الخبير الإستراتيجي الديمقراطي كريج فاروجا علق قائلا: “ لا أرى في الأفق أي إمكانية لترامب لعمل أي إصلاح سياسي".
 

أمس السبت، دعا العديد من أعضاء مجلس الشيوخ الجمهوريين دونالد ترامب إلى الانسحاب من السباق، بينهم جون ثون وجون ماكين وجاسون شتافيتز.
 

ميك بينس، حاكم إنديانا، والمرشح لمنصب نائب الرئيس،   قال إنه شعر بالاستياء بعد سماعه كلمات المرشح الجمهوري، وقرر عدم ظهوره بالنيابة عن ترامب في مؤتمر تبرعات خاص بالحزب بجانب رئيس مجلس النواب بول ريان، لكنه رأى أن مناظرة الثانية" target="_blank">المناظرة الثانية فرصة لترامب لإظهار ما يجول في قلبه.
 

ووصفت الصحيفة الأمريكية الوضع الذي بات عليه ترامب بشديد الخطورة قبل المناظرة التي تجرى بجامعة واشنطن في سانت لويس.
 

قنبلة المقطع المسجل لترامب من المؤكد أن تظهر إلى النور، حيث يتحدث الملياردير الأمريكي بأسلوب فج عن تعقبه لامرأة لم يذكر اسمها، مدعيا أن شهرته تمكنه من فعل أي شيء للنساء بما في ذلك الإمساك بهن من مناطق حساسة.
 

ميلانيا ترامب، زوجة المرشح الجمهوري، نشرت بيانا السبت وصفت فيه كلمات زوجها بغير المقبولة لكنها شددت على أن تلك الكلمات لا تعبر عن طبيعة الرجل الذي تعرفه، وطالبت بمسامحته.

 

المرشحة الديمقراطية هيلاري كلينتون وصفت تعليقات ترامب بالمروعة، في تغريدة لها، لكنها تواجه هي الأخرى إحراجا بفعل تسريبات ويكليكس التي كشفت عن إلقائها  خطابات مدفوعة الأجر وقتما كانت وزيرة للخارجية، مع تضارب للمصالح بين منصبها و"مؤسسة كلينتون".
 

حملة المعسكر الديمقراطي اتهمت ويكيليكس بالعمل مع روسيا من أجل إنجاج ترامب وإسقاط هيلاري كلينتون.
 

رابط النص الأصلي 

اقرأ أيضا 

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان