رئيس التحرير: عادل صبري 09:07 صباحاً | الاثنين 19 نوفمبر 2018 م | 10 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

في جنازة بيريز.. ماذا قال زعماء العالم؟

في جنازة بيريز.. ماذا قال زعماء العالم؟

صحافة أجنبية

جانب من جنازة شيمون بيريز

بي بي سي:

في جنازة بيريز.. ماذا قال زعماء العالم؟

محمد البرقوقي 30 سبتمبر 2016 16:14

ثمن زعماء العالم الرؤية التي كان يتبناها شيمون بيريز، الرئيس الإسرائيلي الراحل، وذلك أثناء مشاركتهم في مراسم تشييع ودفن جثمان الأخير اليوم الجمعة في مدينة القدس المحتلة، بحضور نحو 90 وفدا من 90 دولة.

رصدت هيئة الإذاعة البريطانية " بي بي سي" الكلمات التأبينية التي أدلى بها قادة الدول ورؤوساء الحكومات المشاركين في جنازة بيريز، وفي مقدمتهم بنيامين نتانياهو، رئيس الوزراء الإسرائيلي الذي وصف شيمون بيريز بأنه " رجل العالم العظيم.”

وأضاف نتانياهو في كلمته المؤثرة التي ألقاها أمام الآلاف الذين تجمعوا في محيط مقبرة جبل هرتزل حيث وُري جثمان بيريز الثرى، أنه وفي الوقت الذي تبكي فيه إسرائيل والعالم بيريز، يظهر في إرثه نافذة أمل.

 

وأشار إلى أن " بيريز كان يحيا حياة هادفة،" مشددا:” صعد ( يقصد بيريز) مرتفعات شاهقة، وسحق الكثيرين جدا برؤيته وأمله. لقد كان حقا رجل إسرائيل العظيم، بل لقد كان رجل العالم العظيم.”

 

وذكر بل كلينتون، الرئيس الأمريكي السابق الذي لعب دورا في المفاوضات التي تمخضت عن اتفاق أوسلو بين إسرائيل والفلسطينيين في تسعينيات القرن الماضي، أن شيمون بيريز كان " أكبر حالما في إسرائيل.”

ولفت كلينتون إلى أن بيريز " قد حلم بكل الأشياء التي يمكننا جميعا أن نحلم بها. وقد بدأ حياته كأنبغ طالب في إسرائيل، وأصبح مدرسها الأفضل وانتهى به الأمر كأكبر حالم بها.”

 

واختتم الرئيس الأمريكي باراك أوباما الكلمة التأبينية لـ بيريرز بقوله إن حضور الرئيس الفلسطيني محمود عباس جنازة بيريز يذكرنا بـ " عملية السلام التي لم تكتمل بعد.”

وشبه أوباما مراسم دفن الرئيس الإسرائيلي الراحل بـ " بعض من الشخصيات العظيمة الأخرى التي تشرفت بمقابلتها، مثل نيلسون مانديلا وجلالة الملكة إليزابيث، ملكة بريطانيا.”

 

وأكد أوباما أن شيمون بيريز كان يؤمن بحق الفلسطينيين في المساواة، مردفا:” حتى في مواجهة الهجمات الإرهابية، وحتى في ظل الاحباطات من تعثر مفاوضات السلام بين الإسرائليين والفلسطينيين، أصر الرجل على أن يحصل الفلسطينيون بوصفهم بشر على حققهم في الكرامة، أسوة باليهود، وأيضا حقهم في تقرير المصير.”

 

وأثناء مراسم الدفن، صافح رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو الرئيس الفلسطيني محمود عباس في جنازة الرئيس الإسرائيلي السابق شيمون بيريز في القدس في لقاء علني يندر حدوثه بين الجانبين.

ونشر المتحدث باسم نتنياهو مقطع فيديو على موقع تويتر، يقول فيه عباس وهو يصافح نتنياهو باللغة الانجليزية “تسرني رؤيتك. مضى وقت طويل” بينما شكره نتنياهو وزوجته سارة على حضوره.

 

وتوفي بيريز، الحائز جائزة نوبل للسلام لدوره في التوصل إلى اتفاق سلام مع الفلسطينيين، عن عمر يناهز الـ 93 عاما فجر أول أمس الاربعاء بعد أسبوعين من اصابته بجلطة دماغية.

وبيريز هو الشخصية الاخيرة من جيل مؤسسي ما يسمى بـ(دولة إسرائيل) وأحد المهندسين الرئيسيين لاتفاق اوسلو للسلام مع الفلسطينيين في 1993 الذي منح بفضله جائزة نوبل للسلام مع رئيس الوزراء حينذاك اسحق رابين الذي اغتيل في 1995 والزعيم الفلسطيني ياسر عرفات الذي توفي في 2004.

 

وبهذه المناسبة، أغلقت السلطات الإسرائيلية جميع الطرق المؤدية إلى جبل هرتزل وطرق رئيسة أخرى، كما شددت الإجراءات الأمنية بالمنطقة بمشاركة المئات من رجال الأمن الذين يتولون حماية الزعماء والمسؤولين الدوليين المشاركين في الجنازة بالتنسيق مع الوحدات الأمنية المرافقة لهذه الشخصيات.

 

 وأخذت الشرطة تدابير احترازية أخرى مسبقا، وقامت بحملة اعتقالات طالت حتى المواطنين اليهود، وبررت الشرطة الإسرائيلية هذه الخطوة بالقول إنها تهدف إلى "منع ارتكاب اعتداءات، أو القيام بأعمال استفزازية من شأنها أن تشوش سير الجنازة".

 

لمطالعة النص الأصلي

 

اقرأ أيضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان