رئيس التحرير: عادل صبري 11:48 صباحاً | الجمعة 21 سبتمبر 2018 م | 10 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

شيمون بيريز في 10 صور

شيمون بيريز في 10 صور

صحافة أجنبية

شيمون بيريز

شيمون بيريز في 10 صور

عبد المقصود خضر 28 سبتمبر 2016 19:44

“فصول حياتي تتشابك مع تاريخ نشأة وتطور دولة إسرائيل، لأنني كان لدي حظ في خدمة بلدي، والمشاركة في بنائه" كلمات تفوه بها شيمون بيريز عام 2010، رئيس إسرائيل السابق الذي توفى الأربعاء، 28 سبتمبر.

 

بتقرير مصور سلط تلفزيون "فرانس إنفو" الضوء على المسيرة السياسية لبيريز الذي شغل على مدى خمسة عقود مناصب نيابية ووزارية مختلفة.

 

وأوضح التلفزيون الفرنسي أن بيريز ولد عام 1923 في بولندا، وكان عمره 11 عاما فقط عندما هاجرت أسرته إلى إسرائيل عام 1934، ثم اصبح جنديا في الهاجاناه، الجيش السابق للدفاع عن إسرائيل عام 1947 وتدرج في المناصب إلى أن أصبح قائدا.

 

 

وتابع في 29، عُين بيريز وزيرا لوزارة الدفاع، وبعد أكثر من خمسين عاما، أي 2007، انتخب رئيسا ، وفيما يلي نظرة على المسيرة السياسية لشيمون بيريز، آخر رجل من جيل الآباء المؤسسين لإسرائيل.

 

في 1974، عين بيريز وزيرا للدفاع في حكومة إسحاق رابين، ليلعب دورا رئيسيا في المفاوضات التي أدت إلى اتفاق مؤقت مع مصر في سيناء عام 1975.

 

انتخب شيمون بيريز رئيسا للوزراء عام 1984 على رأس حكومة ائتلافية مع الليكود، وفي عام 1986، أفسح المجال لأسحق شامير، ليصبح وزيرا للخارجية لمدة عامين حاول فيهما بلا جدوى إيجاد حل للقضية الفلسطينية.

 

في 1993، عندما كان وزير للخارجية، أشرف على مفاوضات سرية مع زعيم منظمة التحرير الفلسطينية، ياسر عرفات، لإنهاء الصراع الإسرائيلي الفلسطيني، وفي سبتمبر من نفس العام، تم توقيع اتفاق أوسلو في واشنطن بحضور بيل كلينتون.

 


حصل بيريز على جائزة نوبل للسلام مع إسحق رابين وياسر عرفات لدورهم في عملية السلام الفلسطينية – الإسرائيلية في 10 ديسمبر عام 1994 بأوسلو.

 

 

6 نوفمبر 1995، بيريز يبكي في جنازة اسحق رابين، الذي اغتيل على يد يهودي متطرف، ليصبح رئيسا للحكومة المؤقتة ويقرر المضي قدما في الانتخابات التشريعية.

 

أبريل 1996، بيريز يتحدث مع طياري المروحيات التابعة للجيش الإسرائيلي التي شنت ضربة عسكرية جنوب لبنان، لكن الطائرات الحربية الإسرائيلية قصفت قرية قانا؛ مما أسفر عن مقتل 106 مدنيين، لتنهار شعبية رئيس الوزراء بالنيابة ويفوز بنيامين نتنياهو في الانتخابات.

 

عام 2007، بعد رحلة طويلة، بيريز يفوز رغم كل الصعاب في الانتخابات الرئاسية ويؤدي اليمين الدستورية أمام الكنيست في 15 يوليو.

 

 

لقطة تعكس مشاعر الود بين الرئيس الإسرائيلي والرئيس الفلسطيني محمود عباس، بحضور البابا فرانسيس، 8 يونيو 2014، في الفاتيكان.

 

 

قبل تسعة أيام من عيد ميلاده الـ 91، بيريز يغادر منصب الرئاسة في يوليو عام 2014، خلال الحرب على غزة، ليتولى المنصب رؤوفين ريفلين، عضو حزب الليكود والرئيس الحالي لإسرائيل.

 

بعد إعلان وفاة بيريز، الأربعاء 28 سبتمبر، قال عنه الرئيس الفلسطيني محمود عباس إنه كان شريكا شجاعا من أجل السلام، ووصف رئيس الوزراء الإسرائيلي السابق بأنه “قاد جهودا متواصلة لتحقيق السلام منذ أوسلو وحتى أنفاسه الأخيرة ".

 

 

اقرأ أيضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان