رئيس التحرير: عادل صبري 06:12 صباحاً | الخميس 15 نوفمبر 2018 م | 06 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

إندبندنت: إسرائيل سلحت الأرجنتين في حرب الفوكلاند

إندبندنت: إسرائيل سلحت الأرجنتين في حرب الفوكلاند

صحافة أجنبية

حرب الفوكلاند

بحسب وثائق سرية:

إندبندنت: إسرائيل سلحت الأرجنتين في حرب الفوكلاند

محمد البرقوقي 26 أغسطس 2016 20:03

أظهرت وثائق سرية أن إسرائيل زودت الحكومة الأرجنتينية بالسلاح خلال حرب الفوكلاند، بحسب ما ذكرته صحيفة “ إندبندنت” البريطانية.

 

وأصدرت مصلحة الأرشيف الوطنية في المملكة المتحدة ملفات تبرهن على قيام إسرائيل ببيع أسلحة، مثل طائرات من طراز "سكاي هوك" إلى الأرجنتين قبيل الحرب، واستخدمت لاحقا في قصف القوات البريطانية مما أسفر عن مقتل 48 جنديا وبحارا.


وأظهرت الوثائق التي كشفت عنها وزارة الخارجية البريطانية أيضا أن إسرائيل كانت تقوم بتصدير الأسلحة عام 1984، أي بعد عامين من انقضاء الحرب، بحسب "إندبندتت.”

 

الوثائق تدعم كتاب كان نُشر عام 2011 بعنوان " عملية إسرائيل" من جانب الصحفي الأرجنتيني هيرنان دوربي، والذي أوضح فيه الكيفية التي كانت تقوم من خلالها إسرائيل بإرسال الأسلحة إلى الأرجنتين عبر رحلات شحن جوية سرية تمر عبر بيرو.

 

وذكر كتاب أخر يحمل عنوان " التاريخ الرسمي لحملة الفوكلاند" للمؤلف لورانس فريدمان أن " القوات البريطانية التي دحلت ميناء ستانلي، عاصمة جزب الفوكلاند، في نهاية الحرب جاءت عبر معدات

إسرائيلية.”

 

وبحلول عام 1984، لم تعد إسرائيل تنفي بيعها الأسلحة إلى البلدان الأخرى، مشيرة حينها إلى أن تلك الصفقات مهمة جدا للمحافظة على صناعة الأسلحة لديها .



وفي المقابل، زودت بريطانيا خصوم إسرائيل في الشرق الأوسط بالأسلحة.

 

وقال "سي. دبليو. لونج" الذي كان يترأس في السابق قسم الشرق الأدنى وشمال إفريقيا في وزارة الخارجية البريطانية في إحدى الوثائق إن " إسرائيل كانت واحدة من الدول القلائل التي زودت الأرجنتين بالسلاح خلال حرب الفوكلاند، واستمرت لاحقا على نفس المنوال.”

 

وبينت الوثائق أيضا أن إسرائيل كانت لديها رغبة في بيع طائرات تجسس إلى الأرجنتين، وطالب جيوفري هوي وزير الخارجية البريطاني آنذاك تل أبيب بعدم المضي قدما في الصفقة.

 

يُشار إلى أن حرب الفوكلاند أو “ جزر فوكلاند” وقعت في الـ 2 من شهر أبريل عام 1982 إثر اجتياح الجيش الأرجنتيني لهذه الجزر، ما اعتبرته بريطانيا اعتداء عليها كونها تعتبر الجزر جزء من أراضيها، وهو ما كانت ترفضه الأرجنتين وتعتبر هذه الجزر الواقعة في جنوب المحيط الأطلسي جزء من أراضيها خاصة بأنها لا تبعد كثيرا عن الأرجنتين.

 

وقامت بريطانيا بتحريك أسطولها البحري وحسمت الحرب لصالحها وأعلنت رسميا يوم الـ 20 من يونيو من نفس العام انتهاء الحرب واستعادة سيطرتها على الجزر.


لمطالعة النص الأصلي

 

اقرأ أيضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان