رئيس التحرير: عادل صبري 09:35 صباحاً | الاثنين 19 نوفمبر 2018 م | 10 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

جارديان: مصممة البوركيني توبخ رئيس فرنسا السابق .. ماذا قالت؟

جارديان: مصممة البوركيني توبخ رئيس فرنسا السابق .. ماذا قالت؟

صحافة أجنبية

واقعة إجبار الشرطة الفرنسية سيدة مسلمة على خلع البوركيني

بعد أن وصفه بالمستفز

جارديان: مصممة البوركيني توبخ رئيس فرنسا السابق .. ماذا قالت؟

محمد البرقوقي 25 أغسطس 2016 13:15

 

" أعتقد أن الفرنسيين يسيئون الفهم وأنهم لا يعرفون شكل البوركيني وما يرمز إليه."

كلمات وبخت بها أهيدا زانيتي، مصممة الأزياء اللبنانية الأسترالية والتي صممت أول بوركيني الرئيس الفرنسي السابق نيكولا ساركوزي بسبب تصريحاته التي  هاجم فيها  البوركيني " زي البحر" الذي ترتديه بعض النساء المسلمات، واصفا إياه بأنه لا يعدو كونه استفزازا ويدعم الإسلام الراديكالي، بحسب صحيفة " جارديان" البريطانية.

 

وقالت زانيتي:" أن يتفوه شخص بتلك الكلمات عن قطعة من الملبس صُممت من أجل المتعة.. فهذا لا يعني سوى أنه لا يعرف ما يتحدث عنه. وهو بحاجة إلى أن يذهب إلى الشاطيء ويسأل: ما هو البوركيني؟"

وأوضحت زانيتي:" البوركيني ما هو إلا كلمة لوصف ملابس سباحة تغطي الجسم ولا ترمز لشيء مطلقا له صلة بالمسلمين. ولكن البوركيني يهدف إلى تشجيع أطفالنا وأولادنا على تعلم السباحة."

وكانت سلسلة من قرارات الحظر في بعض بلدات ومدن وشواطئ فرنسا قد أثارت جدلا ساخنا في البلد الأوروبي. وقال ساركوزي  خلال مقابلة تليفزيونية مساء أمس الأربعاء "لن نسجن امرأة وراء قطع من القماش".

 

وذكرت " جارديان" أن فرنسا شهدت موجة عاصفة من الجدل السياسي  خلال الأيام القليلة الماضية بعد واقعة إجبار الشرطة امرأة مسلمة على خلع ملابسها على أحد شواطئ مدينة "نيس"، مضيفة أن مجلس الدولة، أعلى محكمة إدارية في البلاد، سيدرس طلبا تقدمت بها الرابطة الفرنسية لحقوق الإنسان لإلغاء حظر ارتداء البوركيني.

 

وأظهرت سلسلة من الصور الفوتوغرافية  داخل أحد الشواطيء في نيس، عناصر أمن مسلحة وهم يحيطون بامرأة ترتدي غطاء رأس،  وخلعت بعدها رداءها "التونيك"  ذي الأكمام الطويلة، قبل أن تفرض عليها غرامة ويتم تحذيرها بضرورة الالتزام بقرار حظر البوركيني، والالتزام بالعلمانية الفرنسية.

 

وأفاد مكتب عمدة نيس بأن المرأة قد أجبرت على خلف ملابسها، مضيفا أن السيدة كانت تظهر لأفراد الشرطة ملابس البحر التي كانت ترتيدها تحت " التونيك" ذي الأكمام الطويلة.

 

كانت نيس قد حظرت ارتداء البوركيني على شواطئها الأسبوع الماضي، في إجراء مماثل اتبعته 15 منطقة أخرى على البحر في جنوب شرقي فرنسا، علما بأن إجمالي 24 سيدة كانت قد تم توقيفهن من قبل الشرطة في نيس منذ حظر البوركيني.

 

من جهتها، قالت كارولين دي هاس، الفرنسية المعنية بالدفاع عن حقوق المرأة في تغريدة على موقع التدوينات المصغر " تويتر" إن صور المرأة وهي تخلع قطعة من ملابسها أثارت غضبها كثيرا، مضيفة: " أشعر بالخزي."

 

كانت أهيدا زانيتي الأسترالية قد ذكرت في تصريحات سابقة أن الحظر الذي فُرض على الزي، الذي يغطي الجسد، في بعض المدن الفرنسية، أدى إلى زيادة مبيعاته بشكل كبير.

 

ويغطي الزي الذي يجمع بين البرقع والمايوه البكيني الجسد بالكامل عدا الوجه واليدين والقدمين.

 

وقالت زانيتي، التي تدعي أنها صاحبة العلامة التجارية للاسم "بوركيني"، إن المبيعات على الإنترنت قد زادت بنسبة 200 في المائة.

 

كان الرئيس الفرنسي السابق ساركوزي  قد أعلن هذا الأسبوع أنه سيترشح للرئاسة مرة أخرى في انتخابات الربيع المقبل. ويتعين عليه أولا الفوز في الانتخابات التمهيدية التي ينظمها اليمين الفرنسي في نوفمبر المقبل، حيث يتوقع أن يواجه منافسة شرسة.

وقال ساركوزي إنه في حال فوزه سيحظر كل إشارة دينية في الجامعات الفرنسية.

 

ومن المتوقع أن يطلق ساركوزي حملته على أساس قضيتي الهجرة والأمن، وأن يتخذ موقفا متشددا إزاءهما.

لمطالعة النص الأصلي

 

اقرأ أيضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان