رئيس التحرير: عادل صبري 08:16 صباحاً | الثلاثاء 21 أغسطس 2018 م | 09 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

واشنطن بوست: بسبب ترامب.. الحزب الجمهوري "مذعور"

واشنطن بوست: بسبب ترامب.. الحزب الجمهوري مذعور

صحافة أجنبية

دونالد ترامب

واشنطن بوست: بسبب ترامب.. الحزب الجمهوري "مذعور"

وائل عبد الحميد 04 أغسطس 2016 08:34

قالت صحيفة واشنطن بوست إن الحزب الجمهوري بلغ "مستويات جديدة" من الذعر بسبب دونالد ترامب.

وأضافت في تقرير لها: "الفوضى داخل المعسكر الجمهوري تصاعدت الأربعاء بعد التعبير المتزايد من قيادات ومتبرعين بالحزب عن حالة الإخفاق المرتبطة بدونالد ترامب، ومخاوف من أن يتسبب المرشح  في المزيد من الأضرار بعد أسبوع شهد أخطاء ذاتية فوق العادة وهجمات غير مبررة وفرص ضائعة".
 

وذكرت تقارير أن رئيس اللجنة الوطنية الجمهورية رينس بريبوس يعيش في حالة إحباط وانزعاج شديدين جراء ممارسات ترامب الأسبوع الماضي، بعد أن استنفد الأول كافة الأعذار التي تبرر للمتبرعين وقيادات الحزب سلوكيات الملياردير الأمريكي المثير للجدل، بحسب العديد من المصادر المطلعة.
 

وفي ذات الأثناء، يعاني مستشارو ترامب مجددا من أجل  إعادة غرس الانضباط في مرشحهم، الذي قضى الأيام الأخيرة مترنحا من جدل إلى آخر، كما أخفق في نيل زمام المبادرة من غريمته مرشحة الديمقراطيين هيلاري كلينتون.
 

من جهته، قال سكوت ريد، كبير الإستراتيجيين في غرفة التجارة الأمريكية: "مستويات جديدة من الذعر ضربت الشارع، لقد حان الوقت لإعادة ترتيب الأمور بشكل جاد.
 

وحث حلفاء ترامب المرشح الجهوري على إعادة تنظيم الأمور، وعبروا عن غضبهم من سماحه  بتلك المواجهة مع خيزر خان وزوجته والدا الجندي الأمريكي الذي قتل في العراق همايون خان، والتي استمرت لمدة أسبوع.
 

وعلاوة على ذلك، عبر هؤلاء عن غضبهم من رفض ترامب في حوار مع واشنطن بوست الثلاثاء تأييد مسؤولين جمهوريين منتخبين، وهما بول ريان رئيس مجلس النواب، والسيناتور جون ماكين قبل الانتخابات الأولية المقبلة.
 

من جانبه، حذر  نيوت جينجريتش رئيس مجلس النواب السابق، وأحد المدافعين المخلصين عن ترامب من أن صديقه بات في خطر ضياع الانتخابات، معتبرا أنه يساعد في فوز هيلاري كلينتون بالرئاسة.
 

وفسر ذلك قائلا: "السباق الحالي عنوانه  أي من المرشحين أكثر في عدم القبول، لأنهما حتى الآن غير مقبولين".
 

وأردف: "ترامب يساعد كلينتون في تحقيق مأربها  بالفوز عبر إثبات أنه أكثر منها في درجة عدم القبول".
 

ورأي جينجريتش أن أمام ترامب أسابيع قليلة فقط ليغير المسار، وزاد بقوله: "أي شخص يشعر بالذعر من هيلاري يتعين عليه التشبث بالأمل في أن  يأخذ ترامب نفسا عميقا ويتعلم بعض المهارات الجديدة، إنه لا يستطيع الفوز بهذا الأسلوب الذي يعمل به الآن، ولن تبلغ كلينتون درجة السوء اللازمة لفوز ترامب إذا أصر على اقتراف ذات الأخطاء".
 

موقع باتش الأمريكي قال في تقرير سابق  إن عاصفة من الغضب تواجه  ترامب بعد هجومه على خيزر خان.
 

وبدأ الأمر خلال المؤتمر الديمقراطي الذي عقد مؤخرا في فيلادفيا، حيث ذكر خيزر خان أن الاقتراحات التي يتضمنها برنامج ترامب ، مثل حظر المسلمين، لم تكن لتجعل نجله يضحى بحياته من أجل الولايات المتحدة، وأشار إلى أن المرشح الجمهوري لم يقدم أي تضحيات.

 

وبالمقابل، قال ترامب في تصريحات لشبكة "إيه بي سي" الأمريكية: “خان بدا شخصا لطيفا، لكن زوجته لم تقل شيئا، ولم يسمح لها بالتفوه بأي كلمة".

 

وبدا ترامب وكأنه يلمح ضمنيا إلى الديانة الإسلامية لخان، وأنها سبب في منع الزوجة غزالة خان من التحدث أمام جمهور، وهو ما وضعه في مرمي الغضب، وقلبت نتائج استطلاعات الرأي لصالح كلينتون.

اقرأ أيضا 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان